البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

تقرير اخباري : الداخلية السعودية تحذر من أي تجمعات تخل بالأمن والنظام

2011:03:06.10:20

حذرت وزارة الداخلية السعودية امس السبت/5 مارس الحالي/ من أن قوات الأمن ستتصدي لكل من يحاول الإخلال بالنظام بأية صورة ومن أى تجمعات تخل بالامن والنظام .

وأكد المتحدث الأمني باسم الوزارة في بيان أوردته وكالة الإنباء السعودية أن الأنظمة في السعودية تمنع منعا باتاً كافة أنواع التظاهرات والمسيرات والاعتصام والدعوة لها .

ويأتي هذا التنبيه الرسمي بحسب البيان بناء على ما لوحظ من محاولة البعض الالتفاف على الأنظمة والتعليمات والإجراءات ذات العلاقة بها لتحقيق غايات غير مشروعة.

وأوضح أن المنع يأتي في سياق تعارضها مع مبادئ الشريعة الإسلامية وقيم وأعراف المجتمع السعودي ولما يترتب عليه من إخلال بالنظام العام وإضرار بالمصالح العامة والخاصة والتعدي على حقوق الآخرين وما ينشأ عن ذلك من إشاعة الفوضى التي تؤدي إلى سفك الدماء وانتهاك الأعراض وسلب الأموال والتعرض للممتلكات العامة والخاصة.

وأكد المتحدث الأمني أن الأنظمة والقيم السائدة فى المجتمع السعودي المحكوم بالشريعة الإسلامية تتضمن وسائل مشروعة للتعبير وأبواباً مفتوحة تكفل التواصل على كافة المستويات في كل ما من شأنه تحقيق الصالح العام.

ويتزامن هذا التحذير مع دعوات أطلقها ناشطون سعوديون على الشبكةالعنكوبتية " الانترنت" لتنظيم حملة شعبية تطالب بإصلاحات سياسية على غرار ما تشهده عدد من الدول العربية في المنطقة.

وكان العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز قد أصدر فور وصوله من رحلته العلاجية نهاية الشهر الماضي حزمة من القرارات الهادفة إلى تحسين الأوضاع المعيشية ومعالجة البطالة في أوساط الشباب تقدر قيمتها بأكثر من 135 مليار ريال( 36 مليار دولار) ويطالب الناشطون بحسب ما أوردت تقارير إعلامية بإجراء إصلاحات جذرية في السعودية من بينها قيام ملكية دستورية وإجراء انتخابات تشريعية وإطلاق الحريات العامة وإلغاء كافة أشكال التمييز ومعالجة البطالة والتوزيع العادل للثروة.

ويبدو ان الحملة التي انطلقت على موقع فيسبوك قبل أيام واتخذت شعار(الشعب يريد إصلاح النظام) تحاكي تجربتي الشعبين التونسي والمصري الا ان الكثير من المراقبين يستبعدون نجاح هذه الدعوات في السعودية التي تتمتع بأوضاع سياسية واقتصادية مستقرة ، وتوفر قنوات للحوار بين الحاكم والشعب وبينها مركز الحوار الوطني. وكان مفتي عام السعودية الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ قد انتقد بشدة مثيري المظاهرات والمسيرات في بعض البلدان العربية واصفاً تلك المظاهرات بـ"المخططة والمدبرة" لتفكيك الدول العربية الإسلامية وتحويلها من دول كبرى قوية إلى دول صغيرة متخلفة.

وقال آل الشيخ في خطبة الجمعة أمس إن الغاية من تلك الإثارة بعيدة المدى لضرب الأمة في صميمها وتشتيت شملها واقتصادها وتحويلها من دول كبيرة قوية إلى دول صغيرة "متخلفة ووصف آل الشيخ في خطبته التي نشرتها صحيفة (الوطن) السعودية الصادرة السبت مخططات مثيريالمظاهرات بـ"الإجرامية الكاذبة" لضرب الأمة والقضاء على دينها وقيمها وأخلاقها.

وقال إن الفوضويات التي انتشرت في بعض البلدان العربية جاءت للتدمير من أعداء الإسلام، قائلاً "يا شباب الإسلام كونوا حذرين من مكائد الأعداء وعدم الانسياق والانخداع خلف ما يروج لنا والذي يهدف منه الأعداء إلى إضعاف الشعوب والسيطرة عليها وإشغالها بالترهات عن مصالحها ومقاصدها وغاية أمرها".

وحذر مما يبث في وسائل الإعلام خصوصاً التي وصفها بـ"الإعلام الجائر" الذين يبثون الأحداث على غير حقيقتها، وشحن القلوب بلا حقائق لتسيير الأمة حسب ما خطط لها بهدف "التدمير والتخريب".

وقال آل الشيخ "يا شباب الإسلام كونوا على بصيرة من تلك النار التي أوقدت في العديد من البلدان (..) إن تلك المشاحنات استغلت من قبل الأعداء لنشر السموم والشرور داخل الأمة العربية".

وأوضح أن من أسباب "الفتن والغواية والضلال إثارة الفتن بين الشعوب والحكام من خلال المظاهرات والمسيرات".

وفي ذات السياق، نقل تقرير إعلامي عن ناشط سعودي" الشيخ محمد بن غانم القحطاني" خلال فبراير الماضي تأكيده عن قيامه مع مجموعة من الناشطين السياسيين والمهتمين بالشأن العام بتسليم خطاب للديوان الملكي يعلنون فيه تأسيس أول حزب سياسي في السعودية باسم "حزب الأمة الإسلامي .

وأشار إلى أن هذه الخطوة تأتي في إطار السعي لمواكبة الإصلاحات الجارية بالبلاد وتحقيق انفراجات سياسية لحماية المملكة من الاضطرابات والتوترات التي تعم المنطقة لافتا الى إن قرار التوجه للديوان الملكي جاء باعتبار أن جميع المشاركين في الخطوة " يعتبرون أنفسهم من أبناء الملك (عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود)، ويعتقدون أن العملية الإصلاحية الحقيقية بحاجة لمؤسسات تواكبها . "

وقال " لقد قام جلالة الملك بإصلاحات عديدة ، ونتمنى أن يكون قرار الموافقة على الحزب هدية منه لنا بعد عودته سالماً من رحلته العلاجية" مضيفاً أنه ما من مهلة قانونية ملزمة للرد على الخطاب .

يذكر أن السعودية شهدت في العام 2005 أول تجربة لانتخاب أعضاء المجالس البلدية حينما تم تشكيل 179 مجلسا بلديا عبر صناديق الاقتراع في الانتخابات التي جرى تنظيمها في عام 2005. وتتكون المجالس البلدية القائمة في السعودية من نصفين الأول تم انتخابه على3 مراحل أما النصف الثاني من الأعضاء فقد انضم إلى المجالس البلدية بالتعيين في وقت لاحق. (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة