البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

وزير الخارجية الاردني : الاردن يؤكد ضرورة تأمين الحماية للشعب الليبي

2011:06:14.14:11

اكد وزير الخارجية الاردني ناصر جودة ان بلاده كانت ولا تزال تتبنى موقفا "مبدئيا" يستند الى وجوب تأمين الحماية للشعب الليبي.

وقال جودة في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي مصطفى عبدالجليل هنا مساء يوم الاثنين/13 يونيو 2011/ "اننا نقوم بتقديم الدعم الطبي والانساني والمساندة اللوجيستية للشعب الليبي مثلما نساهم في اطار الجهد العربي والدولي في مساعدته في تقرير مستقبله السياسي بحرية".

وشدد على ضرورة تأمين وقف شامل وحقيقي لاطلاق النار يضمن انسحاب الكتائب من المدن الليبية وانهاء اي تهديد لهذه المدن واي اعاقة في طريق حرية تقرير الشعب الليبي لمستقبله السياسي.

واضاف ان الاردن اوفد مبعوثه الدائم لتمثيله لدى المجلس الوطني الانتقالي الليبي في مدينة بنغازي و"سنستمر بالوقوف مع الشعب الليبي الذي نامل أن تزول الغمة عنه في اقرب وقت".

واكد ان الجهود الاردنية تأتي في الاطار التنسيقي الهادف الى تنفيذ قرار مجلس الامن الدولي رقم 1973 وفرض وقف حقيقي ومستدام وقابل للتحقق لاطلاق النار يضمن انسحاب كتائب القذافي من المدن وانهاء التهديد الذي تتعرض له المدن وسكانها.

واضاف ان الاردن يعتبر المجلس الوطني الانتقالي الليبي هو من يعبر عن تطلعات الشعب الليبي المستقبلية وطموحاته المشروعة الامر الذي يجعل منه المحاور الشرعي المعبر عن هذه الامال والممثل الشرعي للشعب الليبي.

من جانبه، اكد عبدالجليل حرص المجلس على استمرار التنسيق والتشاور مع الاردن نظرا للدور الكبير والهام الذي يلعبه على مستوى المنطقة وعلاقاته المتميزة مع عواصم صنع القرار والتي يوظفها لخدمة القضايا العربية ومنها الوضع في ليبيا والاعتراف بالمجلس الوطني الانتقالي الليبي.

كان وزير الخارجية الاردني ناصر جودة قد اعلن يوم 24مايو الماضى ان الاردن يعتبر المجلس الوطني الانتقالي "ممثلا شرعيا " للشعب الليبي، مشيرا الى ان بلاده بصدد تعيين مبعوث دائم في مدينة بنغازي.

ومنذ تشكيله بقرار من القيادة الشعبية لـ"ثورة 17 فبراير"، يسعى المجلس الوطنى الانتقالي لنيل الاعتراف به "ممثلا شرعيا وحيدا للشعب الليبي". وأعلنت الامارات يوم الأحد اعترافها بالمجلس الوطني الانتقالي لتصبح الدولة الـ 12 التي تعترف بالمجلس بعد فرنسا وقطر وبريطانيا وايطاليا وجامبيا ومالطا والاردن والسنغال واسبانيا واستراليا والولايات المتحدة.(شينخوا)

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة