0
البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

الحكومة السودانية تعلن قبولها للنتائج الاولية لاستفتاء الجنوب

2011:02:01.08:09

اعلن علي عثمان طه نائب الرئيس السودانى، يوم الاثنين/31 يناير /، قبول الحكومة السودانية النتائج الاولية لاستفتاء جنوب السودان، والتي أشارت الى تصويت نحو 99 بالمائة لصالح الانفصال.

وقال طه فى مؤتمر صحفي بالخرطوم اليوم " نعلن موافقتنا وقبولنا لنتيجة الاستفتاء الاولية التى اعلنت بالامس من قبل مفوضية الاستفتاء وسندخل مباشرة فى الترتيبات والمستحقات التي ستلي هذه المرحلة".

واضاف "نأمل في ان تؤدي الروح الموجبة التى سادت كل مراحل عملية الاستفتاء لاحتواء ما يمكن ان يحيط ببعض القضايا العالقة من توترات".

وأكد استمرار التعاون والتنسيق بين شمال وجنوب السودان، قائلا "الانفصال وان كان له اثر دستورى وسياسى ، الا ان العلاقة ستظل متصلة والمصالح المشتركة ستظل قائمة ولن تنقطع".

وشدد على الرغبة الحقيقية للشمال والجنوب فى ايجاد تسوية سياسية لأزمة منطقة ابيى المتنازع عليها واستبعاد اى حلول احادية الجانب.

وقال "اتفقنا على ان تستمر الترتيبات الادارية والسياسية والامنية بابيى".

وتابع " كما تم الاتفاق على نشر القوات المشتركة فى ابيى واستبعاد القوات التى دخلت المنطقة حديثا من قوات شرطة جنوب السودان ، وان تبقى ادارية منطقة ابيى حتى الوصول لاتفاق سياسى".

وكشف طه عن توافق بين الشمال والجنوب حول استبعاد "الجنسية المزدوجة"، وقال "سيكون لكل دولة الحق فى اصدار قانون ينظم الجنسية وكيفية الحصول عليها، وتجنب حالة (البدون) اى ان يكون هناك اشخاص بلا هوية قانونية".

واضاف " اتفقنا على ان تكون هناك مرونة فيما يتصل بالوجود الشمالى فى الجنوب والجنوبى فى الشمال وكفالة أمن هؤلاء والمحافظة على ممتلكاتهم لحين توفيق اوضاعهم، كما هناك اجراءات كثيرة ومطلوبة لترتيب اوضاع العاملين فى الخدمة المدنية والقوات النظامية".

وكانت مفوضية استفتاء جنوب السودان قد أعلنت أمس النتائج الاولية لاستفتاء الجنوب والتى أشارت الى تصويت نحو 98,83 بالمائة لانفصال الاقليم، فيما اختار 1,17 بالمائة الوحدة بين الشمال والجنوب.

ويتوقع اعلان النتائج النهائية لاستفتاء جنوب السودان فى السابع من فبراير المقبل فى حال لم تقدم طعون قانونية ضد النتائج الاولية، فيما ستؤخر الطعون اعلان النتائج الى الرابع عشر من فبراير.

ووفقا لاتفاقية السلام الموقعة عام 2005 فإن الفترة الممتدة بين الاستفتاء ويوليو 2011 ستكون مرحلة انتقالية تمهد للانتقال إلى الانفصال.

/شينخوا/

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة