البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

تقرير اخباري: ليبيا: قتلى في غارات للناتو وطرابلس تحذر من ارسال مستشارين غربيين لدعم المعارضة

2011:04:22.11:25

واصل حلف شمال الأطلنطى (ناتو) ضرباته ضد نظام العقيد معمر القذافي متسببا بحسب مصدر عسكري ليبي في مقتل سبعة مدنيين فيما أصيب 18 آخرون ليل الأربعاء بمنطقة خلة الفرجان في طرابلس التي دانت أمس الخميس /21 ابريل الحالي/ الاجراءات الغربية بارسال مستشارين عسكريين الى شرق البلاد ووضع خطط لنشر قوات عسكرية بها لتأمين امدادات الاغاثة للمدنيين، معتبرة اياها "بداية لتدخل عسكري بري".

وبحسب وكالة (الجماهيرية للانباء) الرسمية اليوم، أعلن مصدر عسكري "استشهاد سبعة أشخاص من المدنيين واصابة 18 آخرين نتيجة قصف العدوان الاستعماري الصليبي الذي تعرضت له منطقة خلة الفرجان بطرابلس".

وأفاد المصدر أن "هذا القصف العدواني الاستعماري الصليبي، أدى أيضا إلى تدمير عدد من المنازل، وترويع الأسر من الأطفال والنساء في المنطقة".

كما أعلن المصدر أن قوات الناتو قصفت مدينة غريان الجلية حوالى (80 كلم) جنوب غرب طرابلس.

ونقلت الوكالة عن المصدر قوله ان القصف أدى إلى مقتل عدد من المواطنين وإصابة آخرين بالاضافة إلى تدمير عدد من منازل سكان المدينة وترويع أسرها من الأطفال والنساء.

وأشارت الوكالة الى أن أربعة أشخاص ليبيين قتلوا ليلة أمس جراء قصف الناتو لـ"مواقع مدنية وعسكرية بمنطقة بئر الغنم بالاضافة إلى تضرر البنية التحتية ووقوع خسائر كبيرة في المزارع والمشاريع بهذه المنطقة الواقعة (60 كلم جنوب غرب طرابلس).

على صعيد آخر، ذكرت الوكالة أن قوات الناتو قامت بعملية قرصنة همجية ضد ناقلة نفط ليبية وتتعامل مع طاقمها بعنف وإرهاب مخالفة للأعراف والمواثيق الدولية ومنتهكة لقرار مجلس الأمن، الا أنها لم تعط المزيد من التفاصيل حول هذا الحادث.

ميدانيا أيضا، تواصلت الاشتباكات المسلحة في مدينة مصراتة (200 كلم شرق طرابلس) اليوم (الخميس) بين المعارضة والقوات الموالية للزعيم الليبي العقيد معمر القذافي وخاصة في شارع طرابلس ، بحسب مصور وكالة أنباء (شينخوا).

وقال سعيد المصراتي أحد القادة الميدانيين لقوات المعارضة ان "الثوار أسروا 40 من قوات القذافي وقتلوا مائة آخرين".

وأضاف المصراتي أن "قوات الثوار شنت هجوما على المباني التي تتحصن فيها قوات القذافي بعد أن وصلتها امدادات عسكرية (قذائف مدفعية ثقيلة) من مدينة بنغازي" معقل المعارضة.

وأشار الى أنه عثر في المدينة على كميات كبيرة من الذهب والمبالغ المالية المسروقة من محال مصراتة وتم تسليمها للجنة العسكرية للثوار لاعادة لأصحابها.

على صعيد متصل، قال مصدر طبي في مصراتة ان مستشفى الحكمة بالمدينة استقبل خمسة قتلى (4 من الثوار ومدني) فضلا عن 170 مصابا.

وفي تطور لافت، سيطر الثوار الليبيون صباح اليوم على الجانب الليبي من البوابة الحدودية التونسية - الليبية المشتركة "الذهيبة" بعد إشتباكات عنيفة مع القوات الموالية للعقيد معمر القذافي ، بحسب ما ذكرت وكالة الأنباء التونسية الحكومية نقلا عن مصدر عسكري لم تذكره بالإسم.

ونقلت الوكالة عن المصدر قوله، "إن الجانب الليبي من المعبر الحدودي أصبح تحت سيطرة الثوار الليبيين".

وأكد المصدر نفسه أن السلطات التونسية أغلقت هذا المعبر مباشرة بعد عبور تسعة جرحى ليبيين أصيبوا جراء القصف المتواصل على المناطق الغربية الليبية ، حيث تم نقل أربعة منهم إلى المستشفى الجهوي بمدينة تطاوين الواقعة على بعد 550 كيلومترا جنوب تونس العاصمة.

يذكر أن المناطق الغربية الليبية القريبة من الحدود التونسية تشهد منذ بداية الأسبوع الجاري معارك عنيفة بين القوات الموالية للعقيد معمر القذافي والثوار،حتى أن عددا من قذائف المدفعية الليبية سقطت داخل التراب التونسي.

سياسيا، دانت ليبيا اليوم ، الاجراءات الغربية بارسال مستشارين عسكريين الى شرق البلاد ووضع خطط لنشر قوات عسكرية بها لتأمين امدادات الاغاثة للمدنيين، معتبرة اياها "بداية لتدخل عسكري بري"، حسب وكالة الجماهيرية للانباء.

واعلنت بريطانيا وفرنسا وايطاليا عن ارسال مستشارين عسكريين لمساعدة المعارضة الليبية ضد قوات الزعيم الليبي معمر القذافي.

وقالت وزارة الخارجية الليبية في بيان بثته الوكالة الرسمية اليوم، تعقيبا على هذه الاجراءات، إنها "في الوقت الذي تستنكر فيه هذه الاعمال، فإنها تنبه المجتمع الدولي لما سيترتب عن هذا العمل من نتائج، خاصة وانه يعد بداية لتدخل عسكري بري، مما يتنافى مع قرار مجلس الامن الدولي".

واوضحت انها "تتابع ما تتناوله وسائل الإعلام العالمية حول اعتزام كل من إيطاليا وبريطانيا وفرنسا إرسال عدد من المستشارين العسكريين الى الاقليم الشرقي من ليبيا، وكذلك قيام الاتحاد الاوروبي بوضع خطط لعلميات نشر قوات عسكرية في ليبيا يبلغ عددها (1000) جندي بحجة تأمين وصول إمدادات الإغاثة الى المدنيين في ليبيا".

وبينت "ان الممثلة العليا للسياسة الخارجية والامنية بالاتحاد الاوروبي تضغط من أجل الحصول على تصديق من الأمم المتحدة حول نشر المهمة العسكرية في ليبيا، وان الاتحاد الأوروبي على لسان أحد مسؤوليه ذكر بأنه قد تم الاتفاق على العملية وأصبحت جاهزة للتنفيذ حال الحصول على موافقة الأمم المتحدة".

وعبرت الوزارة "عن ادانتها لمثل هذه الإجراءات، باعتبارها تدخلا في الشؤون الداخلية للدولة الليبية وخرقا لقرار مجلس الأمن 1973 ".

ورأت ان هذه الاجراءات تعد كذلك "انتهاكا لسيادة ووحدة الأراضي الليبية، وعاملا خطيرا يؤجج ويوسع الصراع الحالي داخل ليبيا".

وشددت الخارجية الليبية على "أنه ليس هناك من طريق لتسوية الأزمة إلا من خلال الحوار السياسي بين أطراف الشعب الليبي"، مرحبة بـ"أن يتم هذا الحوار تحت مظلة الأمم المتحدة والإتحاد الأفريقي".

ومع دخول حملة الناتو شهرها الثاني ورغم التحذيرات التي وجهها الحلف لليبيين بضرورة الابتعاد عن " قوات القذافي " تواصل حشود المواطنين الليبيين إعتصاماتها في العديد من المواقع وذلك من اجل حمايتها ، بحسب وكالة الجماهيرية.

وقالت الوكالة ان حشودا من الرجال والنساء واصلت اليوم (الخميس) ولليوم الثالث اعتصامها بساحة محطة سرت للاتصال عبر الاقمار الاصطناعية، ورفع المعتصمون حول المحطة الرايات الخضراء وصور العقيد القذافي وهم يهتفون ويرقصون ويغنون بالثورة والقائد والوطن مجددين التعبير عن التحامهم بالقائد معمر القذافي.

وأفادت الوكالة أن هذه الحشود أعلنت تصميمها على مواصلة اعتصامها داخل هذه المحطة بروح معنوية عالية ، وأكدت أنها شكلت درعا بشرية حول هذه المحطة يمثل دفاعا جويا حولها بأجسادهم.

وكان التلفزيون الليبي بث الليلة الماضية لقطات للمئات من الشباب الليبيين الذين قال انهم تم "التغرير" بهم في المعارك المسلحة التي تدور في المناطق الشرقية من ليبيا بحجة ان هناك مرتزقة جندهم الجيش الليبي قادمون إلى مدينة بنغازي من اجل القضاء على سكانها .

وبثت قناة (الليبية) مقابلات مع هؤلاء الشباب الذين فندوا "كذبة المرتزقة "وأعلنوا انهم بعد ان رجعوا إلى رشدهم وتأكدهم من عدم وجود مرتزقة فإنهم قرروا تشكيل كتيبة تحت اسم "كتيبة عمر المختار" من اجل مقاتلة قوات التحالف والخونة والدفاع عن الثورة وقائدها معمر القذافي.



/شينخوا/

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة