البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

تقرير اخبارى: سفن حربية امريكية تقترب من ليبيا وسط تحذيرات من تدخل عسكرى

2011:03:03.16:41

تعزز الولايات المتحدة وحلفاؤها الغربيون من تواجدهم البحرى بالقرب من ليبيا التى تمزقها الاضطرابات، رغم موجة من التحذير والمعارضة لأى تدخل عسكرى.

واعلنت حالة التأهب فى المنشآت البحرية التابعة للولايات المتحدة وحلف الناتو فى خليج سودا بجزيرة كريت اليونانية، بحسب تقارير اوردتها قناة ((نيا)) التليفزيونية اليونانية ووسائل اعلام اخرى يوم الاربعاء.

ودخلت سفينتا الهجوم البرمائى "يو اس اس كيرسارج" و "يو اس اس بونس" الى مياه البحر المتوسط ويتوقع وصولهما الى الخيج يوم الجمعة، بحسب التقارير التى لم يتسن التأكد من صحتها على الفور.

كما من المتوقع وصول غواصة ومدمرة امريكيتين الى المنطقة يوم الاحد، لتعقبهما سفينتان حربيتان اخريان فى 15 مارس الجارى، على ما ذكرت وسائل الاعلام المحلية.

واشارت تلك التقارير غير المؤكدة ايضا الى وجود حاملتى طائرات امريكيتين فى المياه جنوب جزيرة كريت. وافادت مصادر اخبارية اخرى ان الولايات المتحدة تحتفظ بحاملة طائرات فى البحر الاحمر، لكنها لم تكشف ما اذا كانت ستنشرها فى البحر المتوسط.

وفضلا عن ذلك، ثمة ثلاث سفن نقل امريكية طلبت اذنا من السلطات اليونانية للابحار الى كريت لدعم جهود واشنطن فى عمليات الاجلاء من ليبيا، بحسب وسائل الاعلام المحلية.

من جهة اخرى، ارسلت كندا وبريطانيا وفرنسا ودول اخرى، سفنا حربية الى البحر المتوسط بهدف معلن هو المساعدة فى عملية اجلاء الرعايا الاجانب من ليبيا وتقديم مساعدات انسانية.

وذكرت مصادر فى وزارة الدفاع اليونانية انه لم يقدم اى طلب "لاستخدام عسكرى واضح" لمنشآت خليج سودا. لكن وسائل الاعلام المحلية اشارت الى انه لا يمكن استبعاد اى امر اذ ان القاعدة العسكرية الامريكية هناك كانت قد ساعدت القوات الامريكية وقوات حلف شمال الاطلسى (ناتو) من قبل فى عمليات عسكرية مختلفة.

وينظر على نطاق واسع الى الانتشار العسكرى الراهن على انه محاولة للضغط على الزعيم الليبى معمر القذافى بعد العقوبات الاخيرة التى فرضت عليه من قبل مجلس الامن الدولى.

كما الهب هذا الاستعرض للقوة، الحديث بشكل كبير عن تدخل عسكرى، حيث اكدت وزيرة الخارجية الامريكية يوم الاربعا ءفى جلسة استماع بمجلس الشيوخ ان الولايات المتحدة "لا تستبعد اى خيار".

لكنها حذرت ايضا من ان اى تدخل عسكرى لمساعدة المناوئين للقذافى سيكون "مثيرا للجدل" ليس فى ليبيا فحسب وانما فى العالم العربى ككل.

وفي صدى لآراء كثير من مسؤولي الدفاع في الولايات المتحدة، شددت كبيرة الدبلوماسيين الامريكيين على ان فرض حظر الطيران على ليبيا امر معقد للغاية، وان الحكومة الامريكية ملتزمة باقصى درجات الحذر فيما يتعلق باتخاذ اية اعمال باستثناء المهام الانسانية.

وقالت كلينتون "اظن ان امامنا طريقا طويلا حتى نتخذ ذلك القرار"الخاص بالتدخل العسكري، مشيرة الى ان الناتو لم يتوصل بعد الى اتفاق بشأن اي عمل عسكري.

وقال الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الاربعاء ان العمل العسكري ضد ليبيا لن يكون لائقا الا اذا صدر قرار بشأنه عن مجلس الامن الدولي.

وصرح وزير الخارجية الفرنسي الان جوبيه بان بلاده تعارض اي تدخل عسكري في ليبيا بدون تفويض من مجلس الامن الدولي، وان الخيار العسكري مملوء بالامور غير المثمرة.

وشدد على ان مجلس الامن الدولي هو المؤسسة الوحيدة التي لديها الحق في اتخاذ قرار بشأن اللجوء الى العمل العسكري او فرض منطقة حظر طيران على ليبيا.

كما اكدت تركيا، العضو المؤثر في الناتو، ان الحلف لن يتدخل في اي بلد الا اذا تعرض احد من اعضائه لهجوم. وقال رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان اثناء زيارته لالمانيا ان "الناتو ليس من شأنه التدخل" وان التدخل العسكري امر غير وارد.

من جانبها قالت جامعة الدول العربية، التي تضم 22 دولة، ايضا انها تعارض اي تدخل عسكري خارجي مباشر في ليبيا، ولكنها تفضل فرض حظر الطيران على الدولة الواقعة في شمال افريقيا بالتعاون مع الاتحاد الافريقي.

وفي ثالث خطاب متلفز له منذ اندلاع الاحتجاجات المناهضة لنظامه، حذر القذافي يوم الاربعاء الغرب من اي تدخل عسكري في ليبيا.وقال ان مثل هذا التدخل قد يحول البلاد الى عراق اخر او افغانستان اخرى، وان الشعب الليبي لن يسمح ابدا بتهديد امنه وثروته النفطية.

كما حذر من ان دخول ليبيا في حالة فوضى كاملة امر يسفر عن ملايين من النازحين الى اوروبا.

وفي معرض اتهامه لمتطرفين بتحويل الاحتجاجات السلمية الى اعمال شغب، قال القذافي ان الحكومة الليبية تنوي العفو عن الشباب المغرر بهم لكنها لا تنوي ابدا مسامحة الذين وقفوا وراء اثارة الاضطرابات ، على حد قوله.

كما انتقد العقيد بشدة العقوبات التي فرضتها الامم المتحدة مؤخرا وقال انها فرضت بناء على تقارير اعلامية زائفة. وطالب الامم المتحدة بارسال لجنة لتقصي الحقائق الى ليبيا في اقرب وقت ممكن للوقوف على حقيقة ما جرى هناك. (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة