البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

الخارجية المصرية ترفض التقرير الأمريكي حول الإتجار فى البشر وما تضمنه من اشارات الى مصر

2010:06:17.09:12

رفضت وزارة الخارجية المصرية التقرير الامريكي الصادر عن وزارة الخارجية الامريكية اول امس ، حول حالة الاتجار في البشر حول العالم ، وما تضمنه من اشارات لمصر.

وقال الناطق الرسمي باسم الخارجية المصرية السفير حسام زكي فى تعليق على التقرير يوم الاربعاء إن مصر لا تقر منهجية مثل هذه التقارير وتختلف جذريا مع الأسس التي تقوم عليها، ولا تعترف بفكرة التصنيف لفئات في قضايا حقوقية وإنسانية ذات طبيعة مركبة ، لما في ذلك من إختزال للحقيقة وإفتقار للدقة والموضوعية.

كما أعرب الناطق الرسمي عن رفض مصر لما ردده التقرير المشار إليه من إدعاءات مرسلة وغير موثقة لمنظمات غير حكومية ، يعلم واضعو التقرير عدم صحتها ، وإثبات التحقيقات الرسمية لفسادها، وهو مايثير تساؤلات حول جدية التقرير ومصداقيته .

وأكد السفير حسام زكى ، أن مصر لاتلتزم بما يرد فى أى من التقارير الصادرة عن جهات غير مخولة بذلك ، وأن مصدر الإلتزامات المصرية يقتصر على الإتفاقيات الدولية التي توقع عليها والآليات التي تتبع تلك الإتفاقيات.

وأشار إلى أن العديد من الآليات الدولية قد أشادت بما قامت به مصر من جهود رائدة على المستويين الحكومي وغير الحكومي لمكافحة ظاهرة الإتجار فى البشر، ليس فقط من منطلق الوفاء بالإلتزامات الدولية ، وإنما لأن العمل المصري في هذا الموضوع ينبع من إدراك ووعي لخطورة هذه الظاهرة الإجرامية الدولية وضرورة التصدي لها.

وشدد على أن مصر تعمل بإستمرار على مواجهة أي قصور في هذا المجال من خلال التطوير الدائم لتشريعاتها ومؤسساتها بخلاف دول أخرى لازالت قاصرة في أسلوب مكافحتها لتلك الظاهرة.

وتضمن التقرير الذي اصدرته الخارجية الامريكية الاثنين الماضي ان هناك 200 الف طفل شوارع في مصر يتم استغلالهم في الدعارة والتسول في مصر .

كما اشار التقرير الى قدوم رجال اغنياء من منطقة الخليج لشراء فتيات مصريات قاصرات (تحت سن 18 عاما) من اجل الزواج المؤقت او ما يطلق عليه الزواج الصيفي.

واوضح التقرير ان مصر لازالت تعد دولة عبور لتهريب النساء القادمات من اوزبكستان و اوكرانيا وروسيا وعدد من دول اوروبا الشرقية الى اسرائيل لاستغلالهن في الجنس التجاري. ( شينخوا )


ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة