البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

مسئول فلسطيني يستبعد عقد مؤتمر دولي للسلام دون وضوح العملية السياسية

2010:02:01.08:46

استبعد مسئول في منظمة التحرير الفلسطينية يوم الأحد 31 يناير الماضي عقد مؤتمر دولي خاص بالسلام في الشرق الأوسط في باريس أو موسكو دون أن يكون هناك وضوح تام بالنسبة لكيفية سير العملية السياسية.

وقال ياسر عبد ربه أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير في تصريحات لإذاعة ((صوت فلسطين))، إن أي مؤتمر دولي يحتاج إلى التأكد من موافقة جميع الأطراف على مرجعية العملية السياسية وهذا لم يحدث بالنسبة لإسرائيل حتى هذه اللحظة لأنهم يريدون إطلاق يدهم بشكل كامل دون أي إقرار أو اعتراف بأي مرجعية".

وأضاف إنه إضافة إلى ذلك "لابد أن تكون هناك خطوات تضمن للعملية السياسية وللمؤتمر الدولي النجاح لأن المؤتمر الدولي ستكون مهمته إما دعم عملية سياسية جارية أو إطلاق عملية سياسية فكيف يطلقها دون أن يكون هناك اتفاقا بين الأطراف حول المسائل الرئيسة".

وأشار عبد ربه إلى أن اجتماعا "سيعقد في فبراير المقبل في موسكو لأعضاء اللجنة الرباعية الدولية للسلام في الشرق الأوسط للبحث في كيفية التغلب على العقبات التي تواجه المسيرة السياسية بين الفلسطينيين والإسرائيليين".

وحول مفاوضات السلام المتعثرة، قال عبد ربه إنه "إذا جرت مفاوضات مباشرة في ظل الممارسات الإسرائيلية على الأرض ورفض الاعتراف بالحد الأدنى من الحقوق الفلسطينية لن يكون مصيرها سوى الفشل".

وكشف عبد ربه أن السلطة الفلسطينية "دعت الجانب الأمريكي إلى تكثيف المساعي بين الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي لإيجاد فرصة تقود إلى مفاوضات جدية وليس البدء بمفاوضات شكلية تكون نتيجتها الفشل".

وفي الشأن الداخلي وتعقيبا على تصريحات بعض قيادات حركة (حماس) بتكرار تجربة قطاع غزة في الضفة الغربية قال عبد ربه، من يتصور أن الشعب الفلسطيني قطيع يمكن أن تفرض علية الأمور بواسطة الانقلابات ومن ناحية القوة العسكرية فهو مخطئ".

وأقر عبد ربه أن ما حدث في قطاع غزة "كان نتيجة أخطاء ارتكبتها السلطة الفلسطينية"، مؤكدا على أنه "تم تصحيح تلك الأخطاء لذلك لا يمكن أن تعاد تجربة قطاع غزة في الضفة الغربية"، داعيا قادة حركة حماس إلى "الذهاب للانتخابات حتى يعرف كل طرف مدى التأييد له في الشارع الفلسطيني. (شينخوا)


ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة