البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

الاتفاق على إنشاء طريق يربط مصر والسودان باستثمارات مبدئية 500 مليون دولار

2010:01:06.10:16

وقعت مصر والسودان مذكرة تفاهم لإنشاء طريق بري يربط بينهما بتكلفة استثمارية مبدئية تبلغ 500 مليون دولار، وهو ما من شأنه اتاحة نحو مليوني فرصة عمل في البلدين.

وبحسب وكالة أنباء ((الشرق الأوسط)) المصرية فقد تم يوم الثلاثاء 5 يناير الحالى توقيع مذكرة تفاهم بين الشركة (القابضة للتشييد والبناء) المصرية ومجموعة (الزوايا للتنمية والإستثمار) السودانية لتنفيذ طريق "دنقلة - ارقين - أسوان" بتكلفة استثمارية أولية 500 مليون دولار واتاحة مليونى فرصة عمل لأبناء الشعبين، ويصبح أهم المحاور التى تربط بين البلدين والتى تعمل على تيسير الانتقال ودعم التبادل التجارى بينهما.

ويستهدف المشروع ربط المحور الرأسى بين مدينة الاسكندرية (شمال مصر) ومدينة كيب تاون بجنوب أفريقيا مرورا بدول مجموعة الكوميسا عبر المسافة من ارقين على الحدود المصرية السودانية ومدينة دنقلة عاصمة الولاية الشمالية بالسودان بطول 390 كيلومترا بين ارقين ودنقلة، بالإضافة إلى 70 كيلومترا وصلات جانبية لربط مسار الطريق بمسار نهر النيل و114 كيلومترا من الحدود المصرية إلى السودان.

وقع مذكرة التفاهم نائب رئيس مجلس إدارة الشركة القومية للتشييد والتعمير المصرى المهندس محمد صفوان السلمى ورئيس مجلس إدارة مجموعة الزوايا للتنمية والاستثمار السودانية الدكتور عبدالعزيز عثمان عبدالعزيز.

وأكد رئيس الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة أسامة صالح خلال مراسم التوقيع أن هذا المشروع يعد انجازا ينبع من رغبة القيادتين السياسيتين فى توطيد أواصر التعاون بين البلدين ودعم تنمية التبادل التجارى والاستثمارى بما يتناسب مع العلاقات القديمة والوطيدة التى تربط بين مصر والسودان والذى من شأنه أن يمثل بداية لطريق أطول يربط بين دول حوض النيل.

وأشار صالح إلى أن الطريق الجديد يهدف إلى تطوير عدد من المشروعات الحيوية المصاحبة التى من شأنها تعزيز العائد المالى وستساعد على نمو الحركة والعمران فضلا عن إقامة مشروعات مشتركة أخرى على جانبى الطريق من الحدود المصرية السودانية إلى دنقلة.

وكذلك تطوير عدد من المشروعات الزراعية والخدمية والسياحية بقيمة تقديرية 150 مليون دولار تشمل تكلفة تنفيذ الطريق والخدمات اللازمة له، بالإضافة إلى 350 مليون دولار كمرحلة أولى للمشروعات المصاحبة، كما يتيح ما يقرب من مليونى فرصة عمل لأبناء مصر والسودان فضلا عن استزراع مساحة 1.8 مليون فدان.

يشار إلى أن مذكرة التفاهم التي تم توقيعها تأتي فى إطار توصيات اللجنة العليا المصرية السودانية المشتركة التى عقدت فى عام 2003، فيما يتعلق بمجال الطرق والجسور والنقل البرى، وتدعيما لمبادرة الاتحاد المصرى لمقاولى التشييد الذى قام بتمويل الدراسات الفنية المبدئية ودراسة الجدوى الاقتصادية للطريق بحيث يقوم بتنفيذ المشروع شركات مشتركة من مصر والسودان تحت إشراف الحكومتين. (شينخوا)


ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة