البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
ملفات الشعب
الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

مسئول بولندى: "لا خطة" لادارة التحول الديمقراطي في مصر

2011:07:15.10:30

أعرب رئيس مجلس الشيوخ البولندى بودوجان بوروسويجر عن استعداد بلاده لتقديم المساندة اللازمة لمصر فى عملية التحول الديمقراطى التي قال انه لا توجد خطة لادارتها، بحسب ما نقلت وكالة انباء (الشرق الأوسط).

وبحسب الوكالة المصرية، فقد أعرب بوروسويجر عن استعداد بلاده لتقديم المساندة اللازمة لمصر فى عملية التحول الديمقراطى من واقع التجربة المماثلة التى خاضتها بولندا مند مايقرب من 30 عاما.

ورأى بوروسويجر خلال لقائه مساء الأربعاء مع أعضاء المجلس المصرى للشئون الخارجية انه " في مصر لايوجد "تنظيم" أو "هيئة" تدير الثورة، كما لاتوجد أيضا خطة لادارة التحول الديمقراطى".

واعتبر أنه "لا توجد رؤية واضحة حول ما إذا كان المصريون يرغبون فى إقامة دولة ديمقراطية على غرار البلدان الأوروبية أم دولة على أساس دينى "على حد قوله.

ويقوم رئيس مجلس الشيوخ البولندي حاليا بزيارة رسمية الى مصر حيث يرأس وفدا يضم رؤساء لجان الشئون الخارجية والدفاع والاتحاد الأوروبي ومستشار رئيس الجمهورية الى جانب عدد من أعضاء المجلس.

وأوضح بوروسويجر أن زيارته للقاهرة تهدف إلى إطلاع الجانب المصرى على تجربة التحول الديمقراطى التى شهدتها بولندا والتى استغرقت حوالى 9 سنوات ولكن فى نهاية المطاف تحقق الهدف بدون سفك للدماء.

وقارن بين التجربتين البولندية والمصرية فى التحول الديمقراطية، وقال ان تجربة بلاده لا يمكن أن تتطابق بشكل كامل مع مثيلتها فى مصر فى ظل وجود الاختلافات فى الزمان حيث يفصل الثورتين ما يقرب من 30 عاما إلى جانب البعد الجغرافى والثقافى.

وأضاف أن الانتقال الديمقراطى فى بلاده تم تحت مظلة موحدة "قوة سياسية موحدة" كانت مسئولة عن إدارة الثورة وعن إعداد كل ما يتعلق بالتحول الديمقراطي والتغيرات، مشيرا إلى أن مسيرة كفاح بولندا استغرقت من 9 إلى 10 سنوات استطاعت خلالها أن تشكل كوادر مؤهلة غير منتمية للحزب الاشتراكى القديم لتقود البلاد نحو المستقبل.

وأشار إلى بعض الاختلافات الأخرى حيث أن جزءا من الكنيسة الكاثوليكية شاركت فى عملية التحول الديمقراطى فى بولندا، لافتا الى أن الوضع فى مصر مختلف حيث التقى الوفد البولندى خلال الزيارة مع الدكتور أحمد الطيب الامام الأكبر شيخ الأزهر وأيضا مع البابا شنودة الثالث بابا الاسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية اللذين أكدا دعمهما للثورة ولكنهما عبرا عن قلقهما على المستقبل.

وتشهد عدة مدن مصرية اعتصامات ، منذ المظاهرة المليونية التى جرت يوم الجمعة الماضي تحت شعار "الثورة اولا" من اجل الاستجابة لمطالبهم على الرغم من الاجراءات التي أعلنت عنها أخيرا الحكومة برئاسة عصام شرف والمجلس العسكري الذي يدير شئون البلاد في الفترة الانتقالية.

واعلن المجلس العسكري عن سلسلة اجراءات أخيرا منها وضع وثيقة حاكمة لاعداد دستور جديد للبلاد واجراء الانتخابات البرلمانية في اكتوبر او نوفمبر المقبلين على أن يسبق ذلك بدء اجراءات الانتخابات خلال سبتمبر المقبل.

كما يجري رئيس الوزراء عصام شرف مشاورات تمهيدا للاعلان عن تعديل وزاري وعد به في بيان يوم الاثنين الماضي فيما أعلنت وزارة الداخلية الاربعاء عن أكبر حركة تنقلات في تاريخ الجهاز شملت إنهاء خدمة 505 ضباط برتبة لواء، و164 عميدا وعقيدا.

/شينخوا/

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة