0
البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

تحليل اخبارى : اسرائيل تخشى من استيلاء الاسلاميين على السلطة فى مصر

2011:02:09.09:49

اعرب رئيس الوزراء الاسرائيلى بنيامين نيتنياهو، يوم (الاثنين) عن قلقه من ان تؤدى الاحتجاجات فى مصر الى استيلاء الجماعات الاسلامية على السلطة اذا ما تنحى الرئيس حسنى مبارك.

وحدد نيتانياهو ثلاثة سيناريوهات محتملة لمستقبل مصر، تتراوح بين الديمقراطية العلمانية الى الحكم الثيوقراطى على النمط الايرانى.

واضاف نيتانياهو ان هناك احتمالا آخر، وهو ان يستغل الاسلاميون الموقف لفرض سلطتهم على البلاد والعودة بها الى الوراء.

واحد المخاوف الرئيسية لاسرائيل حاليا هو ان تستولى جماعة الاخوان المسلمين على السلطة، وتقوم بالغاء معاهدة السلام التى تم توقيعها بين اسرائيل ومصر عام 1979. وتعد تلك المعاهدة أولى اتفاقيات السلام التى توقعها اسرائيل مع احدى الدول المجاورة.

وقد سمحت تلك الاتفاقية لاسرائيل بخفض تواجدها العسكرى على طول الحدود مع مصر، حيث نصت المعاهدة على أن يتم تصنيف شبه جزيرة سيناء كمنطقة منزوعة السلاح. كذلك، فان اسرائيل ترى مصر تحت حكم مبارك شريكا فى مواجهة حماس، ومعادلا للنفوذ الايرانى فى المنطقة.

وافاد المحللون بأنه فى الوقت الذى يبدو فيه من الصعب التكهن بما سوف يحدث فى مصر فى النهاية، ونوع النفوذ الذى سوف يصل اليه الاخوان المسلمون، فانه من المحتمل ان يتضمن ذلك نتائج سلبية بالنسبة لاسرائيل. كما أوضح المحللون انه حتى اذا ما بقى بعض المساعدين المقربين من مبارك فى السلطة، فان العلاقة بين البلدين لن تكون كما كانت من قبل.

منظور تاريخى

تطورت جماعة الاخوان المسلمين منذ تاسيسها عام 1928 من كونها مجرد مؤسسة خيرية لتصبح احدى اكبر الحركات فى مصر. وكلما زادت الجماعة قوة، توترت علاقتها بحكام مصر، وتعرض اعضاؤها للسجن بشكل منتظم، وحظر عليهم الترشح للبرلمان.

وقال البروفيسور هليل فرريش، من مركز بيجين - السادات للدراسات الاستراتيجية بجامعة بار ايلان، ان خطورة احتمال ان يحل الاخوان المسلمين محل مبارك " حقيقية تماما "، واذا ما حدث ذلك، فسوف تعود اسرائيل الى الوضع قبل توقيع معاهدة السلام، حين كانت الدولة اليهودية محاطة بدول معادية لها على طول حدودها.


[1] [2]

/شينخوا/

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة