البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

وزير مصري: القاهرة لن توقع اي اتفاق يخل بحقوقها الحالية في مياه النيل

2010:04:20.09:40

اكد وزير الموارد المائية والري المصري محمد نصر الدين علام يوم الاثنين 19 ابريل الحالى ان مصر لن توقع على الاتفاق الاطاري للتعاون بين دول حوض النيل دون "نص صريح" يحفظ حقوقها المائية، مؤكدا ان بلاده تحتفظ بحقها في الرد المناسب لحماية مصالحها في حال توقيع دول المنبع منفردة.

وقال علام في بيان امام مجلس الشعب المصري (البرلمان) اليوم، إن مصر لن توقع على الاتفاق الاطاري القانوني والمؤسسي للتعاون بين دول حوض النيل، الا في وجود نص صريح يحافظ على الحقوق والاستخدامات المائية الحالية لها.

وتابع ان توقيع مصر على مشروع الاتفاق بصيغته الحالية دون حل نقاط الخلاف لا يخدم المصالح المصرية، ويضر بالحقوق المقررة لمصر بموجب الاتفاقات الدولية التي لازالت سارية بين مصر ودول المنبع.

ويتمثل الخلاف بين دولتي المصب مصر والسودان، ودول المنبع وهي أوغندا، وكينيا، وأثيوبيا، وبوروندي، ورواندا، وتنزانيا، والكونغو، في ثلاث نقاط هي الأمن المائي، والموافقة المسبقة، والحقوق التاريخية لمصر والسودان في مياه النيل.

واخفقت دول حوض النيل الاربعاء الماضي خلال اجتماع وزاري في شرم الشيخ في التوصل الى اتفاق في ظل تمسك مصر والسودان ب"حقوقهما التاريخية" في مياه النيل، وتلويح دول المنبع السبع بالسير "منفردة" في توقيع الاتفاقية الإطارية اعتبارا من 14 مايو القادم.

واعتبر علام ان دول المنبع اذا ما اقدمت على التوقيع منفردة على مشروع الاتفاق الاطاري فان ذلك يعد مخالفة قانونية للقواعد المتفق عليها، لافتا الى انه اذا صممت الدول على ذلك فان هذا الاتفاق "لن يلزم مصر وليس له اي تأثير قانوني على حقوقها".

وشدد على انه في حال اقدام دول المنبع على التوقيع منفردة فان مصر تحتفظ بحقها في اتخاذ ما تراه مناسبا لحماية مصالحها القومية. ورأى علام ان الحكومة المصرية تعي تماما ان قضية مياه النيل هي قضية امن قومي تتعلق بحاضر ومستقبل الامة، مؤكدا انه لن يسمح تحت اي ظرف بالمساس بحقوق مصر المائية. (شينخوا)


ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة