البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

القمة الثلاثية بين السودان وتشاد وافريقيا الوسطى تتفق على تفعيل اتفاقية انشاء القوات المشتركة

2011:05:24.13:52

اتفق السودان وتشاد وافريقيا الوسطى يوم (الاثنين) /23 مايو 2011 /على تفعيل اتفاقية انشاء القوات المشتركة لحماية الحدود المشتركة ، واحكام التنسيق الثلاثى للسيطرة على عمليات التهريب ومكافحة الجريمة العابرة للحدود. وقررت القمة الثلاثية بين رؤساء السودان، تشاد وافريقيا الوسطى التى عقدت اليوم بالخرطوم انشاء آلية استشارية ثلاثية للتعامل مع القضايا الأمنية، والعمل على تعزيز التعايش السلمى بين القبائل المشتركة وتشجيع العودة الطوعية للاجئين.

وفى الجانب السياسى، قررت القمة فى بيانها الختامى تفعيل التشاور السياسى حول القضايا الدولية والاقليمية، واتفقت على عقد القمة الثلاثية سنويا بالتناوب بين عواصم الدول الثلاث.

وقال الرئيس السودانى عمر البشير فى كلمة امام القمة الثلاثية "ان النجاحات التى حققتها القوات المشتركة على حدود الدول الثلاث، تؤكد أهمية التنسيق الأمنى وتعزيز التعاون على الشريط الحدود لمنع انشطة المتفلتين وتحجيم تهريب السلاح من الدول المجاورة".

واكد البشير رغبة الخرطوم فى اقامة علاقات ودية مع كل الدول المجاورة ، وقال " ان التنمية المستدامة امر لا يمكن تحقيقه الا باستدامة السلام الشامل ، واقامة علاقات طبيعية مع كل الدول المجاورة".

ومن جانبه قال الرئيس التشادى ادريس ديبى فى كلمته امام الجلسة الافتتاحية للقمة الثلاثية " ان عوامل الجغرافيا والمصير المشترك تحتم على الدول الثلاث العمل سويا من أجل مستقبل افضل لشعوبها" .

واضاف "ان التفاهم الأمنى القائم بين الدول الثلاث لا يستهدف احدا، ولكنه تعبير عن الارادة المشتركة فى مواجهة تحديات ماثلة، ويرتكز على الميثاق الذى يحكم عمل المنظمات الافريقية ، ويظل مفتوحا امام اى راغب فى الانضمام الى منظومة التنسيق الأمنى".

وشدد رئيس افريقيا الوسطى فرانسوا بوزيزيه على أهمية التعاون الامنى والسياسى والاقتصادى بين بلاده والسودان وتشاد، ودعا الى تفعيل الاتفاقيات الاقتصادية والتجارية من أجل تحقيق مصالح شعوب الدول الثلاث.

وناقشت القمة الثلاثية بالخرطوم القضايا الامنية والسياسية والاقتصادية، وكيفية تعزيز النجاحات السابقة فيما يتصل بتأمين الحدود المشتركة وتنمية المناطق على الشريط الحدودى بما يحقق مصالح شعوب المنطقة.

وبحث المشاركون فى القمة أطر التعاون والتكامل السياسي والاقتصادي والفني وتأمين الحدود المشتركة وربط البلدان الثلاثة بالطرق والاتصالات والتسهيلات التجارية.

وكانت العاصمة السودانية شهدت مؤخرا أعمال الاجتماع الثاني لتنشيط البروتوكول العسكري بين الدول الثلاث وإشراك جمهورية إفريقيا الوسطى ضمن منظومة القوات المشتركة السودانية التشادية، خاصة أن عمل هذه القوات أسفر عن استتباب الأمن على الحدود المشتركة بين الخرطوم وانجامينا، مما دفع الجانبين لتفعيل البروتوكول بضم إفريقيا الوسطى.

ويرتبط السودان مع تشاد باتفاقية أمنية ينشر بموجبها الجانبان قوات مشتركة لمنع اي قوى معارضة لكل من النظامين من عبور الحدود بين البلدين.

وانضمت افريقيا الوسطى مؤخرا للاتفاقية الأمنية بين السودان وتشاد، ويذكر أن طول الشريط الحدودي بين الدول الثلاث يصل إلى 1500 كيلومتر.(شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة