البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

تقرير اخباري : الوساطة القطرية تعكف على اعداد برنامج زمنى لاحلال السلام الشامل فى دارفور

2011:02:18.10:54

قال وزير الدولة القطرى للشئون الخارجية أحمد بن عبدالله ال محمود إن الوساطة طرحت على وفود الحكومة السودانية وحركة العدل والمساواة وحركة التحرير والعدالة خلال اجتماعاتها معها امس الخميس/17 فبراير الحالي/ برنامجا ورؤية للمرحلة المقبلة والخطوات التي ستتخذها في هذا الموضوع لاحلال سلام شامل ونهائى فى دارفور .

ووصف ال محمود فى تصريحات للصحفيين اليوم هذه الاجتماعات ب"الايجابية والمثمرة" مشيرا إلى ان الوساطة اخذت ألان الأرضية من خلال اجتماعاتها مع الوفود الثلاثة وسنعكف خلال العطلة الأسبوعية في وضع البرنامج الكامل لهذا الموضوع وسنقدمه للأطراف في الأسبوع .

وبشأن اجتماع الوساطة مع وفد حركة العدل والمساواة ، قال ال محمود " تحدثنا معهم فى كل القضايا التى تهمنا جميعا ووجدنا جدية من جانبهم .. ونحن سنعمل للقاءات مباشرة بين الحكومة والعدل والمساواة وفي اعتقادي حتى ألان أن الأمور تسير في الطريق الايجابي" .

واضاف، ان منبر الدوحة مفتوح لرئيس حركة تحرير السودان عبدالواحد محمد نور ولرئيس الجناح الاخر من الحركة مني اركو مناوي إن أرادا، منوها بان قضايا دارفور واضحة ومعروفة ( ونحن نعمل وسيبقى المنبر مفتوحا لكل من يريد ان ينضم لعملية السلام والتي ستكون واسعة للجميع لينضموا لها .

من جانبه ، قال نائب رئيس حركة العدل والمساواة لاقليم كردفان محمد بحر ان وفده قدم دعوة للوفد الحكومى لاعلاء صوت العقل وان اجتماعنا اليوم مع الوساطة كان في اطار عودة وفد الحكومة لمنبر الدوحة والتشاور حول بدء التفاوض بين حركة العدل والمساواة وبين الحكومة من النقطة التى توقف عندها التفاوض بينهما في الجولات السابقة .

وعبر بحر عن اعتقاده أن الاجتماع كان بناء وركز علي دعم المنبر واستمرار عملية تفاوضية جادة تستهدف حل جذور المشكلة والوصول لسلام شامل ومستدام في السودان .

اما رئيس وفد التفاوض الحكومى الدكتور امين حسن عمر،فقال ان الوساطة ارادت الاجتماع بنا اليوم ومن بعد ذلك بحركة التحرير والعدالة والعدل والمساواة لترتيب جدول زمني لكيفية استثمار الفترة المتبقية للتوصل إلي نتائج نهائية بحيث توضع بين ايدينا وثيقة كاملة خلال الوقت الذي تقدره الوساطة لتنتج لنا الوساطة بعد ملاحظات الاطراف،ونعتقد بانها الوثيقة التي ينبغي ان تقود الي الحل في دارفور.

وتابع فى تصريحاته للصحفيين قائلا "استمعنا للافكار التي طرحتها الوساطة وعلقنا عليها بايجاب وقلنا نحن مستعدون للقاء الاطراف الأخرى في قضايا محددة وفي اطار القيد الزمني الذي اتفقنا عليه مع الوساطة" .

من جانبه ، قال نائب رئيس حركة التحرير والعدالة احمد عبد الشافع،ان الاجتماع كان بداية من الوساطة في إطار المشاورات معها ونوه بان من المقترحات أن تقدم الوساطة الاسبوع القادم جدولا زمنيا يتيح تكملة ما تبقى من المشوار لطرح وثيقة نهائية لانهاء ملف دارفور بشكل نهائي .

واوضح عبد الشافع ان اجتماع الحركة مع الوساطة ناقش الكثير من القضايا الهامة ، مؤكدا تمسك الحركة بمنبر الدوحة وحيدا للتفاوض ، رافضا ما اسماه محاولات بدء عملية سياسية في الاقليم بمنعزل عن الاطراف الاساسية لهذا الصراع .

وكشف عن اجتماع "هام ومهم " يعقد يوم الاثنين القادم تتضح فيه ملامح الشكل النهائي لهذه الجولة التى اعتبرها بداية لتهيئة الاجواء وخلق نوع من التقارب بين الاطراف والشركاء في هذه العملية .

وكان وزير الدولة القطرى للشئون الخارجية احمد بن عبدالله ال محمود والوسيط المشترك للاتحاد الافريقى والامم المتحدة بشأن دارفور جبريل باسولى قد اجتمعا فى وقت سابق من اليوم مع كل من وفد الحكومة السودانية، ووفد حركة التحرير والعدالة، ووفد حركة العدل والمساواة السودانية، كل على حدة.

وقد تناولت الاجتماعات الثلاثة الخطوات اللازمة لإعداد وثيقة السلام النهائية.

وقد جددت الأطراف التزامها التام بمنبر الدوحة ودعمها له بغية الوصول إلى الحل النهائي والشامل المنشود.

كما اجتمع ال محمود مع رئيس وفد الحكومة السودانية لمفاوضات سلام دارفور الدكتور امين حسن عمر حيث جدد الاخير بحسب وكالة الانباء القطرية التزام الخرطوم بمنبر الدوحة واستمرار المشاورات مع الوساطة والأطراف للوصول إلى حل عادل وشامل ودائم للنزاع فى دارفور وهو ما مثله عودة الوفد الحكومى للمشاورات .( شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة