البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

مسئول : رد فلسطيني خلال أسبوعين على أفكار أمريكية لتحريك العملية السلمية

2010:02:05.10:04

أعلن مسئول في اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية يوم الخميس 4 فبراير الحالى إن اللجنة سترد خلال أسبوعين على المقترحات الأمريكية بشأن تحريك عملية السلام، نافيا أن تكون هذه الأفكار تتعلق باستئناف مباشر للمفاوضات.

وقال حنا ناصر عضو اللجنة التنفيذية، في اتصال هاتفي خاص مع وكالة أنباء (شينخوا)، إن الجانب الفلسطيني استلم أخيرا مقترحات من الإدارة الأمريكية تقتضي بدء تحركات "مكوكية" يقوم بها المبعوث الأمريكي للسلام في الشرق الأوسط جورج ميتشل بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي.

وأوضح ناصر أن هذه التحركات لن تقوم على بدء مباشر للمفاوضات بين الجانبين بشكل فوري "بل أنها ستبحث التوصل إلى صيغة مناسبة لإطلاق مفاوضات سلام حقيقة وجدية".

وأكد أن "الموقف في اللجنة التنفيذية ما زال يتمسك بالموقف الفلسطيني القاضي بضرورة وقف الاستيطان اليهودي والتزام إسرائيل بالمرجعية الدولية للسلام خاصة، فيما يتعلق بالحدود بل بدء أي مفاوضات مع إسرائيل".

وأعلنت اللجنة التنفيذية عقب اجتماع لها الليلة الماضية برئاسة الرئيس الفلسطيني محمود عباس أنها ستواصل دراسة المقترحات الأمريكية الأخيرة الخاصة بانطلاق مفاوضات السلام مع إسرائيل من جديد.

ورفض ناصر التطرق مباشرة إلى الافكار والمقترحات الامريكية، وقال ناصر إن الجانب الفلسطيني يجرى دراسة مكثفة للأفكار ويواصل مشاورات مع الدول العربية والصديقة لاتخاذ الموقف المناسب بشأنها والوصول إلى نتيجة "تخدم انجاز الحقوق الفلسطينية والعربية وتحقق انطلاق العملية السياسية على أسس تضمن لها النجاح".

ونفى العضو في اللجنة التنفيذية تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو عن إمكانية استئناف المفاوضات مع السلطة الفلسطينية خلال أسبوعين، مؤكدا أن الفلسطينيين لن يتنازلوا عن مطالبهم".

كما نفى ناصر أن تكون التحركات السياسية المزمع إطلاقها مرتبطة برزمة تسهيلات إسرائيلية تقدم للجانب الفلسطيني، موضحا أن هذه التسهيلات مطالب أمريكية قدمتها لإسرائيل لدعم الموقف الفلسطيني ولن تكون جزءا من المفاوضات.

وكان ميتشل طرح قبل نحو أسبوعين مبادرة جديدة تهدف لتهيئة الأجواء من اجل استئناف المفاوضات المتوقفة منذ ديسمبر في العام 2008 بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي.

وتردد أن مبادرة ميتشل التي لم يعلن عنها رسميا تتضمن خمس نقاط تشمل وقف إسرائيل اقتحاماتها الى مناطق (أ) الخاضعة للسيطرة الأمنية الفلسطينية الكاملة حسب اتفاقات أوسلو وان يتم تحويل أجزاء من مناطق (ب) الى مناطق (أ) وان يسمح للسلطة الفلسطينية وأمنها بالدخول إلى مناطق (ج).

كما تشمل إطلاق سراح دفعات من الأسرى الفلسطينيين من السجون الإسرائيلية وتحويل عوائد الضرائب الفلسطينية التي تجبيها تل أبيب إلى السلطة الفلسطينية بشكل منتظم وكل شهر وان تسهل إسرائيل إدخال المواد الغذائية ومواد البناء إلى قطاع غزة.

وأعلن الرئيس الفلسطيني محمود عباس أمس أن القيادة الفلسطينية تسلمت بعض الأفكار حول تحريك عملية السلام وسترد عليها بعد دراستها بالشكل اللازم وإجراء المشاورات بشأنها. (شينخوا)


ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة