البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

بدء فتح ابواب مراكز الاقتراع في العراق امام الناخبين

2010:03:07.13:00

فتحت مراكز الاقتراع في عموم العراق ابوابها في الساعة السابعة من صباح يوم الاحد 7 مارس الحالى ، بالتوقيت المحلى (الساعة الرابعة بتوقيت جرينيتش) لاستقبال الناخبين المؤهلين للمشاركة في الانتخابات البرلمانية البالغ عددهم حوالى 19 مليون شخص لاختيار 325 نائبا من اصل 6292 مرشحا يتنافسون في هذه الانتخابات.

وكان الرئيس العراقي جلال الطالباني اول المقترعين، حيث ادلى بصوته في احد مراكز الاقتراع بمدينة السليمانية شمالي العراق، فيما بدأ العديد من المسؤولين العراقيين بالادلاء باصواتهم في مركز الاقتراح الخاص بكبار المسؤولين في المنطقة الخضراء وسط بغداد.

وقال طالباني في كلمة له بهذه المناسبة"انه يوم كبير وهام لجميع العراقيين"، داعيا العراقيين الى المشاركة الفاعلة وانضاج التجربة الديمقراطية،متمنيا النجاح للعملية الانتخابية.

ومن جانبه قال عمار الحكيم رئيس المجلس الاسلامي الاعلى والقيادي في الائتلاف الوطني العراقي اكبر المنافسين في الانتخابات الحالية بعد الادلاء بصوته في بغداد" انه يوم الملحمة،ينطلق فيه العراقيون للتعبير عن ارائهم، وادعوهم جميعا للمشاركة والتعبير عن موقفهم".

الى ذلك اوضح مصدر في المفوضية العليا للانتخابات في العراق ان 8920 مركزا انتخابيا تضم نحو 50 الف محطة اقتراع فتحت ابوابها صباح اليوم امام الناخبين، وسط اجراءات تنظيمية وامنية مشددة، لضمان اكبر قدر من النزاهة والشفافية لهذه الانتخابات.

ومن جهة اخرى, اكد مصدر امني ان اكثر من 500 الف من افراد الشرطة العراقية و14 فرقة عسكرية تتولى مهمة توفير الامن للناخبين والمراكز الانتخابية في كافة انحاء العراق.

ويتولى مراقبة الانتخابات نحو 1447 مراقبا دوليا و 273 الف من مراقبي الكيانات السياسية العراقية و351 من منظمات المجتمع المدني، فيما يغطي 700 اعلامي عربي واجنبي هذه الانتخابات.

تجدر الاشارة إلى أن 6292 مرشحا, من بينهم 1813 امرأة, تابعين لـ 12 ائتلافا و165 كيانا سياسيا, يتنافسون للفوز بمقاعد مجلس النواب المقبل المؤلف من 325 مقعدا. (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة