البريد الالكتروني

ملفات الشعب









الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

متحدث: الولايات المتحدة لا تسعى الى سلام سوري -اسرائيلى على حساب لبنان

2010:11:03.10:50

صرح المتحدث باسم وزارة الخارجية الامريكية فيليب كراولي يوم الثلاثاء/2 نوفمبر الحالي/ بأن الولايات المتحدة لن تسعى الى تحقيق سلام بين سوريا واسرائيل طالما تعمد البلد العربي تقويض لبنان من خلال دعمه لجماعة حزب الله المسلحة.

وقال كراولي للصحفيين خلال مؤتمر صحفي " اننا نبحث عن سلام شامل في الشرق الاوسط، على مسار اسرائيلي - فلسطيني، ومسار اسرائيلي - سوري، ومسار اسرائيلي - لبناني"، مضيفا " اننا نود ان نشهد تقدما ونجاحا على كل من هذه المسارات".

وقال المتحدث " لكننا في الوقت نفسه، لن نسعى الى تحقيق سلام شامل على المسار السوري - الاسرائيلي على حساب لبنان. ان لنا مصالح عديدة هنا، وسنسعى الى تحقيقها جميعا".

عقدت اسرائيل وسوريا اربع جولات من المحادثات غير المباشرة عام2008 بوساطة تركيا، ركزت على القضية الخلافية الخاصة بإعادة مرتفعات الجولان التي استولت عليها اسرائيل في حرب عام 1967، والتى تحتلها منذ ذلك الحين.

ودعا كراولي سوريا الى وقف دعمها للجماعات مثل حزب الله، والقيام " بدور بناء بشكل أكبر في المنطقة" من اجل تحسين العلاقات مع الولايات المتحدة.

ويعد حزب الله الموالي لسوريا جزءا من الحكومة اللبنانية، غير انه مدرج كجماعة ارهابية من جانب الولايات المتحدة. وقد تصاعدت التوترات في لبنان في الاشهر الاخيرة عقب توقع توجيه المحكمة الخاصة التي تدعمها الامم المتحدة الإتهام لاعضاء فى الجماعة المسلحة بالتورط في اغتيال رئيس الوزراء اللبناني انذاك رفيق الحريري عام 2005.

وقد أصدر الامين العام للامم المتحدة بان كي -مون تقريرا سنويا الاسبوع الماضي بشأن لبنان، اشار فيه الى التهديد المستمر لسيادة لبنان وأمنه الذى يشكله وجود حزب الله والميليشيات المسلحة الاخرى. واكد التقرير ان "لبنان يمر حاليا بمناخ داخلي يتسم بعدم اليقين والهشاشة". (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة