البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

الرئيس اليمني يقرر فتح مكتبه للاستماع لقضايا المواطنين ..وسط تزايد الاحتجاجات ضده

2011:02:15.10:14

أعلنت مصادر يمنية رسمية أمس الاثنين/14 فبراير الحالي/ أن الرئيس اليمني علي عبد الله صالح قرر فتح مكتب في دار الرئاسة للاستماع إلى آراء وقضايا كافة شرائح المجتمع اليمني، في الوقت الذي تتزايد فيه الاحتجاجات المطالبة برحيله.

وقالت وكالة الأنباء اليمنية إن الرئيس صالح "قرر فتح مكتبه في دار الرئاسة لاستقبال كافة الفعاليات السياسية والاجتماعية والثقافية والشبابية ومنظمات المجتمع المدني ومختلف شرائح المجتمع من كافة محافظات الجمهورية وذلك للاستماع إلى آرائهم وقضاياهم وكل ما يهم الوطن والمواطنين عن كثب".

وأضافت إن هذه الخطوة تأتي في إطار "العلاقة الحميمة والوثيقة التي ظل فخامته يحرص على إقامتها مع كافة أبناء الشعب بمختلف فئاتهم وشرائحهم وذلك بما يخدم المصلحة الوطنية العليا ويكفل تعزيز الاصطفاف الوطني الواسع إزاء كافة التحديات التي تواجه الوطن".

وكذلك للحفاظ على اليمن " من قبل القوى المتربصة والحاقدة على الوطن وثورته ووحدته، من بقايا النظام الإمامي الكهنوتي أو القوى الانفصالية المرتدة على الوحدة أو من أصحاب الأجندات الخارجية المتآمرة على الوطن وأمنه واستقراره ووحدته الوطنية ومكاسبه وانجازاته".

وأوضحت الوكالة أن تلك اللقاءات المباشرة ستتيح مناقشة كافة القضايا والمستجدات والاستماع إلى مختلف الرؤى والأفكار والاستفادة منها وبما يخدم الوطن ويصون أمنه واستقراره، باعتبار "أن الوطن ملك الجميع ومسئولية بنائه والحفاظ عليه مسئولية الجميع".

كما تأتي هذه الخطوة في الوقت الذي تشهد فيه اليمن مظاهرات احتجاجية مطالبة الرئيس صالح بالتنحي عن السلطة، مستلهمتا ما حدث في تونس ومصر أخيرا.

وتزايدت الاحتجاجات المناهضة للحكومة اليمنية خلال الاسابيع القليلة الماضية حيث شارك فيها الالاف، ووقعت اشتباكات خلال اليومين الماضيين بين المحتجين وقوات الأمن وعناصر موالين للحكومة.

وأصيب 16 شخصا على الاقل بجروح، بينهم صحفي، في اشتباكات وقعت اليوم ، بين متظاهرين ضد النظام الحاكم في اليمن وموالين للحكومة في صنعاء وتعز، وتم اعتقال أخرين، حسب ما أفاد مراسل وكالة أنباء (شينخوا).

وكان مئات الطلاب قد تجمعوا في حرم جامعة صنعاء قبل أن ينضم اليهم وفد كبير من نقابة المحامين للتظاهر ضد النظام الحاكم، فيما تظاهر العشرات من الموالين للنظام في منطقة قريبة منهم.

ووقعت الاشتباكات بين المتظاهرين والموالين للنظام وأدت إلى اصابة ستة أشخاص على الأقل، بينهم مراسل تلفزيون (بي.بي.سي) عبد الله غراب.

وفي تعز بجنوب صنعاء، تظاهر الالاف ايضا للمطالبة بتغيير النظام، واصيب نحو عشرة اشخاص بجروح، فيما اعتقل آخرون خلال تفريق التظاهرة.

وكانت الشرطة اليمنية قد اشتبكت أمس الأحد مع متظاهرين مناهضين للحكومة نظموا مسيرة نحو القصر الرئاسي في صنعاء.

/شينخوا/

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة