البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

وزير قطرى: محادثات سلام دارفور قطعت شوطا مقدرا

2009:10:13.10:56

قال وزير الدولة للشئون الخارجية القطرى أحمد بن عبدالله آل محمود أمس الاثنين/ 12 أكتوبر الحالي / ان محادثات سلام دارفور التي تستضيفها الدوحة بالتنسيق مع الوسيط المشترك للاتحاد الافريقي والأمم المتحدة جبريل باسولي ، قطعت شوطا مقدرا استطاعت من خلاله أن تؤسس اطارا لعملها ، وتثبت مبدأ الحوار والتسوية السياسية كحل أوحد لقضية دارفور.
ولفت الوزير القطري ، مع ذلك ، الى أن مسيرة السلام تعترضها بعض الصعاب التي تبطئ من التقدم في المسائل الجوهرية للحل النهائي لعدة أسباب من أهمها فقدان الثقة بين أطراف النزاع ، والخلاف بين الحركات المسلحة والصعوبات التي تواجهها في طريق التوحد وضرورة شمولية العملية السلمية .
وأشار أحمد بن عبدالله ، في افتتاح ورشة العمل الفنية المعنية بسلام دارفور اليوم فى الدوحة ، الى أن الوساطة تسعى بكل ما في وسعها للتغلب على هذه الصعاب.
وتابع " وجدنا أنه بالاضافة الى التشاور مع الشركاء وأطراف النزاع ، أن الوقت حان للحصول على دعم آخر وهو الاستعانة بالخبرات الفنية ، لذا جاءت الدعوة الى هذه الورشة في هذا السياق للتقدم بمقترحات حول أفضل السبل للتسريع بالعملية السلمية للوصول الى حل شامل للنزاع في دارفور وكذلك التقدم بتوصيات محددة حول أفضل السبل لاشراك المجتمع المدني في دارفور في عملية السلام الجارية".
وتهدف الورشة الى اعداد الحركات المسلحة الدارفورية للتفاوض وبحث المسائل المتعلقة بعملية السلام بما في ذلك تحسين الوضع الأمني في دارفور وتعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية .
ونوه بأن التوصيات التي ستتقدم بها الورشة ، التي تأتي قبيل استئناف مباحثات سلام دارفور بالدوحة في وقت لاحق ، الى الوساطة ستكون عونا لها في التخطيط ووضع الاستراتيجيات اللازمة للتحرك في المرحلة المقبلة من عملية السلام.
ووفقا لما يتضمنه البرنامج المقترح قال الوزير " ان الورشة ستتناول مختلف المحاور التي تشكل عملية السلام وستكون فرصة لتحليل قطاع واسع من المناهج التي يمكن اتباعها للوصول الى معادلة فعالة للحل السلمي على أن تكون هذه المعادلة مرنة وعادلة وتتماشى مع مرحلة المفاوضات والتطبيق فيما بعد. (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة