البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

السفير الاسرائيلى لدى الولايات المتحدة يرى أن العلاقات الثنائية فى اسوا ايامها منذ 35 عاما

2010:03:16.11:14

تراجعت العلاقات الاسرائيلية - الامريكية الى اسوأ مستوياتها فى 35 عاما، هكذا نقلت وسائل الاعلام الاسرائيلية يوم الاثنين 15 مارس الحالى عن سفير الدولة اليهودية لدى واشنطن، بعد ان بدا أن الحليفين التقليديين قد اشتبكا حول خطة البناء الاسرائيلية فى القدس الشرقية.

وقالت صحيفة (هاأرتس ) اليومية ان السفير مايكل اورين حذر من ذلك خلال اجتماع مع القناصل الاسرائيليين فى الولايات المتحدة ليلة السبت الماضى، موضحا انه بالرغم من محاولات مكتب رئيس الوزراء الاسرائيلى بنيامين نتنياهو التقليل من خطورة الوضع، الا ان العلاقات بين اسرائيل واهم حليف لها تواجه اسوأ ازمة فى 35 عاما .

وظهرت الازمة الحالية عندما اعلنت لجنة تابعة لوزارة الداخلية الاسرائيلية الاسبوع الماضى قرارا بالموافقة على مشروع لبناء 1600 وحدة سكنية جديدة فى حى يهودى فى القدس الشرقية ، خلال زيارة نائب الرئيس الامريكى جو بايدن لاسرائيل من اجل دفع عملية السلام .

ولم يكن التطور الدراماتيكى اقل من صفعة على وجه نائب الرئيس الامريكى، وتسبب فى ضرر فادح للجهود الامريكية لصنع السلام التى بدات تؤتى ثمارها ببدء المحادثات الاسرائيلية - الفلسطينية غير المباشرة بوساطة امريكية.

وشهدت الايام الاخيرة اصطفاف المسئولين الامريكيين لادانة الخطوة الاسرائيلية، والتى اعتبرت على نطاق واسع اهانة لادارة الرئيس الامريكى باراك اوباما، بينما تعهد المسؤولون الفلسطينيون الغاضبون بعدم دخول المفاوضات غبر المباشرة اذا لم تلغ اسرائيل مشروع البناء فى القدس الشرقية، الجزء من المدينة المقدسة الذى يطالبون بأن يكون العاصمة المستقبلية لدولتهم.

وحثت وزيرة الخارجية الامريكية هيلارى كلينتون رئيس الوزراء الاسرائيلى بينامين نتنياهو على التحقيق فى سيناريو اعلان وزارة الداخلية، وعلى العدول عن المشروع، واتخاذ المزيد من الخطوات لبناء الثقة على الارض ، والتعهد بالتعامل مع جميع القضايا الجوهرية للنزاع المستمر منذ عقود فى المحادثات مع الفلسطينيين.

واعتذر الجانب الاسرائيلى عن "سوء توقيت" اعلان القرار، وكلف لجنة تقصى حقائق للتحقيق فيما وصفه نتنياهو بانه "حادث مؤسف" ما كان يجب ان يحدث. الا ان الدولة اليهودية لم تبد اى اشارة او نية لالغاء المشروع ، حيث ان هذه الخطوة من الممكن ان تدمر الائتلاف الحاكم الذى يسيطر عليه الجناح اليمينى.

وبالرغم من التوترات الاخيرة، الا ان وسائل الاعلام المحلية ذكرت ان نتنياهو ما زال على قرار السفر الى الولايات المتحدة الاسبوع القادم لحضورمؤتمر السياسة السنوى للجنة شئون اسرائيل العامة الامريكية والمقرر ان تحضره كلينتون وعدد من المسئولين الامريكين البارزين. (شينخوا)


ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة