0
البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

13 دولة ومنظمة تتعهد بمواصلة دعم جهود ما بعد الاستفتاء في السودان

2011:02:09.09:51

تعهدت 13 دولة ومنظمة شهدت توقيع اتفاقية السلام في السودان أمس الثلاثاء /8 فبراير الحالي/ بمواصلة دعمها لجهود ما بعد الاستفتاء في السودان، حيث صوت الجزء الجنوبي في اكبر دولة افريقية لصالح الانفصال.

ورحبت هذه الدول والمنظمات فى بيان مشترك بنتيجة استفتاء جنوب السودان الذي عقد في الفترة من 9 الى 15 يناير، واعلان النتيجة النهائية للجنة استفتاء جنوب السودان في السابع من فبراير.

جدير بالذكر ان ال13 دولة ومنظمة، التي شهدت توقيع اتفاقية السلام الشامل في 2005 والتي انهت حربا اهلية استمرت عقدين في السودان، هي مصر وكينيا وايطاليا وهولندا والنرويج واوغندا وبريطانيا والولايات المتحدة والاتحاد الافريقي والاتحاد الاوروبي وجامعة الدول العربية والامم المتحدة والهيئة الحكومية للتنمية، وهي منظمة انمائية اقليمية تضم سبع دول في شرق افريقيا.

وتشير نتيجة الاستفتاء الذي يعد جزءا من اتفاقية السلام الشامل الى تصويت 98.83 في المائة لصالح انفصال الجنوب عن الشمال. كما اصدر الرئيس السوداني عمر البشير امس الاثنين قرارا جمهوريا بقبول النتائج النهائية.

وقال البيان المشترك، اننا "نهنئ طرفي اتفاقية السلام الشامل ولجنة استفتاء جنوب السودان بعملية الاستفتاء الناجحة، ونرحب بقبول الحكومة السودانية للنتيجة".

واضاف البيان " إننا نؤكد قبولنا لنتيجة الاستفتاء لصالح انفصال جنوب السودان".

ومن المتوقع ولادة دولة جديدة في التاسع من يوليو، غير انه ماتزال هناك مجموعة كبيرة من القضايا الشائكة التي تواجه الجانبان في السودان، من بينها ترسيم الحدود، والجنسية، وتقسيم عائدات البترول، ووضع منطقة ابيي الغنية بالبترول.

ودعا البيان المشترك الجانبين في السودان الى "مضاعفة الجهود للتوصل الى اتفاق بشأن اتفاقية السلام الشامل العالقة، وقضايا ما بعد الاستفتاء"، مؤكدا على ان "وضع منطقة ابيي يجب تسويته بطريقة تكفل احترام حقوق السكان المتضررين ومصالحهم".

وقال البيان ان "ترسيم الحدود المشتركة، ووضع المناطق المتنازع عليها يجب تسويتهما. ونحث الاطراف على مواصلة التعاون في الاشهر الباقية فيما يتعلق باتفاقية السلام الشامل لوضع الترتيبات المتعلقة بالامن والجنسية والمعاهدات الدولية والاقتصادات والحدود الهادئة والموارد الطبيعية التي توفر الاساس لدولتين تتمتعان بالإستقرار، والأمن، والرخاء الاقتصادي، تعيشان في سلام مع بعضهما، ومع جيرانهما".

واضاف أننا "نؤكد التزامنا باقامة سلام وامن ورخاء طويل الاجل لجميع المواطنين فى السودان، وبوصفنا شهودا على اتفاقية السلام الشامل، نعترف بالاهمية القصوى لمواصلة التعاون الوثيق بين شمال وجنوب السودان، ونؤكد على رغبتنا في مواصلة تقديم الدعم الدولي من أجل تحقيق هذا الغرض ".

/شينخوا/

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة