البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

تقرير اخبارى : وزراء داخلية دول جوار العراق .. ومهمة البحث عن الأمن المفقود

2009:10:15.10:37

بقلم عماد الأزرق
تبدأ بعد ظهر أمس الأربعاء/ 14 أكتوبر الحالي / بمنتجع شرم الشيخ المصري أعمال الاجتماع السادس لوزراء داخلية دول جوار العراق برئاسة وزير الداخلية المصري اللواء حبيب العادلى وسط جو من التفاؤل المشوب بالحذر في محاولة للخروج بمزيد من الاجراءات التنسيقية بين الدول الأعضاء التى من شأنها حفظ الأمن والاستقرار المفقودين فى بلاد الرافدين.
ويشارك فى الاجتماعات وزراء داخلية كل من العراق وسوريا والكويت والأردن وتركيا وإيران والسعودية ومصر وممثلين عن الأمم المتحدة والجامعة العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي.
وعلى الرغم من أنه الاجتماع السادس إلا أن الاجتماع هذا العام يكتسب أهمية مضاعفة، نظرا لأنه يأتى فى ظل توتر العلاقات العراقية - السورية إثر اتهام بغداد لدمشق بإيواء بعثيين عراقيين يقفون وراء التفجيرات الأخيرة التى استهدفت مؤسسات حكومية عراقية، وأودت بحياة عشرات العراقيين من الرجال والنساء.
واجتماعات دول جوار العراق بدأت منذ العام 2004 بعد مرور نحو عام واحد من الغزو الأمريكي للعراق في ربيع 2003، وظهر مصطلح دول جوار العراق بعد انتهاء الحرب على العراق، وذلك للتنسيق فيما بينهم بسبب التغيرات الاقليمية التي حدثت بعد الحرب عام 2003، وفيما بعد أصبحت أشبه بمنظمة لها اجتماعات دورية.
يذكر أن وزراء داخلية دول الجوار للعراق كانوا قد عقدوا اجتماعهم الأول فى العاصمة الإيرانية طهران عام 2004، فيما عقد الاجتماع الثاني عام 2005 بمدينة اسطنبول التركية، والاجتماع الثالث بمدينة جدة بالمملكة العربية السعودية ، والاجتماع الرابع بالكويت وأخيرا الاجتماع الخامس، والذى عقد العام الماضى بالعاصمة الأردنية عمان.
وكان الوزراء قد أكدوا خلال اجتماعهم الأول بطهران في بيانهم الختامي سيادة العراق واستقلاله السياسي ووحدة أراضيه، مشددين على ضرورة تعزيز الجهود الأمنية في مسائل أمن الحدود.
وفي اجتماع اسطنبول الثاني دعا الوزراء الى تفعيل التدابير الامنية على الحدود وتبادل المعلومات للسيطرة على تحركات العناصر الارهابية من وإلى العراق وصولا إلى استئصال جذور ومصادر الارهاب.
واتفق الوزراء في اجتماعهم الثالث بجدة على توقيع بروتوكول أمني بين دول الجوار والعراق ، كما اتفقوا على إنشاء سكرتارية للاجتماعات يكون مقرها بغداد تتولى أعمال التنسيق والاعداد والتحضير للاجتماعات الوزارية ومتابعة تنفيذ ما يصدر عنها من قرارات وتوصيات بالتنسيق مع ضباط الاتصال في الدول الاعضاء ، وتم تكليف وزارة الداخلية العراقية لتقوم باتخاذ الاجراءات اللازمة لذلك.
كما اتفق الوزراء فى اجتماعهم الرابع الذى عقد بالكويت على ضرورة دعم وتعزيز التنسيق والتعاون الامني فيما بين الدول المجاورة للعراق، للسيطرة على تداعيات الأوضاع الأمنية هناك وسبل تطويق تأثيراتها الاقليمية ، فضلا عن توصيات الاجتماعات الثلاثة السابقة ووضع استراتيجية امنية لمكافحة الارهاب ومساعدة العراق على تحقيق الامن والاستقرار على أراضيه.
وفي الاجتماع الأخير الذى عقد بعمان، أدان الوزراء الأعمال الإرهابية التي تستهدف أمن العراق ودول الجوار، كما أكدوا على دعمهم الكامل حتى يتمكن العراق من استعادة دوره المهم على الصعيد العربي والإقليمي والدولي ، فضلا عن دعوة وزارات الداخلية فى الدول المجاورة إلى تقديم كل الدعم الممكن للأجهزة الأمنية العراقية لتمكينها من القيام بمهامها.
وعلى الرغم من عقد خمسة اجتماعات لوزراء داخلية دول جوار العراق إلا أن تلك الاجتماعات لم تقض حتى الآن على العنف والارهاب داخل العراق، ولم تحقق الأمن والاستقرار المنشودين، فهل ينجح اجتماع شرم الشيخ في تحقيق مافشلت فيه الاجتماعات السابقة والخروج بخطوات وإجراءات تنفيذية ملموسة من شأنها منع إراقة دماء المزيد من الشعب العراقى ؟ أم أنه سيضاف إلي ما سبقه من اجتماعات؟، هذا ما ستظهر ملامحه خلال الساعات القادمة عندما تبدأ الاجتماعات وتتضح توجهاتها. (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ arabic@peopledaily.com.cn آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة