البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

تعليق : خلق السلام يحتاج اكثر شجاعة

2009:11:12.13:45


نشرت صحيفة الشعب اليومية فى عددها الصادر اليوم تعليقا تحت عنوان // خلق السلام يحتاج اكثر شجاعة // وفيما يلى نصه الكامل:

يصادف يوم 11 نوفمبر الذكرى السنوية الخامسة لوفاة السيد ياسر عرفات الزعيم الفلسطينى السابق، وصل عشرات الالاف من ابناء الشعب الى ضريح عرفات فى رام الله لتخليد ذكراه فى نضاله بلا كللل ولا ملل لاجل قضية اقامة دولة فلسطين على مدى حياته.

وقبل اربعة ايام، احتشد مائة الف اسرائيلى فى تل ابيب، لاحياء الذكرى السنوية الرابعة عشرة لاغتيال رئيس الوزراء الاسرائيلى الاسبق رابين.

ان هذين الحائزين على جائزة نوبل للسلام يمجد ذكراهما ويحترمهما العالم، وان حياتهما وقضيتيهما اللتين لم يتم انجازهما مفعمة بشتى المشاعر.

كان رابين جنرالا. وفى حرب الشرق الاوسط الثالثة، قاد رابين بصفته رئيسا لاركان الجيش الاسرائيلى، القتال لاحتلال قطعة شاسعة من الارض العربية فى شبه جزيرة سيناء، ومرتفع الجولان، والقدس الشرقية. ولكن، مع تغير العصور، تحول رابين تحولا تاما. فانهمك فى قضية السلام بحزم وعزم. // بكفاية اراقة الدم وذرف الدموع، عندما يمكننا ان نقول / وداعا للسلاح فى ذلك اليوم الذى سيأتى فيه السلام. // هذا هو يمين اقسمه رابين بعد ان انتخب رئيسا للوزراء مرة ثانية عام 1992.

ولكن، لم يحل السلام بعد، فقتل رابين برصاص اطلقه متطرفون يهود. وان هذا المناضل السلمى الذى كان يرغب فى ان يضع علامة النقطةعلى المفاوضات السلمية فى حياته، لم يحقق حلمه فى نهاية المطاف، ورش دماءه على درب صعب شائك لاحلال السلام فى الشرق الاوسط.

كما خاض عرفات نضالا بجبروته وقوته طول الحياة، وكان وجوده جزءا هاما من السياسة الفلسطينية، ويعد // علامة // ذات اهمية خاصة. ان عرفات هو الاخر راية، وتجسيد للروح القومية الفلسطينية، ورمز للقضية الفلسطينية. ويماثل عرفات رابين شيئا ما، رمى عرفات قلمه وانضم الى الجيش منذ الزمان ايضا، محاولة فى كسب الاستقلال الوطنى عن طريق النضال المسلح، ولكن تطورات الاوضاع اللاحقة جعلته يفهم انه من المستحيل تحقيق الهدف اعتمادا على خوض النضال بالقوة فقط. وان السعى مع اسرائيل الى احلال السلام، والتعايش معها تعايشا سلميا هما ليسا الا خيار سليم.

ان النضال المسلح يحتاج شجاعة، وخلق السلام يحتاج اكثر شجاعة. ان رجلى الدولة بعد تغيير موقفهما تفوقا على غيرهما بشجاعة ونفاذ الرؤية، وصدا الضغط الشديد الداخلى، لتوقيع // اتفاق اوسلو// ذى اهمية المعلم تغلبا على كل المصاعب والمشقات، فحازا بذلك على جائزة نوبل للسلام عام 1994. لاجل احلال السلام، ضحى رابين بثمن روحه فى نهاية المطاف؛ اما عرفات فهو توفى فى مكتبه الضيق تحت الحصار من الدبابات الاسرائيلية بسبب اصابته بداء عضال.

ان عرفات ورابين هما شخصيتان غير عاديين فى الطريق الوعر لاحلال السلام فى الشرق الاوسط، وان ما يستحق الثناء يتجسد فى سعيهما الذى يستدعى المثابرة الى السلام، ويتجسد ايضا فى اعرابهما عن الهدوء وعدم الخوف من الموت.

ظل الوضع الفلسطينى الاسرائيلى اثر عرفات ورابين يبقى فى خطر داهم خلال الفترات الطويلة. وان جعل عربة السلام المنقلبة تعود مرة اخرى الى مسارها فى اسرع وقت ممكن لا يمكن ان تنقصها روح السلام التى ينتشح بها عرفات ورابين. وان روح تمجيد ذكرى عرفات ورابين، ودعوتهما الى السلام تم ورثها والمشى قدما فى تنفيذها انتظارا الى المزيد القادة ذوى الجرأة والعزم، والذكاء. وبهذا فقط، تتمكن فلسطين واسرائيل من تحويل العداء الى صداقة، وتحقيق حلم السلام الذى بلانتظار اليه خلال الفترات الطويلة. / صحيفة الشعب اليومية اونلاين/

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة