البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

العاهل الأردني يدعو حكومته الى ايجاد الظروف الكفيلة بتطوير الحياة السياسية في البلاد

2010:11:29.10:37

دعا العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني في كلمة افتتح بها امس الاحد/28 نوفمبر الحالي/ الدورة العادية الأولى لمجلس الأمة الـ16 ، حكومته الى"إيجاد الظروف الكفيلة بتطوير الحياة السياسية في شتى مظاهرها".


وقال العاهل الأردني ، ان الإصلاح منظومة سياسية اقتصادية، وإدارية اجتماعية متكاملة ، مؤكدا ضرورة أن يواكب الإصلاح الاقتصادي إصلاح سياسي ، يزيد من المشاركة الشعبية في صناعة القرار .

ويضم مجلس الأمة الأردني مجلسين الأول هو "مجلس النواب" ويضم 120 عضوا جرى انتخابهم بنظام الصوت الواحد ، والثاني مجلس الأعيان ويضم 60 عضوا يجري تعيينهم من قبل العاهل الأردني وهم من رجالات الدولة ممن تولوا مناصب رفيعة بالدولة. واعتبر الملك عبدالله الثاني أن مسيرة الاصلاح بحاجة إلى المراجعة والتقييم لتعظيم الإنجاز ، ومعالجة مظاهر الخطأ أو التقصير ، مشيرا الى انه تم انجاز الكثير خلال السنوات الماضية،ضمن رؤية إصلاحية تحديثية واضحة لمعالجة السلبيات وتحقيق التنمية الشاملة. وأكد أن عملية التقييم هي مسؤولية جماعية ، لا يمكن النهوض بها من دون التعاون المؤسسي ، الذي يرتكز إلى الدستور، وإلى احترام مركزية دور جميع السلطات في بناء المستقبل .

كما دعا الى الاستفادة من دروس الماضي وتجاوز أخطائه، والاعتراف أيضا بأن علاقة السلطتين التنفيذية والتشريعية قد شابها الكثير من الأخطاء، التي أعاقت المسيرة الإصلاحية، وألحقت الضرر بمصالح الشعب، و"تلك أخطاء يجب أن يعمل الجميع على إزالتها".

وقال " اننا لا نقبل أن يتراجع دور مجلس النواب، أو أن تهتز صورته عند المواطنين " ، لافتا الى أن " التحديات جسام، والطموحات أكبر". وتابع قائلا ان " ترجمة رؤيتنا تستدعي وجود مجلس نواب قوي وقادر ، يمارس دوره في الرقابة والتشريع ، في إطار عمل دستوري مؤسسي، وعلى أساس شراكة حقيقية مع السلطة التنفيذية،مما يعزز ثقةالناس بهذه المؤسسات".

كما أكد ان الحكومة ستعمل على تطوير علاقتها مع الإعلام، بحيث تقوم هذه العلاقة على احترام حق الإعلام في العمل بحرية واستقلالية، وفي الحصول على المعلومة ونشرها ، " فلابد من إدخال أي تعديلات لازمة على التشريعات لضمان تطور صناعة إعلام مهنية مستقلة، وحماية المواطنين وحقوقهم من ممارسات إعلامية غير مهنية تزوّر الحقائق، وتشوه صورة الوطن".

وأوضح أنه وجه الحكومة إلى توفير العناية اللازمة للقطاعات الحيوية ، وفي مقدمتها قطاع التعليم ، وقطاع الزراعة ، إضافة إلى زيادة الاستثمارات في القطاع السياحي، والاهتمام بقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الذي يقوم بدور رئيسي في تحسين أداء مختلف مؤسسات الدولة".

كما اكد على ضمان الدولة تحقيق العدالة والمساواة الاقتصادية والاجتماعية، وتكافؤ الفرص، وتوسيع قاعدة الطبقة الوسطى، وحماية الطبقة الفقيرة ، مشيرا الى ان الحكومة ستعمل على تحسين آلية مساعدة المستفيدين من برامجها لمحاربة الفقر. وفي الاطار ، أكد العاهل الأردني مواصلة توفير كل الدعم للجيش اوالأجهزة الأمنية، رعاية وتسليحا وتدريبا، وعملا فاعلا لتحسين مستوى معيشة منتسبيها.

ودعا العاهل الاردني الجميع للعمل كفريق واحد يقدم الصالح العام على كل ما سواه، واحترام القانون، وتكريس ثقافة الديمقراطية، وبناء المؤسسات الفاعلة، والتسلح بالعلم والمعرفة والوعي، وحماية الوحدة الوطنية، والتصدي لكل أصوات الفرقة والانقسام، والسلبية المحبطة، والمضي بالمسيرة الإصلاحية التطويرية التحديثية نحو آفاق جديدة من الإنجاز.

وفي موضوع آخر ، أكد العاهل الاردني أن بلاده ستظل ، السند الأقوى للفلسطينيين ، وستواصل القيام بكل ما تستطيع لرفع الظلم عنهم ، وإنهاء الاحتلال، وقيام دولتهم المستقلة على ترابهم الوطني، وعاصمتها القدس الشرقية، وفق مبادرة السلام العربية، وقرارات الشرعية الدولية، وفي سياق إقليمي يضمن تحقيق السلام الشامل.

وشدد على أن بلاده لن تدخر جهدا في مساندة العراق والحفاظ على أمنه واستقراره، من أجل استعادة دوره الحيوي في المنطقة والعالم.

/شينخوا/

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة