الصفحة الرئيسية أرشيف أضفنا الى مفضلتك مساعدة
بحث SIZE: L M S تحديث في 2009:04:07.13:45
  الصين
العالم
الشرق الأوسط
تبادلات دولية
أعمال
رياضة
علوم وتكنولوجيا
منوعات
مجلتنا الالكترونية
الجغرافيا والمناخ
الحزب الشيوعى الصينى
رئيس جمهورية الصين الشعبية
جيش التحرير الشعبى الصينى
دولار أمريكي:683.40
يورو:912.24
دولار هونج كونج: 88.170
ين ياباني:6.7926
حول نحن
اتصل بنا
الاشتراك
  الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

تعليق : بناء منصة جديدة للحوار بين المنطقتين العربية والاميركية الجنوبية


نشرت " صحيفة الشعب اليومية " فى عددها الصادر اليوم / الثلاثاء تعليقا معنونا ب " بناء منصة جديدة للحوار بين منطقتين " . وفيما يلى نصه بالكامل :
انعقدت القمة الثانية بين الدول العربية والاميركية الجنوبية فى العاصمة القطرية الدوحة بحضور وفود 22 دولة عربية و12 اميركية جنوبية . وكان المجتمعون يقومون بمداولة موضوع تعميق التعاون فيما بين دولهم فى المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية . وقد اصدرت القمة " اعلان الدوحة " الذى اكد على اهمية التعاون بين الدول العربية والاميركية الجنوبية معتقدا ان هذا التعاون سيساعد فى تعزيز اقامة العلاقات الدولية المبنية على اساس الانصاف والعدالة.
ويشار الى ان القمة العربية/الاميركية الجنوبية من هذا النوع هى بمثابة الية للحواربين المنطقتين بنيت تحت مبادرة الرئيس البرازيلى لوريس اناسيو لولا داسيلفا .وقد انعقدت اكثر من 10 اجتماعات وزارية وحكومية رفيعة المستوى بين المنطقتين منذ اقامة القمة العربية / الاميركية الجنوبية الاولى فى شهر مايو2005 مما بنى منصة جديدة للاتصال السياسي والتعاون الاقتصادى والتجارى بين الجانبين . وان قمة الدوحة الاخيرة تتحلى بالميزة الموجهة الواقعية القوية وكان المبحثان الرئيسيان للقمة تركزا على التعامل مع الازمة التمويلية العالمية ودفع العملية السلمية فى منطقة الشرق الاوسط .
وان تعميق التعاون الاقتصادى والتجارى بين المنطقتين العربية والاميركية الجنوبية هو احد السبل المؤاتية لتهدئة صدمة الازمة التمويلية العالمية لهاتين المنطقتين . وطرحت غرفة الصناعة والتجارة البرازيلية/ العربية فكرة التعاون الملموس حول زيادة الاتصالات فى سياق البضائع والعاملين و حول توقيع اتفاقية الضمان الاستثمارى وتفادى تحصيل الازدواج الضريبى فى منتدى رجال الاعمال العرب والاميركان الجنوبيين المقام قبل انعقاد قمة الدوحة الاخيرة .
واكد " اعلان الدوحة " فى معرض حديثه عن الملف الشرق اوسطى على دفع منطقة الشرق الاوسط الى تحقيق السلام العادل ,الشامل والدائم على اساس مبدأ " الارض مقابل السلام ". وعبر قادة المنطقتين عن اسفهم ازاء العمليات العسكرية الاسرائيلية فى قطاع غزة بينما عبروا عن دعم المكانة الفلسطينية الشرعية كما قدروا بالغ التقدير جهود القائد الفلسطينى محمود عباس المبذولة فى سبيل تحقيق المصالحة بين شتى الفصائل العربية والفلسطينية . وعبر الاعلان عن اهتمامه بالوضع العراقى وناشد احترام الوحدة والحرية والاستقلال والسيادة العراقية وعدم التدخل فى شئونه الداخلية .
وخلص التعليق الى القول بان هناك تباينا معينا بين دول اميركا الجنوبية والدول العربية فى مجال تتابع قمة الدوحة الاخيرة بحيث ان الاولى تهتم اكثر بالاتصالات الاقتصادية والتجارية وتوسيع حصتها فى الاسواق العربية واستقطاب الاستثمارات العربية واما الاخيرة فتركز اهتمامها على اجراء الحوار السياسى وتأمل فى ان تتفق الاولى معها فى الموقف من الملف الشرق اوسطى . وبالرغم من اختلاف الجانبين بقدرما فى النوايا الاستراتيجية الا ان العلاقات الاقتصادية والتجارية المتسارعة النمو ومطالب الدول الرئيسية فى اميركا الجنوبية بالمشاركة فى الشئون الشرق اوسطية هما ستزيدان من حفز الية الحوار بين المنطقتين باتجاه التعمق .
/صحيفة الشعب اليومية اونلاين /



 
اطبع المقال   ابعث المقال


1  اكثر من 100 قتيل، وحوالى 1500 مصاب فى زلزال ايطاليا
2  بوتين : خط أنابيب النفط الروسي يصل للحدود الصينية خلال أسابيع
3  الصين تكشف عن الخطوط العامة لاصلاح الرعاية الصحية
4  السفير الصينى لدى الأمم المتحدة: رد مجلس الأمن على اطلاق كوريا الديمقراطية للصاروخ يجب ان يكون حذرا ومناسبا
5  ست دول تجتمع مساء الثلاثاء لمناقشة إطلاق كوريا الديمقراطية لصاروخ

أنباء شينخوا
شبكة الصين
اذاعة الصين الدولية
جميع حقوق النشر محفوظة