البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

بريطانيا : الوقت حان لمفاوضات شاملة لحل النزاع "التراجيدي" العربي الاسرائيلي

2009:08:07.08:23

أكد إيفان لويس وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الاوسط امس الخميس /6 أغسطس الحالي/ أن الوقت قد حان للتحرك نحو مفاوضات شاملة لحل "النزاع التاريخي التراجيدي"، في إشارة للصراع العربي الاسرائيلي، مشددا على أنه "لا يمكن فصل لبنان عن أي عملية سلام".

وأعرب لويس في مؤتمر صحفي مشترك عقده مع فوزي صلوخ وزير الخارجية اللبناني عقب انتهاء محادثاتهما امس، عن أمله ان "يقوم العالم العربي بخطوة إيجابية نحو الأمام تجاه إسرائيل من أجل المضي قدما نحو مفاوضات السلام الشامل ومعالجة قضايا الحدود النهائية للقدس واللاجئين والتطبيع مع العالم العربي، وفقا لمبدأ "الارض مقابل السلام"، ما يمكن العرب من تطبيع علاقتهم مع اسرائيل على الاصعدة كافة السياسية والاقتصادية والتجارية وسواه".

وقال لويس "نود ايضا رؤية سوريا تحل مشاكلها العالقة مع اسرائيل بما فيها هضبة الجولان واعادتها الى سوريا وتطبيع العلاقات بين البلدين، اضافة الى كل المسائل العالقة الدقيقة جدا المتعلقة بالاراضي بين لبنان واسرائيل".

واكد ان "الوقت قد حان للتحرك نحو مفاوضات شاملة تقودنا الى سلسلة قرارات من اجل حل هذا النزاع التاريخي التراجيدي، والذي تسبب في الكثير من الآلام لكلا الطرفين".

وشدد على انه "لا يمكن فصل لبنان عن اي عملية سلام او مفاوضات شاملة وجدية"، وانه يجب ان "يكون في مفاوضات السلام نظرا الى استضافته عدد كبير من اللاجئين الفلسطينيين"، في إشارة للبنان.

ودعا الوزير البريطاني لبنان الى "الا يكون الدولة الاخيرة التي توقع السلام مع اسرائيل بل ان يكون في قلب اي مفاوضات، وان يعمل مع اصدقائه وحلفائه ومع السوريين والعالم العربي من اجل الجلوس الى الطاولة، والمشاركة في هذه المفاوضات التي توصل الى حل نهائي".

وأشار إلى ان بلاده "تعتقد بوجوب حل يقضي بقيام دولة فلسطينية قابلة للحياة جنبا الى جنب مع دولة إسرائيلية آمنة".

واعلن ان "خطاب الرئيس الامريكي باراك اوباما في القاهرة لم يكن مجرد فصل جديد في تاريخ الشرق الأوسط بل هو خطاب كبير وأساسي"، مؤكدا ان "بريطانيا تدعم بشدة تصريحه القائل بوجوب وقف كل اعمال الإستيطان".

من ناحية أخرى، أكد لويس دعم بلاده لقوات الامم المتحدة العاملة بجنوب لبنان (اليونيفيل)، مشيرا الى انها "تقوم بعمل ممتاز في ظل ظروف صعبة"، معربا عن قلق بلاده حيال خرق القرار الدولي 1701، مشددا على أهمية احترام جميع الاطراف لهذا القرار.

وذكر ان "بريطانيا اوضحت للحكومة الإسرائيلية أن الطلعات الجوية الإسرائيلية في أجواء لبنان تشكل خرقا كبيرا للقرار 1701 "، مبديا في الوقت نفسه قلق بلاده "لعودة حزب الله الى التسلح بشكل جدي وملحوظ بما يتعارض مع القرار الدولي.

ورحب لويس "بشكل حار جدا بقيام العلاقات الجديدة بين لبنان وسوريا"، قائلا "من الواضح ان السوريين لم يتدخلوا في الإنتخابات النيابية التي جرت أخيرا وفي الشؤون الداخلية للبنان".

ورأى ان "العلاقات الثنائية بين لبنان وسوريا كدولتين مستقلتين وسيدتين هي أمر حساس لكلا البلدين ولاستقرار المنطقة ككل ولهذا نرحب بحرارة وبقوة بهذه العلاقة الجديدة بين البلدين والتي هي في محلها".

وكان لويس قد وصل الى بيروت قادما من دمشق عصر قبل امس في زيارة للبنان تستغرق يومين. (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة