البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

مؤتمر أصحاب المصلحة حول دارفور يقر وثيقة الدوحة كأساس لعملية سلام شاملة في الاقليم

2011:06:01.10:15

أقر المؤتمر الموسع لأصحاب المصلحة حول دارفور في ختام أعماله مشروع "وثيقة الدوحة" كأساس للوصول إلى وقف دائم لإطلاق النار وتسوية سلمية شاملة تضم الجميع وسلام واستقرار مستدامين في دارفور .

ودعا المؤتمر ، في بيانه الختامي الذي تلاه وزير الدولة للشؤون الخارجية القطري أحمد بن عبدالله ال محمود ، حكومة السودان والحركات المسلحة إلى بذل كافة الجهود بغية الوصول إلى وقف دائم لإطلاق النار وإلى تسوية سلام شاملة تضم الجميع على أساس هذه الوثيقة ، معربا عن تطلعه قدما الى "تقرير المؤتمر" الذي يلخص آراء جميع أصحاب المصلحة. ورحب البيان باستعداد دولة قطر لاستضافة التوقيع على اتفاق بين حكومة السودان وحركات دارفور المسلحة على أساس مخرجات المؤتمر .

كما أقر المؤتمر تكوين لجنة دارفور لمتابعة التنفيذ برئاسة دولة قطر وتشمل في عضويتها شركاء دوليين آخرين وستعمل هذه اللجنة مع الاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة لمساعدة الأطراف في ابرام وتنفيذ اتفاق سلام شامل يضم الجميع . وانطلقت في الدوحة يوم الجمعة أعمال المؤتمر وسط مشاركة واسعة من المجتمع المدني الدارفوري والفعاليات السياسية السودانية والشركاء الدوليين وممثلين من الجامعة العربية والاتحاد الافريقي ومنظمة المؤتمر الاسلامي .

وأشار البيان الختامي للمؤتمر إلى التقدم البالغ الأهمية والانجازات الملموسة التي حققتها عملية سلام الدوحة من خلال المباحثات والمشاورات والمحادثات المباشرة حول كافة المسائل التي تم تحديدها . وأوضح هذه المسائل شملت التعويضات وعودة النازحين واللاجئين، واقتسام السلطة والوضع الإداري لدارفور، واقتسام الثروة، وحقوق الإنسان والحريات الأساسية ، والعدالة والمصالحة ، والوقف الدائم لإطلاق النار والترتيبات الأمنية النهائية ، وآلية التشاور والحوار الداخلي وآليات التنفيذ.

وفيما نوه البيان بالتقدم الذي تم إحرازه في المفاوضات إلا أنه نبه الى أن الوضع الأمني في دارفور يظل غير مستقر . وفي السياق ، دعا المؤتمر الأطراف المتفاوضة في الدوحة إلى الالتزام باتفاقات وقف إطلاق النار ووقف العدائيات التي تم التوقيع عليها . وحث المؤتمر بشدة جميع حركات دارفور المسلحة الأخرى وحكومة السودان على إنهاء العدائيات والتوقيع على اتفاق لوقف إطلاق النار مع حكومة السودان .

واشار البيان الى ان المؤتمر يتطلع قدما إلى انتقال مدروس إلى مرحلة التنفيذ وتتضمن هذه المرحلة عملية داخلية للتشاور والحوار تنعقد في بيئة ملائمة ومواتية تحت إشراف الاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة . وأعرب المؤتمر عن امتنانه لأمير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني وحكومة وشعب دولة قطر لدعمهم والتزامهم بإيجاد حل دائم لصـراع دارفور كما نوه بالشركاء الدوليين لدعمهم والتزامهم المستمرين تجاه عملية السلام وحثهم على مواصلة دعمهم ومساهمتهم القيمة إلى حين إيجاد سلام دائم في دارفور . وكان رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية القطري الشيخ حمد بن جاسم بن جبر ال ثاني أكد في كلمة القاها في الجلسة الختامية للمؤتمر ان اعتماد وثيقة السلام يعتبر خطوة ايجابية وجوهرية بين مكونات اهل دارفور لترسيخ الانجازات التي جاءت في طيات الوثيقة لتكون اساسا قويا للسلام وتفتح الباب امام اتفاقيات لاحقة يسهم الجميع من خلالها في اعادة الامن والاستقرار في دارفور.

ونوه الشيخ حمد بأن هذه الوثيقة تمثل ركيزة أساسية لبناء السلام الشامل في دارفور وعلى الجميع التمسك بها .

وكانت وساطة سلام دارفور قد عرضت مؤخرا على الاطراف المتفاوضة، وهي الحكومة السودانية وحركتا التحرير والعدالة والعدل والمساواة وثيقة السلام النهائية.

واعلن وفدا الحكومة السودانية والتحرير والعدالة في 20 مايو الجاري، عن اتفاقهما حول القضايا الرئيسية التي تتضمنها وثيقة سلام دارفور النهائية.

بينما اعتبرت حركة العدل والمساواة الدارفورية المسلحة السبت الماضي، انها ليست "جزءا من وثيقة السلام النهائية"، وطلبت "مزيدا من الوقت" للتفاوض مع الحكومة السودانية، وجددت اليوم التأكيد على تمسكها بخيار الحل السلمي لازمة دارفور.


/شينخوا/

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة