البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

ليبيا تقرر قطع علاقاتها الاقتصادية خاصة النفطية مع ايطاليا

2011:07:15.09:41

اعلن رئيس الوزراء الليبي البغدادي المحمودي امس الخميس/14 يوليو الحالي/، ان بلاده قررت قطع علاقاتها الاقتصادية ، خاصة في مجال النفط مع ايطاليا بسبب مشاركتها في عمليات حلف شمال الاطلسي (الناتو) على ليبيا.
وقال المحمودي في مؤتمر صحفي عقده في طرابلس امس ، بحضور رئيس مجلس ادارة المؤسسة الوطنية الليبية للنفط الجديد عمران ابوكراع ، إن ليبيا قررت قطع علاقاتها الاقتصادية ، خاصة النفطية مع ايطاليا وذلك لمشاركتها في عمليات حلف شمال الاطلسي (الناتو) على ليبيا وعدم التزامها بما تضمنته معاهدة الصداقة والشراكة بينهما، خاصة عدم اعتداء اي طرف على الاخر.
ووقعت ليبيا وايطاليا معاهدة الصداقة والشراكة في عام 2008 ، والتي اعتبرها رئيس الوزراء الايطالي سيلفيو برلسكوني "اعترافا اخلاقيا" بالاضرار التي لحقت بليبيا خلال حقبة الاستعمار الايطالي .
وتابع المحمودي ان ليبيا قررت اعادة النظر في كافة التعاقدات النفطية مع دول العالم ، خاصة مع الدول التي شاركت في ضرب مدن واطفال ونساء ليبيا ضمن حملة حلف الناتو وبالخصوص ايطاليا .
واضاف ان على ايطاليا ان تنسى ماتم الاتفاق عليه مع ليبيا في مجال النفط لان الشعب الليبي الان يضرب بالطائرات الايطالية واطفال ليبيا يقتلون بالقنابل الايطالية .
ومضى المحمودي قائلا على شركة (ايني) الايطالية للنفط ان تبحث لها عن استثمارات اخري غير ليبيا لان استثمارات هنا انتهت .
واوضح ان ليبيا الان تبحث عن شريك بدلا عن (ايني) ، لافتا الى وجود العديد من الشركات الصينية والروسية والامريكية والتي "سنكون مفتوحين معها" .
وشدد على ان ليبيا لن يكون لها في المستقبل أية علاقات اقتصادية مع اي دولة حاربتها وانها ستبني علاقاتها الاقتصادية وفق العلاقات السياسية .
ورحب المحمودي في الوقت نفسه بعودة الشركات الامريكية العاملة في مجال النفط الى ليبيا تقديرا للموقف الامريكي بعدم "المشاركة المباشرة" في عمليات الناتو والاكتفاء بالمساندة اللوجستية .
وقال "إن هناك امكانية للتعاون بين ليبيا والولايات المتحدة في مجال النفط .. لان امريكا راجعت نفسها وكان لها موقف مغاير في الحرب (..) ، بالاضافة الى فرنسا" .
وتابع ان فرنسا بدأت في اعادة النظر في موقفها تجاه ليبيا ، اما بالنسبة لايطاليا فقد انتهى معها كل شيء .
واضاف "سنخطو خطوتين باتجاه من يخطو نحونا خطوة واحدة".
واعتبر المحمودي ان الحرب على "حرب نفطية" ، عازيا ذلك الى ان ليبيا تعوم على بحيرة من النفط وبها احتياطي كبير.
وقال إن ما حدث بالعراق انعكس على ليبيا ، حيث انه عندما تمت قسمة نفط العراق لم تحصل بعض الدول على حصة كبيرة ، لهذا فهي تحاول الان تعويض ذلك بالنفط الليبي من خلال مشاركتها في حرب الناتو.
ودعا المحمودي كافة الدول المشاركة في حملة الناتو ان تعيد النظر في هذه المشاركة، لافتا الى ان الفرصة متاحة لها بشأن الاستمرار من عدمه.
من جانبه ، قال عمران ابوكراع ، إن حجم خسائر ايطاليا في ليبيا يبلغ حوالي 30 مليار دولار ، بالاضافة الى البنى التحتية التي خسرتها الشركات الايطالية والاحتياطي الكبير من النفط والغاز في حقل (الوفاء) التابع لشركة (ايني).
وتابع ان حجم الاستثمارات الاجنبية في ليبيا في مجال النفط بلغ 6 مليارات دولار ، فيما بلغ حجم الانفاق على تطوير الحقول النفطية في ليبيا حوالي 16 مليار دولار، وحجم الانفاق على عمليات الاستكشافات الجديدة بلغ 4.5 مليار دولار .
واوضح ابوكراع انه سيترتب على عمليات الانفاق فيما يتعلق بالاستكشاف برنامج تنموي يقدر بحوالي 20 مليار دولار يهدف إلى زيادة حجم انتاج النفط في ليبيا ليصل إلى عشرة ملايين برميل يوميا . (شينخوا)


[1] [2] [3]

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة