البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

مقابلة خاصة : دبلوماسي يمني: الحوثيون تسللوا للسعودية لخلق "بعد اقليمي للحرب" في صعدة

2009:11:09.15:10

عزا مندوب اليمن لدى جامعة الدول العربية السفير عبدالملك المنصور اقدام المتمردين الحوثيين المتمركزين فى محافظة صعدة شمال اليمن على التسلل للاراضى السعودية الى رغبتهم فى اعطاء "بعد اقليمي للحرب" مع القوات اليمنية، خاصة بعد ان "شعر الحوثيون بان الجيش اليمني يكاد ينهى المسألة"، قاصدا تمردهم.

وقال المنصور فى مقابلة خاصة مع وكالة انباء (شينخوا) يوم الاحد / 8 نوفمبر الحالى / 2009، ردا على سؤال حول تحليله للاسباب التى دفعت الحوثيين للتسلل الى السعودية وتوسيع دائرة القتال، إن الحوثيين شعروا بان الجيش اليمني يكاد ينهي المسألة- اى ينهي تمردهم فى شمال اليمن- فارادوا ادخال ايران فى الصراع.

واضاف موضحا انه لدخول ايران فى الحرب كان لابد من تدخل السعودية حتى تتخذ الاولى من ذلك ذريعة للتدخل، والا اصبح الامر "شأنا داخليا لليمن".

وردا على سؤال حول ما اذا كان الحوثيون نجحوا فى اقحام السعودية فى الحرب، قال المنصور إن السعودية لم تتدخل اصلا فى الحرب منذ البداية ولم يتدخل جيشها لمعاونة نظيره اليمني مطلقا.

وتابع : وعندما اضطرت الرياض للتدخل مؤخرا كان بسبب تسلل الحوثيين الى الاراضى السعودية، مضيفا اعتقد ان الحوثيين تمكنوا من اقحام ايران، لكن استبعد ان تتدخل طهران بشكل سافر فى الحرب.

واعلنت السعودية يوم الجمعة الماضي عن قيام قواتها الجوية بتنفيذ "ضربات مركزة" على مواقع متسللين حوثيين في منطقة جيزان الحدودية مع اليمن، عقب عملية تسلل قاموا بها اودت بحياة جندي سعودي واصابت 11 آخرين بجروح.

واكد المنصور ان الحرب بين القوات اليمنية والحوثيين ليست صراعا بين السنة والشيعة، كما تحاول بعض الجهات داخل ايران الترويج لذلك، وشدد على ان الحكومة اليمنية لديها ادلة على دعم بعض الحوزات فى طهران للحوثيين.

وشدد الدبلوماسي اليمني، فى رد على سؤال حول ما اذا كان تسلل الحوثيين للسعودية قد يوتر العلاقات اليمنية - السعودية، على ان العلاقات بين صنعاء والرياض لا يمكن ان تتأثر بذلك اطلاقا، واشار الى ان السعودية تقاتل الحوثيين داخل اراضيها فقط ولم تدخل الاراضى اليمنية.

واضاف اذا تطلبت الملاحقة السعودية للحوثيين دخول الجيش السعودي للاراضى اليمنية فان ذلك سيتم بالتنسيق والتعاون بين حكومتي الرياض وصنعاء.

ونفى المنصور وجود اى وساطة لانهاء الحرب مع الحوثيين، قائلا انه لا توجد اى دولة عربية لها علاقة مع هؤلاء المتمردين.

وحول ما اذا كان يمكن للحكومة اليمنية قبول وساطة فى حال وجودها لانهاء الحرب، اوضح ان حكومة بلاده تقول ان الحرب فرضت عليها وستكملها للنهاية لانهاء التمرد الحوثي، مؤكدا ان صنعاء لن تسمح للحوثيين بكسر السيادة الوطنية.

وكان الرئيس اليمني علي عبدالله صالح قد تعهد امس باستمرار العمليات العسكرية ضد المتمردين الحوثيين في محافظة صعدة شمال البلاد حتى يتم القضاء عليهم نهائيا، مشددا على انه "لا مصالحة ولا مداهنة ولا وقف للحرب إلا بعد نهاية هذه الشرذمة الباغية والمتمردة والخائنة العميلة في صعدة".

وتشن القوات اليمنية منذ 11 اغسطس الماضى حربا ضد المتمردين الحوثيين في شمال البلاد. (شينخوا)


ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة