البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

دول الخليج تعتزم التوسط لإنهاء الأزمة بين الحكومة والمعارضة في اليمن

2011:04:04.09:05

اتفقت دول مجلس التعاون الخليجي على إجراء اتصالات مع الحكومية والمعارضة في اليمن من خلال أفكار لتجاوز الوضع الراهن والذي يشهد توترا بسبب المطالبة بتنحي الرئيس علي عبد الله صالح.

ودعا المجلس الوزاري الخليجي( وزراء الخارجية) في بيان صدر في ختام اجتماعي استثنائي عقد في الرياض مساء امس الأحد/3 ابريل الحالي/ الأطراف المعنية في اليمن إلى المسارعة بالعودة إلى طاولة الحوار الوطني لتحقيق التوافق على الأهداف الوطنية والإصلاحات المطلوبة وصولا لاتفاق شامل يعيد السلم الاجتماعي ويحقق المطالب الشعبية في الإصلاح.

وأكد المجلس احترامه لإرادة وخيارات الشعب اليمني بما يحفظ وحدة اليمن ويصون استقراره وأمنه ومكتسباته الوطنية معربا في الوقت نفسه قلق دول المجلس لتدهور الأوضاع الأمنية وحالة الانقسام في اليمن.

وفي الشأن الخليجي أدان المجلس الوزاري بما وصفه التدخل الإيراني السافر في شئون دولة الكويت من خلال زرع شبكات تجسس على أراضيها بهدف الإضرار بأمنها واستقرارها مؤكدا مساندة دول مجلس التعاون لكافة الإجراءات التي تتخذها دولة الكويت لحماية أمنها الوطني .

وجدد وزراء خارجية دول مجلس التعاون موقف دولهم بمشروعية تواجد قوات درع الجزيرة في البحرين بناء على طلبها واستنادا إلى اتفاقية الدفاع المشترك مؤكدا أن البحرين تملك القدرة والحكمة اللازمة للتعامل مع الشأن الداخلي وتطوراته ومتطلباته وبما يحقق أمنها واستقرارها واستنكر المجلس الوزاري الاتهامات الباطلة التي تضمنها بيان صدر عن لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية بمجلس الشورى الإيراني بشأن السعودية مؤخرا معتبرا مضامين البيان الإيراني تعكس موقفا عدائيا وتدخلا استفزازيا في الشئون الداخلية لدول مجلس التعاون. وكان بيان مجلس الشورى الإيراني قد طالب السعودية بسحب قواتها التي تشارك ضمن قوات درع الجزيرة من البحرين ونعت السياسة السعودية في منطقة الخليج ب(اللعب بالنار ) حسبما ورد في تقارير إعلامية. وفي هذا السياق طالب المجلس الوزاري الخليجي إيران بالكف عن هذه السياسات العدوانية والالتزام التام بمبادئ حسن الجوار والاحترام المتبادل والقوانين والمواثيق الدولية واتهم المجلس إيران بالتدخل في الشئون الداخلية لدول مجلس التعاون من خلال التآمر على أمنها الوطني وبث الفرقة والفتنة الطائفية بين مواطنيها في انتهاك لسيادتها واستقلالها ولمبادئ حسن الجوار والأعراف والقوانين الدولية وميثاق الأمم المتحدة ومنظمة المؤتمر الإسلامي. (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة