البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

الحريري : عدم تحقيق السلام سيغذي المزيد من التعصب والعنف

2010:05:21.09:27

دعا رئيس مجلس الوزراء اللبناني سعد الحريري يوم الخميس 20 مايو الحالى ، المجتمع الدولي ليتحمل مسؤوليته ويبدي التزاما حقيقيا بالسلام في منطقة الشرق الأوسط ،محذرا من أن عدم تحقيق السلام سيغذي المزيد من التعصب والعنف.

وشدد الحريري ، خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده مع نظيره اليوناني جورج باباندريو بعد اجتماعهما في مقر رئاسة مجلس الوزراء اللبناني ، على أن " السلام وحده يمكنه أن يلغي الذرائع التي يستخدمها المتطرفون لتعبئة الحشود ضد المعتدلين لأن عدم تحقيق السلام سيغذي المزيد من التعصب والعنف".

ورحب ب"إيمان رئيس الوزراء باباندريو الحقيقي بسلام عادل وشامل لهذه المنطقة وبحل لهذا النزاع الذي دام 63 عاما" ، مضيفا " إتفقنا أيضا على أن ما من وقت أفضل من اليوم ليتحمل المجتمع الدولي مسؤوليته وليبدي إلتزاما حقيقيا بالسلام في المنطقة".

وأضاف الحريري أن "لبنان واليونان يعيشان في المنطقة المضطربة ذاتها وأمننا وإستقرارنا هما من أمن اليونان وإستقرارها وقد إتفقنا على العمل معا من أجل جعل هذه المنطقة آمنة لشعبينا".

وذكر انه اعرب عن شكره لرئيس الوزراء اليوناني على " دعم بلاده المستمر للبنان خلال الأوقات الصعبة خصوصا بعد العدوان الإسرائيلي عام 2006 من خلال المساهمة في قوات الامم المتحدة العاملة بجنوب لبنان (يونيفيل) وتقديم المساعدة".

واشار الحريري الى أن النقاشات شملت "كيفية تعزيز العلاقات الثنائية بما فيها العلاقات الإقتصادية والتجارية" وقال ان " لبنان يتطلع قدما للحفاظ على هذه الروابط وتطويرها لما فيها مصلحة شعبينا كما أننا متحمسون للمشاركة بشكل فاعل في الإتحاد من أجل المتوسط ونتطلع إلى دعم اليونان لمبادرات لبنان في هذا الشأن".

وقال الحريري إن المحادثات تركزت أيضا على الصعوبات المادية التي تواجه اليونان وجهود الإصلاح التي إلتزمت بها مثنيا على "القيادة الحكيمة لرئيس الوزراء باباندريو في جمع رزمة مالية من شأنها ضمان إستقرار الموقع المالي لليونان وديونها".

واعتبر أن ما قام به باباندريو في هذا المجال "مهم للغاية ونحن في لبنان نقوم بعدد كبير من الإصلاحات ونأمل أن نحقق هذه الإصلاحات في أقرب وقت ممكن".

من جهته ، وصف باباندريو المحادثات بأنها كانت بناءة للغاية حول القضايا الإقليمية والثنائية وحول التعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين وبين دول البحر المتوسط .

وأشار إلى أن "هذه المنطقة عانت من التوترات والصراعات ولكن بين لبنان واليونان علاقات صداقة وتعاون قائمة منذ زمن وتفاهم مشترك وهناك قيم مشتركة نؤمن بها وتشكل الاطار لعلاقاتنا المشتركة".

وكان باباندريو الذي يزور لبنان للمشاركة في اعمال "منتدى الاقتصاد العربي" أجرى محادثات في وقت سابق من اليوم مع الرئيس اللبناني ميشال سليمان تناولت العلاقات الثنائية والاوضاع في منطقة الشرق الاوسط وآفاق التسوية السلمية إضافة الى الوضع في قبرص وكذلك الاتفاق الذي حصل في طهران أول من أمس والنتائج المرتقبة له.

وأوضح بيان صدر عن مكتب الاعلام في الرئاسة اللبنانية عقب الاجتماع ان "اللقاء تناول مؤتمر برشلونة والوضع الاقتصادي العام. (شينخوا)


ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة