0
البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

تقرير اخباري : مبارك يعلن عدم ترشحه لولاية رئاسية جديدة .. والبرادعي يصر على تنحيه

2011:02:03.09:36

أعلن الرئيس المصري حسني مبارك أنه لن يترشح في الانتخابات الرئاسية المقبلة مؤكدا أنه سيعمل خلال الأشهر المتبقية من ولايته على اتخاذ اجراءات للانتقال السلمي للسلطة بينما أصر المعارض السياسي محمد البرادعي بدعم من المتظاهرين على تنحى الرئيس مبارك.

وقال الرئيس مبارك فى كلمة وجهها يوم (الثلاثاء) للشعب المصري ان البلاد تمر بأوقات صعبة تكاد أن تنجرف بمصر وشعبها إلى المجهول. وأضاف أن الوطن " يتعرض لأحداث عصيبة واختبارات قاسية بدأت بشباب ومواطنين شرفاء مارسوا حقهم فى التظاهر السلمي تعبيرا عن همومهم وتطلعاتهم سرعان ما استغلهم من سعى لإشاعة الفوضى واللجوء إلى العنف وللقفز على الشرعية الدستورية والانقضاض عليها".

وأوضح أن التظاهرات تحولت " من مظهر راق ومتحضر لممارسة حرية الرأى والتعبير إلى مواجهات مؤسفة تحركها وتهيمن عليها قوى سياسية سعت إلى التصعيد وصب الزيت على النار واستهدفت أمن الوطن واستقراره بأعمال إثارة وتحريض ". وتابع " نعيش معا أياما مؤلمة وأكثر ما يوجع قلوبنا هو الخوف الذى انتاب الأغلبية الكاسحة من المصريين وما ساورهم من انزعاج وقلق وهواجس حول ما سيأتى به الغد لهم ولذويهم وعائلاتهم ومستقبل ومصير بلدهم".

وأشار الى " أن أحداث الأيام القليلة الماضية تفرض علينا جميعا شعبا وقيادة الاختيار ما بين الفوضى والاستقرار وتطرح أمامنا ظروفا جديدة وواقعا مغايرا يتعين أن يتعامل معه الشعب وقواته المسلحة بأقصى قدر من الحكمة والحرص على مصالح مصر وأبنائها" .

ومضى يقول " لقد بادرت لتشكيل حكومة جديدة بأولويات وتكليفات جديدة تتجاوب مع مطالب شبابنا ورسالتهم وكلفت نائب رئيس الجمهورية ، عمر سليمان ، بالحوار مع كافة القوى السياسية حول كافة القضايا المثارة للاصلاح السياسى والديمقراطي وما يتطلبه من تعديلات دستورية وتشريعية من أجل تحقيق هذه المطالب المشروعة واستعادة الهدوء والأمن والاستقرار" .

وأردف " لكن هناك من القوى السياسية من رفض هذه الدعوة للحوار تمسكا بأجنداتهم الخاصة ودون مراعاة للظرف الدقيق الراهن لمصر وشعبها " مشيرا الى ان الدعوة للحوار لا تزال قائمة .

واستطرد " إننى لم أكن يوما طالب سلطة أو جاه ويعلم الشعب الظروف العصيبة التى تحملت فيها المسئولية وما قدمته للوطن حربا وسلاما كما أننى رجل من أبناء قواتنا المسلحة وليس من طبعى خيانة الأمانة أوالتخلى عن الواجب والمسئولية " . وواصل القول " إن مسئوليتي الأولى الآن هى استعادة أمن واستقرارالوطن لتحقيق الانتقال السلمى للسلطة فى أجواء تحمى مصر والمصريين وتتيح تسلم المسئولية لمن يختاره الشعب فى الإنتخابات الرئاسية المقبلة" .

واضاف " أقول بكل الصدق وبصرف النظر عن الظرف الراهن اننى لم أكن أنتوى الترشح لفترة رئاسية جديدة .. فقد قضيت ما يكفي من العمر فى خدمة مصر وشعبها .. لكننى الآن حريص كل الحرص على أن اختتم عملى من أجل الوطن بما يضمن تسليم أمانته ورايته ومصر عزيزة آمنة مستقرة وبما يحفظ الشرعية ويحترم الدستور ".

واوضح " أننى سأعمل خلال الأشهر المتبقية من ولايتى الحالية كى يتم اتخاذ التدابير والإجراءات المحققة للانتقال السلمي للسلطة بموجب ما يخوله لى الدستور من صلاحيات" ودعا " البرلمان بمجلسيه ، الشعب والشورى، إلى مناقشة تعديل المادتين (76) و (77) من الدستور بما يعدل شروط الترشيح لرئاسة الجمهورية ويعتمد فترات محددة للرئاسة " .

وطالب البرلمان " بالالتزام بكلمة القضاء وأحكامه فى الطعون على الإنتخابات التشريعية الأخيرة دون إبطاء " وقال " سوف أوالى متابعة تنفيذ الحكومة الجديدة لتكليفاتها على نحو يحقق المطالب المشروعة للشعب وأن يأتى أداؤها معبرا عن الشعب وتطلعه للاصلاح السياسي والاقتصادي والاجتماعي ولاتاحة فرص العمل ومكافحة الفقر وتحقيق العدالة الاجتماعية" .

وكلف الرئيس مبارك " جهاز الشرطة بالإضطلاع بدوره فى خدمة الشعب وحماية المواطنين بنزاهة وشرف وأمانة وبالاحترام الكامل لحقوقهم وحرياتهم وكرامتهم " وطالب " السلطات الرقابية والقضائية بأن تتخذ على الفور ما يلزم من إجراءات لمواصلة ملاحقة الفاسدين والتحقيق مع المتسببين فيما شهدته مصر من إنفلات أمنى ومن قاموا بأعمال السلب والنهب وإشعال النيران وترويع الآمنين ".

وأعرب عن ثقته بأن " تخرج مصر من الظروف الراهنة أقوى مما كانت عليه قبلها وأكثر ثقة وتماسكا واستقرارا " كما " سيخرج منها شعبنا وهو أكثر وعيا بما يحقق مصالحه وأكثر حرصا على عدم التفريط فى مصيره ومستقبله".

وقال الرئيس المصري " إن حسنى مبارك الذى يتحدث إليكم اليوم يعتز بما قضاه من سنين طويلة فى خدمة مصر وشعبها .. إن هذا الوطن العزيز هو وطنى مثلما هو وطن كل مصرى ومصرية " .

واضاف فى وطني " عشت وحاربت من أجله ودافعت عن أرضه وسيادته ومصالحه وعلى أرضه أموت وسيحكم التاريخ على وعلى غيرى بما لنا أو علينا ".

وشدد على " ان الوطن باق والأشخاص زائلون .. ومصر العريقة هى الخالدة أبدا.. تنتقل رايتها وأمانتها بين سواعد أبنائها.. وعلينا أن نضمن تحقيق ذلك بعزة ورفعة وكرامة.. جيلا بعد جيل" .

فى المقابل ابدت قوى معارضة رفضا للاجراءات التى اعلنها الرئيس مبارك وأصر المعارض السياسي محمد البرادعي الرئيس السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية على ضرورة تنحى الرئيس حسني مبارك .

وعلق البرادعي ، فى مداخلة هاتفية مع قناة ( العربية) الاخبارية ، على خطاب مبارك بقوله " للاسف الرئيس لا يستمع لصوت الشعب الذى قال بصوت واضح ان النظام فقد شرعيته وطالب بالانتقال لمرحلة جديدة " . واضاف " اريد ان يتنحى مبارك ويقدم استقالته " بحيث ننتقل " لمرحلة انتقالية ودستور جديد" واعتبر الخطوات التى اعلنها الرئيس مبارك مجرد "عملية خداع".

وتابع البرادعي ان " عملية ترقيع الدستور واجراء تعديلات لا تحول الدولة من نظام ديكتاتوري لنظام ديمقراطي ". واشار الى ان المتظاهرين فى ميدان التحرير بوسط العاصمة القاهرة رفضوا على الفور خطاب الرئيس مبارك واوضح ان خطاب الرئيس " للاسف سيطيل فترة الاحتقان وعدم الاستقرار" فى البلاد. ورأى ان القول بان تنحى الرئيس مبارك سوف يحدث فراغ فى السلطة مجرد " عبث " مؤكدا انه لن يحدث اى فراغ .

وتشهد مصر منذ الثلاثاء الماضى مظاهرات غيرمسبوقة وصلت ذروتها اليوم حيث تجمع مئات الالاف من المتظاهرين فى مدن القاهرة والاسكندرية والسويس والمنصورة للمطالبة برحيل الرئيس مبارك .

/شينخوا/

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة