البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

الامم المتحدة متفائلة باجراء انتخابات في السودان يقبلها الشعب والمجتمع الدولي

2010:02:08.14:14

اعربت الامم المتحدة يوم الأحد 7 فبراير الحالى عن تفاؤلها بتنظيم انتخابات تحظى برضا الشعب وقبول المجتمع الدولي في السودان رغم "الوضع الصعب"، الذي ستجرى فيه الانتخابات المقررة في ابريل المقبل.

وقال أشرف قاضي الممثل الخاص للامين العام للامم المتحدة بالسودان في مؤتمر صحفي، "رغم التحديات اؤمن بان الانتخابات ستعقد في موعدها، وستكون مرضية للمراقبين للحد البعيد، وقد لا تكون مثالية بسبب تنظيمها في وضع صعب يعقبه استفتاء لتقرير مصير جنوب السودان".

واضاف "اعتقد ان مفوضية الانتخابات في السودان تبذل جهودا مقدرة،وقد حققت نجاحات ملحوظة في المراحل السابقة من العملية الانتخابية، وهي معنية بتنظيم انتخابات حرة وعادلة ونزيهة".

وشدد على قدرة السودانيين في الشمال والجنوب على تجاوز التحديات القائمة، موضحا "في مرات كثيرة أثبت القادة من الشمال والجنوب قدرتهم على تخطي صعوبات كبيرة، لقد لاحظنا ذلك في ازمة التشريعات والقوانين، وكيف تمكن الطرفان من تجاوزها".

ودعا قاضي، الذي سيغادر منصبه في نهاية فبراير الجاري، طرفي اتفاق السلام الشامل الى العمل سويا من اجل استدامة السلام في السودان.

ومضى قائلا "يعتبر العام 2010 عاما للتحدي باعتباره العام الأخير لاتفاق السلام الشامل، لابد ان يعمل الطرفان على تنفيذ ما تبقى من بنود، ونحن نأمل ان يتمكنوا من عبور هذه المرحلة الصعبة".

ورأى ان ابرز التحديات تتمثل في القضاء على العنف في جنوب السودان، مشيرا الى ان "هناك نزاعات قبلية بجنوب السودان تحصد ارواح الالاف من المدنيين، وان توفير الحماية للمدنيين مسؤولية اساسية تقع على عاتق الحكومات المحلية بالجنوب".

ونفى ان تكون للمنظمة الدولية اي براهين او أدلة تكشف الجهة التي تقف وراء ارسال أسلحة الى جنوب السودان، وقال "نحن نسمع بمزاعم كثيرة حول تورط جهات في عملية تسليح الجنوب، لكننا لا نمتلك دليلا واحدا يدفعنا الى رفع تقرير بالأمر الى مجلس الأمن".

ودافع المسؤول الاممى عن اداء بعثة الامم المتحدة بالسودان والمعنية بمراقبة تنفيذ اتفاق السلام الشامل بين شمال وجنوب السودان، مبينا "لقد قدمت البعثة مساعدات مهمة، وكانت شريكا فاعلا فى كل القضايا المتعلقة باتفاق السلام".

ومن المقرر ان يحل الاريتري هايلي منكوريوس بدلا من قاضي، الذي ينتهي عمله في اواخر فبراير الجاري ممثلا خاصا للأمين العام للامم المتحدة بالسودان.

وكان مجلس الأمن الدولى قد قرر في 24 مارس 2005، انشاء بعثة الأمم المتحدة في السودان (اونميس) لدعم تنفيذ اتفاق السلام الشامل الذي وقعته حكومة السودان والحركة الشعبية لتحرير السودان في التاسع من يناير 2005. (شينخوا)



ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة