البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

قبائل خليجية وعربية تطلق مبادرة للمشاركة فى الحوار لتهدئة الأوضاع في ليبيا

2011:03:02.11:35

أعلن مسئول ليبي أمس الثلاثاء /1 مارس الحالي/ أن قبائل خليجية ومن دول عربية أطلقت مبادرة للمشاركة فى الحوار الجارى الآن لتهدئة الأوضاع في الجماهيرية دون أن يوضح مضمونها .

وقال نائب وزير الخارجية الليبي خالد كعيم، في مؤتمر صحفي اليوم بطرابلس، ان هذه القبائل من دول خليجية، لم يسمها، ومن دول عربية مثل مصر والجزائر وتونس والمغرب وموريتانيا ، مشيرا إلى أن هذه المبادرة جاءت من جانبها وليست بطلب من السلطات الليبية.

وأضاف أن السلطات الليبية طلبت من هذه القبائل إرجاء هذه المبادرة ولكنها أصرت فسمح لها بالدخول وستبدأ في الوصول إلى ليبيا ابتداء من الغد.

وتشهد ليبيا احتجاجات شعبية ضد النظام الحاكم ، أدت إلى خروج مدينة بنغازي ثاني أكبر المدن الليبية من تحت سيطرته ، وبعض المدن الأخرى مثل البيضاء ودرنة.

وعلى وقع هذه الاحتجاجات ، اتفق الوجهاء والحكماء وكبار الشخصيات في ليبيا أمس الاثنين على إطلاق مبادرة حوار جاد يحقق الأمن والامان والطمأنينة في البلاد.

بدورها، ذكرت صحيفة (قورينا) نقلا عن مصادر مطلعة قولها، أن الزعيم الليبي معمر القذافي كلف رئيس المخابرات الخارجية بوزيد دوردة بالحوار مع "المجلس المحلي المؤقت لادارة شؤون بنغازي".

من ناحية أخرى، أشار كعيم إلى أن هناك عدة دول فى الضفة الأخرى للمتوسط أعربت عن مخاوفها من زيادة عمليات الهجرة غير الشرعية، وهذا جراء سيطرة "عناصر من القاعدة" على عدة موانىء ليبية.

وحذر من أن الأوضاع فى ثلاث مدن ليبية، بنغازي والبيضاء ودرنة، سينعكس سلبا على ما أسماه بجهود مكافحة الأرهاب ومقاومة الهجرة غير الشرعية.

وكان القذافي اتهم ، تنظيم القاعدة بالوقوف وراء الاحتجاجات في ليبيا لاقامة امارة اسلامية، وطالب الليبيين بالقبض على اتباع زعيم التنظيم أسامة بن لادن وتسليمهم للسلطات الليبية .

على صعيد متصل، أعلن كعيم أن السلطات الليبية وجهت دعوة للاتحاد الأوروبي لارسال مراقبين وخبراء لمساعدة اللجنة المشكلة من البرلمان الليبي لتقصي الحقائق حول ما شهدته ليبيا أخيرا .

واعرب عن أمله في أن يصل فريق الاتحاد الأوروبي إلى طرابلس قريبا من ثم الانتقال إلى كافة المناطق الليبية.

وحول التلويح والتهديد بالغزو والتدخل في الشأن الليبي الداخلي، قال كعيم إننا بلغنا أصدقاءنا للبحث عن الأسباب التى دفعت أمريكا وبريطانيا للتفكير في هذا الموضوع ، متسائلا " هل هما مخولان من المجتمع الدولي للقيام بهذا العمل، وهل الأوضاع في ليبيا تهدد السلم والأمن الدوليين، هل لديهما تقارير محايدة عن حقيقة ما يجري فى ليبيا".

واتهم دولا، لم يسمها ، بالرغبة فى التدخل في الشئون الداخلية الليبية، وقال "هذا مخالف للشرعية الدولية ويزعزع الاستقرار والأمن العالمى ويفقد الثقة بين الدول الكبري والصغرى". وحول ما تردد من أنباء حول وقوع انفجارات فى حقول نفط ليبية ، أكد كعيم أن " جميع حقول النفط في ليبيا بأمان وسلام".

وجدد المسئول الليبي نفيه لوجود مرتزقة في ليبيا ، أو استهداف المدنيين وشن قصف جوي لمناطق مدنية، الا أنه شدد على حق الدولة الليبية فى مواجهة أى شخص يحمل السلاح بصورة غير قانونية وذلك وفقا للقوانين المحلية والدولية.

وردا على سؤال لوكالة أنباء (شينخوا) حول إمكانية السماح للمراسلين الأجانب المتواجدين في طرابلس بالسفر إلى بنغازي والبيضاء ودرنة للوقوف على حقيقة الأوضاع فيها، قال كعيم إن عددا من وسائل الإعلام سواء العربية والأجنبية يتواجدون حاليا فى المناطق الشرقية للبلاد.

وأعرب عن أسفه لعدم فهم وسائل الإعلام هذه للأوضاع التى تجرى هناك، وتشخيص ما يجرى على أرض الواقع.

وفى السياق ذاته، أعلن كعيم أن بلاده ستعيد النظر فى سياستها الاقتصادية تجاه عدد من الدول فى شتى أنحاء العالم، وفقا لمواقف تلك الدول تجاه ما يجرى من أوضاع في ليبيا.

وأكد أن حماية البعثات الدبلوماسية والمراسلين الأجانب هى مسئولية الدولة الليبية، داعيا العمالة العربية والأجنبية إلى الاستمرار فى تواجدها فى ليبيا ومتابعة عملها.

/شينخوا/

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة