البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

تقرير اخباري: آمال عربية وتأكيدات سودانية باجراء انتخابات شفافة

2010:04:08.10:48

اعربت جامعة الدول العربية يوم الاربعاء 7 ابريل الحالى عن املها في ان تجرى الانتخابات السودانية المقرر لها الاحد المقبل بشفافية ونزاهة، واشارت الى انها اوفدت بعثة من 50 مراقبا الى الخرطوم لمراقبة هذه الانتخابات.

وقال السفير صلاح حليمة مبعوث الجامعة العربية للسودان فى تصريحات خاصة لوكالة انباء (شينخوا)، إن الجامعة قررت ارسال وفدا برئاسته يتألف من 50 مراقبا الى الخرطوم لمراقبة الانتخابات، واوضح انه سيتم توزيع المراقبين فى كافة مناطق السودان سواء فى الشمال او الجنوب او دارفور وغيرها.

واضاف ان عددا من مراقبي الجامعة وصلوا بالفعل الى الخرطوم، حيث اجروا مباحثات مع مختلف الاحزاب السودانية لاسيما حزب المؤتمر الوطني (الحاكم) والحركة الشعبية لتحرير السودان، شريك الحكم، والامة والاتحاد الديمقراطي والشيوعي، الى جانب المفوضية القومية للانتخابات تم خلالها التعرف على رؤاهم للانتخابات.

وتابع ان هناك تنسيقا وتشاورا ايضا مع بعثات المراقبة الدولية خاصة بعثات الاتحادين الاوروبي والافريقي ومركز كارتر، مؤكدا ان الجامعة ستتابع عن كثب الانتخابات فى السودان.

وتعليقا على قرار الاتحاد الاوروبي سحب مراقبيه من اقليم دارفور لاسباب امنية، قال حليمة "حتى هذه اللحظة ليس هناك ما يؤكد صحة هذا الخبر".

وردا على سؤال حول الخلافات بين الحزب الحاكم من جهة والحركة الشعبية وبعض احزاب المعارضة التى تشكك فى نزاهة الانتخابات من جهة اخرى، قال الدبلوماسي العربي"هذه الامور شأن داخلي" لكن " صناديق الاقتراع هى الحكم والفيصل فى مدى مصداقية الانتخابات".

ومضى يقول " كلما كان اقبال السودانيين كبيرا كلما زاد ذلك من شرعية الانتخابات"، وتابع ان "مواقف الاحزاب لها تأثيرها لكن التأثير الفعلي هو لصوت الناخبين".

وعن تقييمه للاجراءات التى اتخذتها الحكومة السودانية لضمان نزاهة الانتخابات، قال حليمة إن الكثير من اعضاء المجتمع الدولي بما فيهم سكوت غرايشن الموفد الامريكي للسودان قالوا ان هناك ما يؤكد ان الانتخابات ستكون نزيهة.

واردف "نأمل ان تتم الانتخابات بشفافية ونزاهة خاصة ان هناك تأكيدات حكومية" في هذا الشأن.

وكان غرايشن قد اعرب السبت الماضي عن ثقته في اجراء الانتخابات السودانية في موعدها باكبر قدر ممكن من النزاهة.

وفى السياق ذاته التقى سفير السودان بالقاهرة عبدالرحمن سر الختم مع أعضاء اللجنة المشرفة على الانتخابات السودانية فى مصر ، والتى وصلت فى وقت سابق اليوم وتضم الفريق أبوبكر عبدالقادر، والفريق أحمد حسن، حيث تم بحث الترتيبات لإجراء الانتخابات فى مصر أيام 11 و12 و13 أبريل الجارى.

وأعلن الفريق أبو بكر عبدالقادر المشرف العام على الانتخابات السودانية فى مصر، أنه تقرر فتح ثلاثة مراكز للاقتراع فى القاهرة والاسكندرية واسوان امام أعضاء الجالية السودانية.

وقال عبدالقادر ، في تصريحات ادلى بها فى مقر سفارة بلاده، "إنه بالنسبة للقاهرة ستكون هناك لجنتان الأولى بمقر السفارة السودانية والثانية بوسط القاهرة نظرا لأن العدد الأكبر من الجالية موجود فى هذه المنطقة".

وأشار إلى أنه يحق للأشخاص الذين تم تسجيل أسمائهم بالسفارة من المقيمين فى محافظات الإسماعيلية وبورسعيد والسويس وسيناء التقدم للادلاء بأصواتهم فى اللجنة الانتخابية بالسفارة، موضحا أن ذلك جاء وفقا للتوزيع الإدارى بهدف تسهيل التصويت فى القاهرة التى يوجد بها 3 آلاف و722 سودانيا يحق لها الادلاء باصواتهم.

وفيما يتعلق باللجنة الانتخابية المتواجدة بوسط القاهرة، أوضح أنها مخصصة لتصويت السودانيين المقيمين فى مدن ومحافظات أكتوبر والعاشر من رمضان والجبل الأصفر والعباسية ومدينة نصر.

ولفت الى أن السودانيين الذين سجلوا أسماءهم فى الأسكندرية وضواحيها سيدلون بأصواتهم فى مقر " دار السودان " بالأسكندرية، بينما الأشخاص الذين تم تسجيلهم فى مدينة أسوان وضواحيها ستجرى لهم عملية الاقتراع بمقر قنصلية السودان بأسوان.

وكانت اللجنة المشرفة على الانتخابات السودانية فى مصر، والتى أوفدتها المفوضية القومية للانتخابات، زارت القاهرة فى نوفمبر الماضى حيث أشرفت على تسجيل السودانيين فى القوائم الانتخابية.

وأكد عبدالقادر أن مندوبى الحكومة ووكلاء المرشحين والمراقبين لعملية الانتخاب ورجال الإعلام سيكونون شركاء فى العملية الانتخابية منذ بداية الاقتراع مرورا بفرز الأصوات ثم إعلان النتائج النهائية، متمنيا أن تنجح الانتخابات وأن تشهد إقبالا من أعضاء الجالية السودانية.

فى الوقت ذاته غادر القاهرة اليوم وفد مصري يضم تسعة من المراقبين الى الخرطوم لمتابعة سير الانتخابات السودانية . (شينخوا)


ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة