البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

الجيش الاسرائيلى يتعهد "بعدم الركون الى الراحة" حتى يتم اعتقال قتلة المستوطنين

2010:09:02.10:30

تعهد كل من وزير الدفاع الاسرائيلى ايهود باراك ورئيس اركان قوات الدفاع الاسرائلية اللفتنانت جنرال جابى اشكينازى يوم (الاربعاء) بملاحقة قتلة المدنيين الاسرائيليين الاربعة بالقرب من مدينة الخليل مساء الثلاثاء.

وذكرت صحيفة جيروساليم بوست نقلا عن باراك قوله خلال اجتماع مع كبار المسئولين فى مقر رئاسة القيادة المركزية لقوات الدفاع الاسرائيلية فى شمال القدس " ان قوات الدفاع الاسرائيلية سوف تفعل كل شىء فى وسعها لتقديم الجناة سريعا الى العدالة ولمنع امكانية تطور الامر الى موجة من الهجمات الارهابية ".

وقال اشكينازى ان الجيش " يعمل على مختلف المستويات منذ وقوع الحدث ولن يركن الى الراحة حتى يتم القبض على الارهابيين ". وتجدر الاشارة الى ان كتائب عز الدين القسام الجناح العسكرى لحركة حماس الاسلامية كانت قد اعلنت عن مسئوليتها عن الكمين والهجوم الشديد الذى وقع بالقرب من مدخل بلدة كريات اربع الاسرائيلية بالقرب من الخليل.

وقال مسئولون فلسطينيون انهم جمعوا تقريبا 300 فرد قالوا انهم مؤيدون لحماس منذ وقوع الهجوم الا انه لم يتضح اذا ما كان اى منهم سوف يتهم بصلته باطلاق النار.

وقال رئيس الوزراء الفلسطينى سلام فياض ان حكومته لن تسمح بوقوع هجوم مشابه . وقال الرئيس الفلسطينى محمود عباس الذى كان يتحدث من واشنطن ان اطلاق النار "لا يخدم المصالح الفلسطينية ".

وقال باراك ان الجيش الاسرائيلى سوف يعمل "من اجل منع هجمات ارهابية اخرى من زعزعة نسيج العلاقات والهدوء النسبى الذى تم فى المنطقة خلال الاعوام الاخيرة وحتى اعتزام الحاق الضرر بمحادثات السلام القادمة ".

وكان وزير الدفاع يشير الى اجتماع القمة المعتزم عقده يوم الخميس فى واشنطن بين رئيس الوزراء الاسرائيلى بنيامين نتنياهو وعباس.

وقد ناشد المستوطنين الغاضبين ومؤيديهم عدم الرد بتهور على حوادث القتل تلك. وقال باراك "اننى اكرر وأدعو المستوطنين وقادتهم للتصرف بمسئولية "واعرب عن الامل فى كبت اى امكانية وقوع اى عقوبة تتسم بالعنف ضد الفلسطينيين.

ولكن زعماء المستوطنين قالوا ان ردهم على الهجوم الارهابى سوف يكون استئنافا للبناء مساء اليوم فى المحليات فى ارجاء الضفة الغربية.

وقال ديفيد ويلدر المتحدث باسم الطائفة اليهودية فى الخليل "ان رد الفعل يجب ان يكون ملموسا وتشعر به الولايات المتحدة والعرب والحكومة الاسرائيلية، ألا وهو البناء " .

واضاف ويلدر " اذا ما قال ابو مازن ان البناء سوف يوقف المحادثات بعد ذلك فاننا سوف نقوم بالبناء ووقف المحادثات".

ويذكر ان اسئتناف البناء هو بدء سريع لحملة عامة لاقناع نتنياهو بعدم مد فترة العشرة اشهر الخاصة بفرض تجميد البناء ذاتيا والتى تنتهى فى 26 سبتمبر. (شينخوا)



ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
جميع حقوق النشر محفوظة