البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

الرئيس اليمني يشن هجوما على "دعاة الارهاب" ويدعو المواطنين للابلاغ عنهم

2010:07:20.16:08

شن الرئيس اليمني علي عبدالله صالح يوم (الاثنين) هجوما عنيفا على من اسماهم "دعاة الارهاب"، داعيا المواطنين الى الابلاغ عن هؤلاء الذين اضروا بالعملية التنموية بالبلاد، حسب وكالة الانباء اليمنية.

وقال صالح خلال حفل لتكريم الفائزين بجوائز مسابقة رئيس الجمهورية لأفضل البحوث العلمية لعام 2009 في محافظة حضرموت جنوب شرق اليمن، "على الجميع ان يقفوا الى جانب رجال الأمن والإبلاغ عن اي اعمال إرهابية لان الإرهاب يلحق الضرر في المقام الأول بالمواطن وأمنه واستقراره".

وتابع "نحن على تواصل مع اصحاب رأس المال الوطني من أبناء حضرموت المغتربين في دول الخليج ليستثمروا في صنعاء، في عدن، في تعز، في حضرموت، في الحديدة، وما يريدونه فقط هو الأمن والاستقرار، لذلك على الجميع التعاون مع السلطات المحلية والأجهزة الأمنية".

ورأى ان هذا التعاون "ليس عيبا، ولن يكون أحدا مخبرا او منافقا اذا ما بلغ عن عمل إرهابي، بل هو عمل وطني، مثاب عليه صاحبه، كونه يبعد الاذى عن المواطنين".

واضاف "ان المتضرر في المقام الأول، امن المواطن والتنمية وليس الرئيس، فقمة التطرف والإرهاب والغلو أن يحمل شخص ما حزاما ناسفا ويهدد امن الطرق والطالب في الجامعة ونزلاء الفنادق ورجال الأمن في مراكز الشرطة".

وكان مسلحون ينتمون الى تنظيم القاعدة في اليمن شنوا سلسلة هجمات استهدفت مقار للمخابرات والامن في محافظتي عدن وأبين الجنوبيتين، ما ادى الى مقتل وجرح العشرات من المدنيين والعسكريين في الهجمات التي وقعت منتصف الشهر الماضي وبداية الشهر الجاري.

وتبنى تنظيم القاعدة في اليمن في بيان نشر على مواقع اسلامية الهجوم على مقر الاستخبارات في مدينة عدن في 19 يونيو الماضي، والذي قتل فيه 11 شخصا، بينهم 7 جنود.

وقال الرئيس اليمني في هذا الصدد "لا احد يعرف عن ماذا يبحثوا". وتساءل "هل هم قوى سياسية ؟، إذا كانوا قوى سياسية، فعليها أن تسلك طريق النظام والقانون وتعارض وتتحدث دون أن تزهق الأرواح وتقطع الطرقات وتخيف السبيل".

وتابع "ان هؤلاء انما يستهدفون باعمالهم اقلاق عامة الناس بما فيهم الطفل والشيخ، والمرأة، والمريض"، موضحا ان "هذا هو الجهل بذاته".

ومضى متسائلا "هل يريدون لنا خلافة اسلامية على غرار افغانستان التي دمروها، ودمروا كذلك باكستان والصومال والعراق، ودمروا كل شيء، هذا هو الارهاب، فماذا يريدون من اليمن؟".

ودعا المواطنين الى قراءة "كتب الزيدية والشافعية والصوفية والسلفية، وغيرها من الكتب الدينية ، وعلينا تحكيم عقولنا وان لا نسلمها لمثل هؤلاء دعاة الارهاب الذين هم ليسوا بعلماء ولا قضاة ومن الخطر اتباعهم".

ووصف الرئيس اليمني من اسماهم دعاة الارهاب بانهم "جهلة لا يمتلكون مؤهلات علمية، فهم قطاع طرق ينبغي محاربتهم اذا لم يعلنوا التوبة ويعودوا الى جادة الصواب عبر الحوار مع العلماء".(شينخوا)


ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة