البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

عريقات: عباس وميتشل لم يتوصلا الى اتفاق للانتقال الى المفاوضات المباشرة

2010:08:11.10:17

اكد صائب عريقات رئيس دائرة شئون المفاوضات في منظمة التحرير الفلسطينية يوم الثلاثاء 10 أغسطس الحالى ان الرئيس الفلسطيني محمود عباس والمبعوث الأمريكي للسلام في الشرق الأوسط جورج ميتشل لم يتوصلا الى اتفاق للانتقال الى المفاوضات المباشرة.

ووصف عريقات في مؤتمر صحفي عقب اجتماع الرئيس الفلسطيني وميتشل في مدينة رام الله بالضفة الغربية، اللقاء الذي استمر زهاء ثلاث ساعات، "بالإيجابي والمعمق"، لكنه قال، إنه لم يتم التوصل خلاله إلى اتفاق بشأن الانتقال للمفاوضات المباشرة.

وجدد التأكيد على الموقف الفلسطيني بالاستعداد للشروع في مفاوضات مباشرة، لكن "ضمن جدول أعمال وفق سقف زمني محدد على أن تقوم إسرائيل بتنفيذ التزامها بوقف الاستيطان بما في ذلك مدينة القدس وبقبول مبدأ الدولتين".

وأشار إلى أن الاتصالات الفلسطينية مع الإدارة الأمريكية والأطراف الدولية ستستمر ضمن السعي لإيجاد سلام "عادل ودائم" في المنطقة، استنادا لمبادرة السلام العربية وانسحاب إسرائيل لخط الرابع من يونيو عام 1967 وإقامة الدولة الفلسطينية.

وشدد على أن الجانب الفلسطيني "يبذل كل جهد ممكن" مع الإدارة الأمريكية والأطراف الدولية للتوصل إلى "معادلة تساعد في إطلاق محادثات جادة نهائية بجدول زمني محدد تناقش كافة قضايا الوضع النهائي".

واعتبر عريقات ان الدعوات الإسرائيلية للشروع الفوري في المفاوضات "علاقات عامة مغلوطة"، موضحا ان مفتاح المحادثات بيد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في حال إعلانه وقف الاستيطان وقبول مرجعية حل الدولتين.

ويتمسك الفلسطينيون بوجود مرجعية للسلام ووقف الاستيطان للدخول في مفاوضات مباشرة مع الاسرائيليين، رغم موافقة لجنة متابعة مبادرة السلام العربية في 29 من الشهر الماضي على إجراء هذه المفاوضات والتي تركت توقيتها وكيفيتها للرئيس الفلسطيني.

ويأتي لقاء عباس وميتشل ضمن جولة قصيرة يقوم بها المبعوث الامريكي في إسرائيل والأراضي الفلسطينية لمتابعة بحث جهود دفع عملية السلام والمفاوضات غير المباشرة، التي أطلقتها الإدارة الأمريكية في مطلع مايو الماضي لمدة أربعة شهور.

وهذه هي الجولة الأولى لميتشل إلى المنطقة منذ موافقة لجنة متابعة مبادرة السلام العربية على إجراء مفاوضات مباشرة مع إسرائيل.

بدوره، قال ميتشل اليوم إنه "بالرغم من كل الصعوبات التي واجهناها في الماضي، والتي سنواجهها في المستقبل، إلا أننا سنستمر في بذل الجهود لأننا نعتقد أن ذلك من مصلحة شعوب المنطقة".

واضاف ان الإدارة الأمريكية تؤمن بتحقيق السلام بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، وأيضا تحقيق السلام الشامل بين إسرائيل ولبنان وسوريا، كحل شامل وفق رؤية الرئيس الأمريكي باراك اوباما، مشيرا إلى أن إدارته "تعي أن تحقيق الرؤيا يتجسد في قيام دولة فلسطين كجزء من حل الدولتين الذي نعتبره هو الحل الوحيد".

ولم يجر الفلسطينيون والإسرائيليون محادثات مباشرة للسلام منذ تولى بنيامين نتنياهو مقاليد السلطة في إسرائيل بموجب ائتلاف يضم غالبية أحزاب اليمين عقب الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة أواخر ديسمبر 2008. (شينخوا)


ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
جميع حقوق النشر محفوظة