البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

نور دبي تعالج 5.5 ملايين مريض عيون في العالم

2009:08:14.14:56

تمكنت مبادرة ((نور دبي)) من معالجة حوالى 5.5 ملايين مصابا بالعمى وأمراض العيون الأخرى في حصيلتها النهائية منذ أن أطلقها الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الامارات العربية المتحدة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي مطلع شهر سبتمبر 2008.

تعتبر نور دبى مبادرة إنسانية عالمية إيماناً من الشيخ محمد بأهمية التكافل الإنساني والاجتماعي بين مختلف شرائح المجتمع.

وقال قاضي سعيد المروشد مدير عام هيئة الصحة بدبي الرئيس التنفيذي لمبادرة ((نور دبي)): "تعد نور دبي من المبادرات العظيمة التي أطلقها الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، والتي كان هدفها توفير العلاج إلى أكثر من مليون شخص حرموا من نعمة البصر عن طريق توفير برامج علاجية ووقائية وتثقيفية وإقامة المخيمات الطبية لعلاج حالات الإعاقة البصرية وضعف البصر والوقاية منها بالتعاون مع المؤسسات والمنظمات العالمية ذات الصلة".

ونقلت جريدة ((البيان)) اليومية الاماراتية الصادرة اليوم الجمعة /14 أغسطس الحالي/ عن المروشد قوله " يسرنا أننا تمكنا من تجاوز الرقم الذي كنا نهدف للوصول إليه، فتمكنا من معالجة 5486630 مصابا بالعمى وأمراض العيون الأخرى. وتمكنا من مساعدة الكثيرين على العودة إلى حياتهم الطبيعية من خلال المخيمات الطبية التي نظمتها المبادرة حول العالم في كل من باكستان والسودان واليمن وتشاد والنيجر وبنجلاديش وأثيوبيا وأوغندا والكاميرون".

واضاف المروشد "اليوم كل هؤلاء الأشخاص أصبحوا أفرادا فاعلين في المجتمع، قادرين على العطاء بل وأصبحوا قوة إضافية جديدة تحسب للقوى الاقتصادية لبلدانهم".

واشار المروشد الى ان القارة الإفريقية حظيت بنصيب وفير من خدمات مبادرة ((نور دبى)) حيث تنتشر حالات الإصابة بمرض العمى النهري الذي يصيب أكثر من 37 مليون نسمة، وركزت «نور دبي» على تقديم خدماتها أثناء تواجدها بالقارة الإفريقية بصفة خاصة إلى المناطق النائية والفقيرة في أفريقيا وتمكنت مبادرة من تحقيق إنجاز كبير في مجال تقديم خدمات الرعاية الصحية لحالات الإصابة بأمراض العيون، ولم تقتصر خدماتها على بلد أو منطقة بعينها بل إمتدت لتزرع النور والأمل في دول من مختلف أنحاء العالم وإستطاعت إعادة النور إلى عيون من حرموا من هذه النعمة. (شينخوا)



ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة