البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

القذافى يختتم زيارته لايطاليا عقب الاحتفال بمعاهدة الصداقة

2010:09:01.13:57

غادر الزعيم الليبى معمر القذافى ايطاليا يوم (الثلاثاء) بعد زيارة مؤسسية استمرت ثلاثة ايام، بمناسبة الذكرى الثانية لتوقيع معاهدة الصداقة بين البلدين عام 2008.

التقى القذافى يوم الاثنين مع رئيس الوزراء الايطالى سيلفيو بيرلسكونى فى إجتماع خاص فى خيمته البدوية التى اقيمت فى مقر أقامة السفير الليبي. وناقش الزعيمان الشئون الدولية، والازمة الاقتصادية الدولية، والهجرة، والدفاع، ونشاط الاعمال.

وقام الزعيمان بافتتاح الاكاديمية الليبية فى روما، والتى اقيمت لتصبح جسرا ثقافيا عب المتوسط، وفى المساء احتفل بيرلسكونى والقذافى "بيوم الصداقة" فى كبرى القواعد العسكرية بالعاصمة.

وشهد الحدث التذكارى عروضا للخيول العربية ورقصات قبلية، كإشادة بالعلاقة الخاصة القائمة بين الدولتين. وعقب الاحتفال، أقيم حفل عشاء حضره اكثر من 800 ضيف عالى المستوى.

وصرح بيرلسكونى والقذافى بأن الاحتفالات تمثل "مرحلة جديدة" فى العلاقات الثنائية، تشير الى ان استعمار ايطاليا لليبيا أصبح أخيرا "صفحة منطوية من التاريخ".

مهدت معاهدة الصداقة، الموقعة فى اغسطس عام 2008، الطريق لتحقيق شراكة اقوى من خلال منح ليبيا تعويضات سخية عن فترة الاستعمار فى شكل استثمارات استراتيجية فى البنية التحتية بالبلاد من جانب الشركات الايطالية.

كما تركز الاتفاقية على الحرب المشتركة ضد الهجرة غير الشرعية ، والتى ساهمت بشدة فى الحد من هبوط اللاجئين من البحر الى الشواطىء الايطالية. وشهد العام الماضى زيارة بيرلسكونى لليبيا احتفالا بالذكرى الاولى لتوقيع المعاهدة. (شينخوا)


ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
جميع حقوق النشر محفوظة