البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

الرئيس اليمني يدشن الحملة الانتخابية ويدعو المنظمات الدولية "للرقابة"

2010:12:27.11:51

دشن الرئيس اليمني علي عبد الله صالح أمس الأحد /26 ديسمبر الحالي/، حملة الانتخابات البرلمانية المقررة في 27 ابريل 2011، داعيا المنظمات الدولية الى "الرقابة" على سيرها، وقوى المعارضة الى "المشاركة" بفاعلية.

وقال صالح في كلمة خلال لقاء موسع لاعضاء حزب المؤتمر الشعبي العام (الحاكم) وأحزاب التحالف الوطني الديمقراطي، في عدن جنوب اليمن، "ونحن على عتبة مرحلة جديدة خلال الاشهر القليلة القادمة في السابع والعشرين من ابريل يوم الاستحقاق الدستوري لكل أبناء شعبنا اليمن العظيم الا وهي الانتخابات النيابية، ومن هنا من عدن ندشن الحملة الانتخابية".

وتابع "نكرر دعوتنا لأخواننا وأشقائنا وزملائنا في احزاب اللقاء المشترك المشاركة فيها (الانتخابات) بفاعلية وتجاوز الصغائر".

ودعا المنظمات الدولية للرقابة على سير العملية الإنتخابية دون تحفظ سواء كانت من منظمات المجتمع المدني في اليمن أو من الدول الشقيقة والصديقة، قائلا "نحن نرحب بالرقابة على الانتخابات".

وتأتي تصريحات الرئيس اليمني غداة اعتصام للمعارضة اليمنية المنضوية تحت تحالف (احزاب اللقاء المشترك) استمر اليوم امام مجلس النواب اليمني، احتجاجا على تعديل قانون الانتخابات في الثاني عشر من ديسمبر الجاري.

وكان البرلمان اليمني قد اقر تعديلات دستورية على قانون الانتخابات، تضمنت تشكيل اللجنة العليا للانتخابات من قضاة بدلا من مندوبين عن الاحزاب السياسية الممثلة في البرلمان.

وهو ما دفع نواب المعارضة الى الاعتصام في محاولة لوقف القانون والرجوع الى اتفاق فبراير 2009، الذي بموجبه تم تمديد فترة البرلمان الحالى حتى 11 ابريل 2011، لاجراء حوار سياسي يتضمن اصلاحات سياسية وتعديلات دستورية تعزز العملية الديمقراطية قبل تمرير القانون.

وتعتبر المعارضة تعديل قانون الانتخابات "مخالفا" للاتفاقات الموقعة معها، خاصة اتفاق فبراير 2009، وتحمل السلطة والحزب الحاكم تداعيات ذلك، في حين يرى الحزب ان إقرار التعديلات جاء بعد فشل الحوار مع أحزاب المعارضة ولم يتم بشكل انفرادي.

/شينخوا/

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة