البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

مسؤول أممي يدعو إسرائيل لفتح معابر قطاع غزة وإدخال مواد البناء قبيل موسم الشتاء

2009:11:10.13:26

دعا ماكسويل غيلارد منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في الأراضي الفلسطينية، ورابطة وكالات التنمية الدولية (AIDA) يوم الاثنين / 9 نوفمبر الحالى / 2009 إسرائيل الى فتح المعابر وادخال مواد البناء الى قطاع غزة لمساعدة السكان فيه للاستعداد لموسم الشتاء القادم.

وقال غيلارد في مؤتمر صحفي عقده يوم الاثنين في حي السلام في عزبة عبد ربه شمال قطاع غزة، "نحن ندعو إسرائيل من هنا إلى اتخاذ خطوات فورية لضمان دخول المواد الضرورية للبناء والترميم، بالإضافة إلى الوقود لإعادة تشغيل المولدات الكهربائية والمواد اللازمة لعمل أنظمة الصرف الصحي".

وتابع ان سكان غزة بحاجة ماسة لمواد البناء كالأسمنت والقرميد والزجاج لإعادة بناء وتصليح المنازل، التي دمرت أو تضررت خلال الهجوم الإسرائيلي، بالإضافة إلى حاجتهم للوقود والكهرباء والمياه.

وأضاف ان موسم الشتاء هذا سيكون صعبا خاصة على الأطفال في غزة الذين استنفدت طاقتهم بسبب تدهور الخدمات الرئيسية في القطاع وارتفاع نسبة البطالة.

وشدد المسؤول الاممي على أن الحصار المفروض على قطاع غزة منذ أكثر من عامين إلى جانب الهجوم العسكري الإسرائيلي الأخير تسببا بأضرار جسيمة للمنازل والطرقات والشوارع الرئيسية في قطاع غزة، فضلا عن شبكات المياه والكهرباء والصرف الصحي والخدمات الرئيسية التي تعاني من تدهور مستمر.

وأدت الحرب الاسرائيلية التي شنتها اسرائيلي في ديسمبر الماضي، التي استمرت 22 يوما الى مقتل حوالي 1400 شخصا، و إصابة خمسة الاف آخرين.

وبحسب احصائيات وكالة غوث وتشغيل اللاجئين (الاونروا) فقد أدت العملية العسكرية الاسرائيلية على غزة إلى إلحاق الضرر الكبير بآلاف المنازل بشكل كلي وجزئي.

وقال غيلارد إنه :"إذا لم يتم إصلاح أو إعادة ترميم هذه المنازل بسرعة فلن تكون مناسبة للعيش بسبب الشتاء.

وشدد على أن سكان قطاع غزة لهم الحق كأي شخص آخر بالعيش الكريم بعيداعن هذه المعاناة المستمرة وغير الشرعية، ولا يجب أن يتعرضوا لهذا النوع من العقاب الجماعي الذي خلفه الحصار.

واشار الى أن الهجوم الاسرائيلي خلف وراءه مجتمعات وعائلات وأطفال يشعرون بالخوف والصدمة والعديد منهم يعيش ضمن ركام بيته فقيرا ومعتمدا بشكل أساسي على المساعدات اليومية التي تقدمها الأمم المتحدة وشركاؤها.

وفيما يتعلق بالمباحثات المكثفة التي تجري بين إسرائيل والأمم المتحدة بشأن إعادة تنفيذ مشاريع البناء والترميم لمساعدة السكان، قال غيلارد إنها "لم تأتي بنتيجة إيجابية بعد". (شينخوا)


ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة