البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

البيت الابيض يقول ان الاضطرابات في اليمن محل "قلق بالغ"

2011:04:05.13:48

قال البيت الابيض أمس الإثنين /4 ابريل الحالي/ ان الاضطرابات في اليمن محل "قلق بالغ" بالنسبة للولايات المتحدة فيما تسعى القاعدة الى اغتنام فرصة غياب السلطة.

وقال المتحدث باسم البيت الابيض جاي كارني للصحفيين "من الواضح اننا قلقون من ذلك، في هذه الفترة التي تتسم باضطرابات سياسية، وان القاعدة وجماعات أخرى ستسعى الى اغتنام فرصة غياب السلطة وهذا احد الاسباب التي دفعتنا للحث على اجراء حوار سياسي ووضع جدول زمني لهذا الانتقال تحدث الرئيس صالح بشأن اعتزام البدء فيه".

جدير بالذكر ان المفاوضات بين الرئيس اليمني علي عبد الله صالح والمعارضة وصلت الى طريق مسدود بشأن انهاء الحكم سلميا ونقل السلطة على نحو سلمي فيما استمرت الاحتجاجات المناهضة للحكومة لما يزيد على شهر. وقال صالح اول من امس السبت انه لن يستقيل طالما الاغلبية تقف الى جانبه، متهما قادة المعارضة بالوقوف وراء عمليات إراقة الدماء التي امتدت اسابيع.

ونتج عن الخلافات تدهور الاوضاع الاقتصادية فضلا عن الاستقرار الامني بعد ان سحبت الحكومة الشرطة من بعض المدن. وكان الانسحاب الاكبر للشرطة والامن في بعض مقاطعات الجنوب ما دفع المحتجين المناهضين للحكومة الى انشاء ميليشيات للدفاع الذاتي، كما اغتنمت القاعدة المتمردة المسلحة جيدا في شبه الجزيرة العربية الفرصة للسيطرة على بعض المناطق النائية.

وقال كارني "ندعم الحوار، الحوار السياسي" ، مشيرا الى ان صالح اشار علنا الى رغبته في المشاركة في انتقال السلطة سلميا ، "ونعتقد ان وقت وشكل هذا الانتقال لا ينبغي تحقيقه من خلال حوار ومفاوضات".

وكان صالح حليفا رئيسا للولايات المتحدة في الحرب على القاعدة في شبه الجزيرة العربية ومقرها اليمن، غير أن كارني قال إن "موقفنا إزاء التعاون مع الحكومة اليمنية فيما يتعلق بجهود مكافحة الارهاب هو انه لا يركز على شخص بعينه، ولا ينبغي له أن يكون".

وقالت صحيفة (نيويورك تايمز) نقلا عن مسئولين أمريكيين ويمنيين ان الولايات المتحدة توصلت إلى أن صالح ليس من المرجح أن يحقق الاصلاح المطلوب و"لابد من تخليه عن السلطة". (شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة