البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

قوات الأمن اليمنية تتعقب انفصاليين قتلوا جنديين اثنين جنوب البلاد

2009:10:26.10:34

اكد مصدر امني بوزارة الداخلية اليمنية أمس الاحد/25 أكتوبر الحالي/ ان اجهزة الامن تتعقب عناصر انفصالية مسلحة قتلت جنديين اثنين وجرحت ثلاثة اخرين في كمين استهدف دورية تابعة للشرطة وسيارة اسعاف عند مدخل مدينة الضالع جنوب اليمن.
ونقل موقع ((26 سبتمبرنت)) التابع لوزارة الدفاع اليمنية عن عبدالله حسين الحدي وكيل محافظة الضالع قوله إن دوريتين للشرطة نقلتا أمس مواد غذائية وخمسة من أفراد الأمن من مدينة الضالع إلى مديرية الأزارق لتقديم واجب العزاء والمشاركة في دفن جثمان زميل لهم من ابناء المنطقة كان استشهد في محافظة صعدة.
وتابع ان عصابة مسلحة نصبت كميناً لافراد الشرطة عند عودتهما لمقر إدارة امن الضالع في وقت متأخر من مساء أمس وقتلت جنديين اثنين واصابت ثلاثة اخرين بجراح.
واضاف الحدي "ان السلطات الأمنية تجري تحريات واسعة للقبض على الجناة، وتقديمهم للعدالة لينالوا جزاءهم الرادع جراء عملهم الإجرامي الجبان والغادر".
وكانت تقارير اخبارية ذكرت في وقت سابق ان عصابة مسلحة نصبت كميناً لدورية الشرطة، مما اسفر عن مقتل خمسة جنود واصابة 3 اخرين في مديرية الازارق بمحافظة الضالع جنوب اليمن .
ويعد هذا الهجوم هو الثالث من نوعه خلال ستة اشهر، ينفذه مسلحون معارضون، يسعون الى فصل جنوب البلاد عن شماله.
وفيما تتهم السلطات اليمنية عناصر انفصالية منضوية تحت ما بات يعرف (بالحراك الجنوبي) بالوقوف وراء الحادث، الا ان قيادات هذا الحراك نفت في بيان صحفي علاقتها بالحادث وطالبت الحكومة بالكشف عن مرتكبي الجريمة وتقديمهم الى العدالة.
وقال موقع (( الصحوة نت)) الذي يديره حزب الاصلاح المعارض في اليمن، ان حادثة الاعتداء على الجنود لاقت استياء واسعا واستنكارا من ابناء المحافظة، معتبرين ذلك عملاً إجراميا لا يقره لا شرع ولا دين، ووصفته بالخارج عن عادات وتقاليد المجتمع بالمحافظة.
ويواجه النظام الحاكم في اليمن موجة متصاعدة من الاحتجاجات والمعارضة تطالب بانفصال المحافظات التي كانت تعرف باليمن الجنوبي سابقا قبل توحده مع الشمال عام 1990.
وكان نائب الرئيس اليمني السابق على سالم البيض وهو من الجنوب، ويعيش في المنفى قد صرح الاسبوع الماضي بأن "الحراك الجنوبي" سيتخلى عن مطالبه السلمية في الدعوة الى انفصال الجنوب عن الشمال وسيلجأ "الى النضال المسلح".
يذكر أن من أبرز مطالب الحراك الجنوبي فك ارتباط المحافظات التي كانت تشكل الشطر الجنوبي من اليمن بنظام صنعاء، إضافة لإلغاء ما يسميها الإجراءات الأمنية الاستثنائية والإفراج عن المعتقلين وإطلاق الصحف الموقوفة. (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة