الصفحة الرئيسية أرشيف أضفنا الى مفضلتك مساعدة
بحث SIZE: L M S تحديث في 2009:03:02.08:19
  الصين
العالم
الشرق الأوسط
تبادلات دولية
أعمال
رياضة
علوم وتكنولوجيا
منوعات
مجلتنا الالكترونية
الجغرافيا والمناخ
الحزب الشيوعى الصينى
رئيس جمهورية الصين الشعبية
جيش التحرير الشعبى الصينى
دولار أمريكي:683.79
يورو:868.04
دولار هونج كونج: 88.182
ين ياباني:6.9924
حول نحن
اتصل بنا
الاشتراك
  الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

الحريري: المحكمة الدولية الخاصة بلبنان ليست طريقا للثأر والانتقام

أكد النائب اللبناني سعد الحريري رئيس كتلة المستقبل البرلمانية وأحد أقطاب الأكثرية أمس الأحد /1 مارس الحالى/أن المحكمة الدولية الخاصة بلبنان "ليست طريقا للثأر أو الإنتقام" ، مجددا التزامه بقبول أي أحكام أو نتائج تصدر عن المحكمة.
وقال الحريري في تصريح أمس بمناسبة الافتتاح الرسمي للمحكمة إن "المحكمة الدولية الخاصة بلبنان ليست طريقنا إلى الثأر أو الإنتقام" ، مضيفا "المحكمة لن تكون مجالا للابتزاز السياسي أو للمساومة على كرامة لبنان وحريته وسيادته".
وجدد الحريري التزامه "بقبول أي أحكام أو نتائج تصدر عن المحكمة" ، مناشدا كل من يعنيهم الأمر ، خاصة اللبنانيين "الارتقاء بهذا الحدث إلى مستوى الدفاع عن لبنان، والابتعاد عن محاولات إغراقه في السجالات السياسية الضيقة".
واعتبر انطلاق المحكمة هو "ثمرة جهود كل اللبنانيين الذين تضامنوا على قيام المحكمة الدولية ورفضوا الخضوع لكل أشكال التهديد والترهيب وثابروا على المطالبة بالحقيقة" .
وتمنى أن "تكون هذه المناسبة منطلقا حقيقيا لعدالة راسخة تقتص من المجرمين والقتلة وتؤسس لحماية لبنان وقياداته ومفكريه وشعبه ونظامه الديمقراطي من الجريمة المنظمة وأدواتها".
وأشار الى أن "العدالة هي السبيل الوحيد لحماية ديمقراطية لبنان وسيادته واستقلاله وحرية أبنائه من أيدي الغدر والإرهاب وانها بالتالي عدالة لن تقبل أي مقايضة أو تعطيل".
وأعرب الحريري عن شكره لكل من ساهم في قيام المحكمة ، خاصة أميني عام الأمم المتحدة الحالي بان كي مون والسابق كوفي أنان ، إضافة الى الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي وسائر الدول التي تعاقبت على دعم التحقيق الدولي وقيام المحكمة ، وجاك شيراك الرئيس الفرنسي السابق والدول العربية وعلى رأسها السعودية ومصر والامارات.
وكان قد أقيم ظهر أمس احتفال عند ضريح الرئيس رفيق الحريري في وسط بيروت بهذه المناسبة ، حضره وزراء ونواب وشخصيات سياسية وحقوقيون ، وألقيت خلاله كلمات نوهت بانطلاق المحكمة.
كما قامت وفود ضمت نوابا وشخصيات من قوى الاكثرية البرلمانية بوضع أكاليل على أضرحة كل من الوزيرين باسل فليحان وبيار أمين الجميل والنواب جبران تويني ووليد عيدو وأنطوان غانم والكاتب سمير قصير وجورج حاوي أمين عام الحزب الشيوعي اللبناني السابق واللواء فرانسوا الحاج مدير عمليات الجيش اللبناني والرائد وسام عيد الذين كانوا سقطوا في عمليات اغتيال استهدفتهم بين شهري اكتوبر العام 2004 وديسمبر العام 2005. (شينخوا)



 
اطبع المقال   ابعث المقال

 وزير العدل اللبناني يؤكد حرص بلاده على تنفيذ التزاماتها تجاه المحكمة الدولية
 رئيس لجنة التحقيق الدولية ينوه بدور وزارة الدفاع اللبنانية في تأمين عمل اللجنة
 الولايات المتحدة تولى اهتماما بالمحاكمة الدولية حول اغتيال الحريرى
 رئيس لجنة التحقيق في اغتيال الحريري قد يستقيل جراء أي محاولة للتأثير على عمله سياسيا
 رئيس الوزراء اللبناني : ملفات التحقيق الدولي في اغتيال الحريري نقلت الى لاهاي
 مسؤول امريكي يؤكد دعم بلاده للمحكمة الدولية الخاصة باغتيال الحريري

1  سفينة طوافة بحرية اكثر تقدما فى الصين تنجح فى صنعها وتنزل الى الماء
2   تعليق : القدوة الامريكية تصبح اضواؤها شاحبة – أ لم تعد تقتدى الصين بالغرب//؟
3  الجسم الواقعى للمختبر الفضائى الصينى // تيانقونغ رقم واحد// يتم كشفه لاول مرة / صور/
4  الحريري: المحكمة الدولية الخاصة بلبنان ليست طريقا للثأر والانتقام

أنباء شينخوا
شبكة الصين
اذاعة الصين الدولية
جميع حقوق النشر محفوظة