البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

الرئيس البشير يتحدث عن تطور ايجابي بشأن مفاوضات دارفور

2010:02:20.09:58

قال الرئيس السودانى عمر البشير يوم الجمعة 19 فبراير الحالى ان المفاوضات المنعقدة بالعاصمة القطرية الدوحة بين الحكومة السودانية ومسلحى اقليم دارفور ستسفر اليوم عن " أخبار سارة".

ووعد البشير، حشدا انتخابيا بالخرطوم اليوم ، بحدوث تطور ايجابى على صعيد المفاوضات بشأن أزمة دارفور ، وقال " اليوم ستسمعون أخبارا سارة عن المفاوضات المستمرة بشأن أزمة اقليم دارفور".

وأضاف " الذين ينتظرون أن تكون دارفور مدخلا لضرب استقرار السودان سيخيب ظنهم اليوم ، هناك أخبار سارة اليوم انتظروا سماعها ".

وكشف الرئيس البشير عن دور مهم لنظيره التشادى ادريس ديبى فى التقريب بين الحكومة السودانية وحركة العدل والمساواة ، كبرى الحركات المسلحة بدارفور، وقال " هناك رسالة شكر لابد من توجيهها للرئيس ديبى فقد ظل على مدى أربعة أيام متواجدا مع وفدى الحكومة وحركة العدل والمساواة لتقريب المواقف بينهما".

وتعهد الرئيس عمر البشير ، أمام الحشد الانتخابى ، بتحقيق العدالة وسيادة حكم القانون ومكافحة الجريمة والفساد.

وتشير أنباء غير مؤكدة الى أن بعض قيادات حركة العدل والمساواة قد انشقت عن الحركة ومن المنتظر وصولها الى مطار العاصمة السودانية الخرطوم مساء اليوم.

وتجرى الحكومة السودانية مباحثات بالعاصمة القطرية الدوحة مع عدد من الفصائل المسلحة باقليم دارفور فى اطار المبادرة العربية الافريقية للتوصل الى تسوية سلمية للصراع فى دارفور المستمر منذ العام 2003.

وأعلن السودان وتشاد رسميا في التاسع من فبراير الجاري "طي صفحة المشاكل للأبد" وتجاوز كافة القضايا العالقة، وأكدا اتفاقهما على العمل سويا من أجل تحقيق السلام في الخرطوم وانجامينا، في اطار زيارة الرئيس التشادي ادريس ديبي التاريخية للسودان.

واعتبرت زيارة الرئيس التشادي للسودان "مؤشر تهدئة" بين البلدين بعد نحو خمسة أعوام من التوتر والقطيعة، جراء اتهام كل بلد للآخر بدعم مجموعات مسلحة متمردة في البلدين ، واتفق الزعيمان السوداني والتشادي خلال لقائهما على ضرورة دفع جهود الوساطة لانجاح مفاوضات الدوحة بين الحكومة السودانية والحركات المسلحة في دارفور. (شينخوا)


ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة