البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

بيروت واديس ابابا تسعيان بقوة لمعرفة اسباب سقوط الطائرة الاثيوبية

2010:01:28.13:37

بحث الرئيس اللبناني ميشال سليمان يوم الاربعاء 27 يناير الحالى مع وفد وزاري اثيوبي انشاء "لجنة مشتركة" من اجل التوصل الى تحديد أسباب سقوط الطائرة الاثيوبية، التي سقطت في البحر بعيد دقائق من إقلاعها من مطار رفيق الحريري.

وبحسب بيان رئاسي، بحث الرئيس اللبناني مع وفد اثيوبي رفيع ضم وزراء الخارجية سيوم مسفين، والسياحة محمود ديرير، والاتصالات والمواصلات دريبا ليما، "انشاء لجنة مشتركة لبنانية/أثيوبية من أجل التوصل الى تحديد أسباب سقوط الطائرة والكارثة التي نتجت عنها".

واضاف البيان ان الرئيس سليمان ابلغ الوفد ان "الدولة اللبنانية بكل أجهزتها تتابع الخطوات اللازمة من أجل انتشال المفقودين من ضحايا الطائرة الاثيوبية، وجلاء اسباب الحادثة".

وحمل سليمان الوفد رسالة عزاء الى الرئيس الاثيوبي. من جانبه، شكر الوفد للرئيس سليمان متابعته الشخصية للكارثة، ناقلا له رسالة تعزية من نظيره الاثيوبي في ضحايا الطائرة الاثيوبية.

وكان الوفد الذي وصل فجر اليوم الى بيروت قد اجتمع مع كل من نبيه بري رئيس المجلس النيابي، وزياد بارود وزير الداخلية وغازي العريضي وزير الاشغال العامة والنقل، وعلي الشامي وزير الخارجية.

وقال وزير الخارجية الأثيوبي في تصريحات للصحفيين عقب لقاءاته مع الوزراء اللبنانيين، إن لبنان وأثيوبيا سيعملان معا "عن قرب من اجل التوصل الى معرفة سبب تحطم الطائرة، وسنقوم حينها بإعلان هذا الأمر للمجتمع الدولي، ولكن الأهم ان نعلنه لشعبينا".

واعتبر مسفين حادث الطائرة "صدمة عنيفة" للبنان وأثيوبيا ولكل الدول التي كان لديها مسافرين على متن هذه الطائرة، واصفا الحادث بالمأساوي.

واضاف ان العائلات التي فقدت أشخاصا في هذه الحادثة "تواقة وتنتظر بألم كبير ومعاناة" معرفة سبب وقوع هذه الطائرة، لكنه اوضح "لم نصل بعد الى مرحلة التحقيق ومعرفة سبب حصول هذه الحادثة، كما اننا نركز على عملية البحث عن المفقودين وبقايا الطائرة المنكوبة".

واعتبر انه "من المبكر القول من هو المسؤول عن هذه الحادثة"، لافتا الى ان "إعطاء توقعات ونتائج غير دقيقة هو أمر لا يساعد خصوصا العائلات التي لديها أحباء على متن الطائرة المنكوبة".

واضاف وزير الخارجية الأثيوبي "نحن حاليا في انتظار نتيجة عمل لجنة تحقيق تتألف من اخصائيين ويقومون بالتحقيق بصدق وشفافية واحترافية".

من جهته، اكد وزير الخارجية اللبناني، "سعي الحكومة لجلاء أسباب الحادث بعد العثور على الصندوق الأسود للطائرة من خلال لجنة التحقيق الرسمية المشتركة مع الالتزام بعدم استباق نتائج التحقيقات".

واشار الشامي الى ان الجيش اللبناني واليونيفيل الى جانب سفينة امريكية وغواصة يقومون بالبحث عن بقايا جسم الطائرة على مساحة 100 كلم في البحر حيث تتم عمليات الغوص على عمق يتراوح من خمسين الى الف متر.

واضاف انه يؤمل "انتهاء هذه العمليات بسبر موقع الطائرة وإيجاد الضحايا بحدود الساعة العاشرة ليلا".

وكانت الطائرة الأثيوبية التي سقطت في البحر جنوب بيروت تحمل على متنها 90 شخصا، هم افراد طاقمها السبعة، و54 لبنانيا، و22 أثيوبيا، و3 كنديين من أصل لبناني، وعراقي، وسوري، وروسية من أصل لبناني، وفرنسية. (شينخوا)


ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة