البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

اعتقال خمسة من أفراد حماية نائب الرئيس العراقي ارتكبوا جريمة سطو مسلح

2009:08:06.16:13

أعلنت وزارة الداخلية العراقية يوم الاربعاء /4 أغسطس الحالي/ أن منفذي جريمة السطو المسلح على مصرف الرافدين وسط بغداد ينتمون لأفراد حماية نائب الرئيس العراقي عادل عبدالمهدي، مشيرة الى اعتقال خمسة منهم وهروب اثنين الى خارج العراق.

وقالت الوزارة في بيان صدر امس، إنه "تم القاء القبض على خمسة من المتورطين في عملية السطو المسلح على مصرف الرافدين فرع الزوية بمنطقة الكرادة وسط بغداد، والأموال المسروقة، فيما هرب المسؤولان المباشران عن العملية إلى جهات مجهولة خارج العراق".

وأضاف البيان أن مرتكبي الجريمة ينتمون الى فوج الحماية الخاص بنائب الرئيس العراقي عادل عبدالمهدي، مشيرا الى ان عبدالمهدي كان قد ابلغ رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي بان اعضاء العصابة من فوج حمايته الخاص.

وأكد على ان نائب الرئيس العراقي أبدى استعداده التام لاعتقال افراد العصابة وتسليمهم الى وزارة الداخلية واعادة الاموال المسروقة التي بحوزتهم.

وشدد البيان على أن "وزارة الداخلية تقوم بملاحقة باقي اعضاء العصابة الاجرامية من الفارين، وذلك عبر الطرق الدبلوماسية والانتربول لاعادتهم الى العراق لينالوا جزاءهم العادل".

وكانت مجموعة مسلحة ترتدي زي قوات الامن العراقية قد اقتحمت الاسبوع الماضي مصرف الزوية وقتلت ثمانية من افراد الشرطة المكلفين بحماية المصرف، وسرقت ما يزيد على سبعة مليارات دينار عراقي، في اكبر عملية سطو مسلح على بنك في تاريخ العراق. (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة