الصفحة الرئيسية أرشيف أضفنا الى مفضلتك مساعدة
بحث SIZE: L M S تحديث في 2009:02:01.08:11
  الصين
العالم
الشرق الأوسط
تبادلات دولية
أعمال
رياضة
علوم وتكنولوجيا
منوعات
مجلتنا الالكترونية
الجغرافيا والمناخ
الحزب الشيوعى الصينى
رئيس جمهورية الصين الشعبية
جيش التحرير الشعبى الصينى
دولار أمريكي:683.80
يورو:887.95
دولار هونج كونج: 88.127
ين ياباني:7.6715
حول نحن
اتصل بنا
الاشتراك
  الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

تقرير اخباري: روسيا وكوبا تدعمان الشراكة الإستراتيجية بينهما

اتخذت روسيا وكوبا خطوة تجاه احياء صداقتهما القديمة بتوقيعهما حزمة من الإتفاقيات الثنائية عقب المحادثات رفيعة المستوى بينهما يوم الجمعة/ 30 يناير الماضي/ في الكرملين.
استعاد الرئيس الكوبي الزائر راؤول كاسترو في بداية المحادثات مع الرئيس الروسي دميتري ميدفيديف ذكريات الروابط الطويلة للدولة الواقعة فى الكاريبي مع حليفتها فى الحرب الباردة.
وقال كاسترو "اننا اصدقاء قدامى، وقد عرف كل منا الآخر فى اوقات الشدة والرخاء، ولدينا تجربة عظيمة. واليوم يعد لحظة تاريخية، وعلامة فارقة هامة في العلاقات بين روسيا وكوبا".
وقال الزعيم الكوبي (77 عاما) "ان الشراكة الاستراتيجية التى اتفقنا عليها في البيان المشترك تعكس ما توصلنا اليه، وما سنسعى لتحقيقه في المستقبل"، مشيرا الى اتفاقية الشراكة الاستراتيجية التي وقعها الزعيمان عقب محادثاتهما.
من جانبه، هنأ ميدفيديف كوبا بمناسبة الذكرى ال50 لثورتها الشيوعية، كما اعرب عن اطيب تمنياته لفيدل كاسترو، شقيق راؤول كاسترو، الذي تنحى عن الرئاسة في فبراير الماضي لأسباب صحية.
كما وصف الرئيس الروسي زيارة كاسترو الحالية بانها علامة فارقة هامة في العلاقات الثنائية.
وقال ميدفيديف لكاسترو "اعتقد ان زيارتكم ستفتح صفحة جديدة في تاريخ العلاقات الودية الروسية - الكوبية، وستعني دخولهما مرحلة الشراكة الاستراتيجية".
واضاف ميدفيديف ان البلدين يتمتعان بآفاق هائلة لزيادة عائدات التجارة الثنائية، التي تقف حاليا عند رقم "متواضع" هو 239 مليون دولار.
وقال الزعيم الروسي "اننا بحاجة الى تنفيذ الاتفاقيات التي توصلنا اليها مؤخرا" من أجل دفع التعاون التجاري والاقتصادي الثنائي قدما، مشيرا الى ان عددا كبيرا من الاتفاقيات تم توقيعها خلال الشهر الماضي.
وعقب اجتماع الزعيمين، تم توقيع عشر اتفاقيات تغطى مجالات الطيران المدنى، وصناعة السيارات، والتعليم، والرياضة، والزراعة، والسياحة، والثروة السمكية. كما كانت هناك على نحو خاص اتفاقيات تتعلق بالقروض، والمساعدات الغذائية لكوبا.
وصرح نائب رئيس الوزراء الروسي ايجور سيتشين في حديثه للصحفيين عقب محادثات الكرملين بان كوبا ستستفيد من قرض قيمته 20 مليون دولار من موسكو لشراء معدات روسية للبناء، والطاقة، والزراعة.
وتعتزم روسيا مبدئيا ارسال 25 الف طن مترى من الحبوب الى كوبا. بيد ان سيتشين قال ان روسيا ستمنح كوبا 100 الف طن مترى اضافية من الحبوب، تعويضا عن الخسائر التي لحقت بها جراء الاعصارين المداريين، جوستاف وايكي، في سبتمبر 2008.
كما ذكر نائب رئيس الوزراء ان الخطوط الجوية الروسية (ايروفلوت) وكبرى شركات الطيران الكوبية (كوبانا دي افياسيون) تبحثان انشاء مشروع مشترك.
جاءت محادثات الكرملين الرسمية عقب مأدبة غداء سادها الحنين للماضى اقيمت امس الخميس في منتجع زافيدوفو للصيد خارج موسكو، والذي زاره الاخوان كاسترو قبل عقدين.
كانت موسكو الداعم الرئيسي لكوبا خلال مرحلة الحرب الباردة، لكن حدث فتور في علاقاتهما عقب انهيار الاتحاد السوفيتي في التسعينيات.
بيد ان روسيا تحركت مؤخرا لاعادة بناء الروابط مع كوبا، وكذا الدول الأخرى في امريكا الجنوبية. وقد قام ميدفيديف بزيارة كوبا في نوفمبر الماضي حيث اجتمع خلالها بالاخوين كاسترو، وتعهد بتعزيز الروابط السياسية والاقتصادية بين الجانبين.
يعد كاسترو الذي وصل الى هنا امس الأول الاربعاء في زيارة تستغرق اسبوعا، اول زعيم كوبى يزور روسيا منذ تفكك الاتحاد السوفيتي. وسوف يلتقى يوم الإثنين القادم برئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين. (شينخوا)



 
اطبع المقال   ابعث المقال


1  الرئيس الصيني يجري محادثة هاتفية مع أوباما بشأن العلاقات
2  تقرير اخبارى : بدء انتخابات مجالس المحافظات العراقية وسط اجراءات امنية مشددة

أنباء شينخوا
شبكة الصين
اذاعة الصين الدولية
جميع حقوق النشر محفوظة