البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

تقرير اخباري: قوات القذافي تستعد لـ "ضربة قاضية" بينما يناقش العالم فرض منطقة حظر طيران

2011:03:17.15:54

تحتشد القوات الحكومية الليبية الموالية للعقيد معمر القذافي لشن "ضربة قاضية" على القوات المتمردة بهدف استعادة السيطرة على اكبر معقلين للمتمردين مدينتي بنغازي ومصراتة، بينما ما زال العالم يدرس مسألة فرض منطقة حظر طيران فوق ليبيا المبتلية بالاضطرابات.

كانت القوات الحكومية قد دعت المتمردين المسلحين الى القاء السلاح ووعدتهم بالعفو عن أي شخص يتخلى عن المقاومة. كما حثت قوات القذافي سكان المدنيتين على مغادرة المواقع التي يسطير عليها المتمردون والمناطق التي تضم مستودعات للأسلحة.

كان سيف الاسلام القذافي نجل العقيد الليبي قد صرح يوم الاربعاء بأن القوات الحكومية تقترب من اكبر معقل للمتمردين مدينة بنغازي، وان جميع العمليات الموجهة ضد المناهضين لنظام العقيد من المقرر ان تنتهي في غضون 48 ساعة.

واخبر سيف الاسلام الصحفيين بأن بنغازي، ثاني اكبر المدن الليبية، سوف تقع في ايدي قوات القذافي سواء وافق مجلس الامن الدولي على فرض منطقة حظر طيران فوق ليبيا ام لم يوافق، واضاف "كل شيء سينتهي في 48 ساعة".

من ناحية اخرى قال نائب وزير الخارجية الليبي خالد الكعيم في وقت سابق ان نحو ثلاثة آلاف من المتمردين المسلحين ما زالوا يقاتلون في بنغازي.

وذكر شهود عيان الاربعاء ان قاعدة عسكرية في جنوب شرق بنغازي قصفت. وفي مصراتة، التي تقع على بعد 150 كم شرق العاصمة طرابلس وتعد ثالث اكبر مدن ليبيا، قال السكان ان القوات الموالية للقذافي شنت هجوما عنيفا بالدبابات والمدفعية من ثلاثة اتجاهات على المدينة. وانقطعت امدادت المياه عن عدد من احياء المدينة.

وقال القذافي ان قواته تستعد لخوض "معركة حاسمة" اليوم (الخميس) لاستعادة السيطرة على مصراتة، ودعا الموالين له الى حمل السلاح والانضام الى القوات.

واعلنت قوات القذافي في وقت سابق انها استعادت السيطرة على معظم المدن التي سقطت في أيدي المتمردين.

ونقلت تقارير اعلامية عن المتحدث باسم المتمردين قوله انهم يقاتلون دفاعا عن مصراتة. واعلن ان قوات المتمردين صدت هجوما لقوات القذافي من "جميع الاتجاهات" في مصراتة.

وفي الوقت نفسه، من المقرر ان يجتمع مجلس الامن الدولي مجددا اليوم لمناقشة مسألة فرض منطقة حظر طيران فوق ليبيا.

واثناء اجتماع عقد يوم الاربعاء ناقش اعضاء المجلس مشروع قرار قدمه لبنان، العضو غير الدائم في المجلس، بمشاركة كل من فرنسا وبريطانيا من اجل الحصول على تفويض بفرض منطقة حظر الطيران.

واخبر دبلوماسيون من فرنسا وبريطانيا الصحفيين بان البلدين لن يقبلا أي مشروع قرار يقل اهمية عن القرار رقم 1790 الذي تبناه مجلس الامن الدولي في 26 فبراير المنصرم والذي فرض عقوبات على ليبيا تضمنت حظر بيع الاسلحة للسلطات الليبية وحظر سفر وتجميد الارصدة المالية للقذافي وأفراد رئيسيين في عائلته.

وفي وقت سابق من يوم الاربعاء دعا الامين العام للأمم المتحدة بان كي - مون جميع أطراف الصراع الليبي الى "قبول وقف فوري لاطلاق النار"، وقال ان "المسوؤلين عن الاستخدام المتواصل للقوة العسكرية ضد المدنيين لن يفلتوا من العقاب".

التلويح بسياسات نفطية تفضيلية:

قال نائب وزير الخارجية الليبي خالد الكعيم يوم الاربعاء ان ليبيا قد تتبنى سياسات نفطية تفضيلية عند تجديد عقود الصفقات النفطية مع الدول الاخرى.

وصرح المسئول ايضا بان الاجراءات الجديدة قد تنعكس في تعاون ليبيا مع الدول الاخرى في المجالات المتعلقة بالنفط.

واضاف ان ليبيا تواصل احترام الاتفاقيات القائمة مع شركات النفط الغربية، وان شركة النفط الوطنية الليبية ما زالت تحافظ على عقودها مع بعض الشركاء الغربيين ومن بينهم شركات أمريكية.

كما اعرب نائب وزير الخارجية عن امله ان يتم ضمان سلامة جميع الموجودين في ليبيا، وان يعود الذين غادروا البلاد بشكل مؤقت بسبب الاضطرابات الجارية لاستئناف عملهم قريبا.

بيد ان الكعيم اقر بان الازمة الحالية تؤثر حتما على تعاون ليبيا مع بعض شركات النفط الغربية.

اندلعت اشتباكات اشبه بحرب اهلية في ليبيا بعد احتجاجات حاشدة ضد نظام حكم العقيد الليبي معمر القذافي المستمر منذ 41 عاما، ما اثار مخاوف من ان تؤدي الاضطرابات التي تشهدها البلاد الى مزيد من التقلبات في سوق النفط العالمية. /شينخوا/

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة