البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

الإعدام لعشرة متمردين حوثيين والسجن لخمسة آخرين في اليمن‏

2009:10:21.10:49

أصدرت المحكمة الجزائية المتخصصة في قضايا الإرهاب في صنعاء أمس الثلاثاء/20 أكتوبر الحالي/ حكما بإعدام عشرة متمردين حوثيين وسجن خمسة آخرين 15 عاما بتهمة تنفيذ مخطط اجرامي وتخريبي عام 2008 في مديرية بني حشيش القريبة من العاصمة اليمنية صنعاء.
وقضت المحكمة في جلسة عقدت اليوم برئاسة القاضي محسن علوان، بصحة ثبوت التهم المنسوبة للمتهمين الـ15، حيث قضت باعدام عشرة وسجن خمسة آخرين من المجموعة المكونة من 15 شخصا بعد ادانتهم بالتهم المنسوبة اليهم.
وأدنت المحكمة المتهمين الـ15 بالاشتراك في عصابة مسلحة لتنفيذ مشروع اجرامي جماعي، والتخطيط للقيام بعمليات قتل وتخريب، باستخدام الأسلحة الثقيلة والخفيفة والذخائر والصواريخ والمتفجرات، وجمع الأموال للدعم والإمداد ووسائل النقل وحفر المتاريس في مديرية بني حشيش شرق صنعاء عام 2008 وهي ذات التهم التي وجهت الى بقية المجموعات المكونة من 190 متمردا.
وقالت المحكمة إن المتهمين أشتركوا خلال الفترة من بداية العام 2008 وحتى نهاية شهر يوليو من العام نفسه في عصابة مسلحة لتنفيذ مشروع إجرامي جماعي وأعدوا خططهم لارتكاب أفعال القتل والتفجير والإتلاف والتخريب.
وأضافت المحكمة إن المتهمين سلكوا سبيل العنف وتعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر، وجهزوا لذلك المخطط والعدة اللازمة من الأسلحة الثقيلة والخفيفة والذخائر والصواريخ والمتفجرات في مديرية بنى حشيش وما حولها.
وأوضحت المحكمة أن تلك الاعمال ترتب عليها قتل وإصابة عدد كبير من أفراد القوات المسلحة والأمن، والمواطنين والنساء والأطفال، وإتلاف وتخريب وتفجير ونهب عددا من المعدات والنقل العسكرية.
والمتهمون هم من بين 190 متمردا قبضت عليهم قوات الأمن خلال الاشتباكات، التي وقعت في بني حشيش في مايو 2008 واستمرت لنحو ثلاثة أشهر.
وكانت المحكمة قد قضت في 17 أكتوبر الجاري باعدام متمردين أثنين وسجن عشرة آخرين لمدد تراوحت بين 8 و12 عاما، وفي يوليو الماضي قضت باعدام عشرة من أعضاء جماعة بني حشيش، وسجن 13 آخرين لفترات تصل إلى 15 عاما في ذات التهم.
وكانت القوات الحكومية قد بدأت هجوما واسعا على معاقل الحوثيين في محافظة صعدة ومديرية حرف سفيان بمحافظة عمران في 11 أغسطس الماضي، حيث أعلنت السلطات اليمنية أنها لن تتوقف الا بعد ان تقضي على المتمردين.
وقتل مئات المتمردين والجنود خلال الشهرين الماضيين، كما اجبرت الحرب حوالي 150 الف شخص على النزوح من قراهم، وفقا لتقديرات الامم المتحدة.
واندلعت المعارك بين القوات الحكومية والمتمردين الحوثيين، في منتصف عام 2004 وخلفت الاف القتلى والجرحى من الجانبين.
وتتهم السلطات اليمنية المتمردين الحوثيين بالسعي لإعادة تثبيت حكم الأئمة الشيعة، الذي اطاحت به ثورة الجمهورية في شمال اليمن في عام 1962، فيما ينفي المتمردون ذلك. (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة